Menu
بايدن يعتمد خطة البنتاجون لتطعيم الجنود الأمريكيين ضد كورونا إجباريًّا

صادق الرئيس الأمريكي، جو بايدن، على خطة وزارة الدفاع الأمريكية، أمس الإثنين، والتي ستلزم أفراد الجيش الأمريكي بالحصول على لقاح فيروس كورونا المستجد، بدءًا من منتصف الشهر المقبل.

وقال كبار قادة البنتاجون، في مذكرات وزعت على جميع القوات الأمريكية، إن اللقاح خطوة ضرورية للحفاظ على الاستعداد العسكري، بحسب وكالة «أسوشيتد برس».

وأكد وزير الدفاع الأمريكي، لويد أوستن، أنه يمكن البدء في تنفيذ الخطة قبل موعدها المحدد في منتصف شهر سبتمبر المقبل، في حال حصل اللقاح المخصص للجيش على موافقة نهائية من إدارة الغذاء والدواء، أو استمرت معدلات الإصابة في الارتفاع، وقال أوستن في مذكرته: سأسعى للحصول على موافقة الرئيس لجعل اللقاحات إلزامية في موعد لا يتجاوز منتصف سبتمبر، أو فورا عند الحصول على ترخيص من إدارة الغذاء والدواء، أيهما يأتي أولا.

وتوفر خطة البنتاجون الوقت لإدارة الغذاء والدواء الأمريكي لإعطاء الموافقة النهائية للقاح «فايزر»، والمتوقع في أوائل الشهر المقبل، وبدون هذه الموافقة الرسمية، يحتاج أوستن إلى تنازل من بايدن لجعل اللقاحات إلزامية، وقد أوضح بايدن بالفعل أنه يدعم ذلك.

وقد يؤثر أي تفشي كبير لفيروس كورونا، في الجيش على قدرة أمريكا على الدفاع عن نفسها في أي أزمة أمنية، حيث حذر وزير الدفاع الأمريكي، لويد أوستن، من أنه إذا ارتفعت معدلات الإصابة فإنها قد تؤثر على الاستعداد العسكري، وقال: «لن أتردد في التصرف عاجلا أو أوصي بمسار مختلف للرئيس إذا شعرت بالحاجة إلى القيام بذلك، نحن بحاجة إلى قوة صحية وجاهزة للدفاع عن هذه الأمة».

وفي بيان أصدره، أمس الاثنين، قال الرئيس الأمريكي جو بايدن، إنه يدعم بقوة رسالة أوستن للقوات الأمريكية، وكذلك خطة إضافة لقاح كوفيد-19، إلى قائمة التطعيمات المطلوبة لأفراد خدمتنا في موعد لا يتجاوز منتصف سبتمبر. وأوضح أن الولايات المتحدة الأمريكية لا تزال في حالة حرب، والتطعيم سيمكن أفراد خدمتنا من البقاء بصحة جيدة، وحماية أسرهم بشكل أفضل، والتأكد من أن قوتنا جاهزة للعمل في أي مكان في العالم.

ويأتي القرار بعد أكثر من أسبوع بقليل من مطالبة بايدن مسؤولي الدفاع بوضع خطة تتطلب من القوات الحصول على جرعات كجزء من حملة أوسع لزيادة التطعيمات في القوى العاملة الفيدرالية.

ويبلغ متوسط إصابات كورونا الجديدة يوميا في أمريكا حوالي 108 آلاف إصابة، بينما يتم إعطاء 700 ألف جرعة يوميا، وفقا لـ«أسوشيتد برس».

2021-11-25T21:46:18+03:00 صادق الرئيس الأمريكي، جو بايدن، على خطة وزارة الدفاع الأمريكية، أمس الإثنين، والتي ستلزم أفراد الجيش الأمريكي بالحصول على لقاح فيروس كورونا المستجد، بدءًا من من
بايدن يعتمد خطة البنتاجون لتطعيم الجنود الأمريكيين ضد كورونا إجباريًّا
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

بايدن يعتمد خطة البنتاجون لتطعيم الجنود الأمريكيين ضد كورونا إجباريًّا

بايدن يعتمد خطة البنتاجون لتطعيم الجنود الأمريكيين ضد كورونا إجباريًّا
  • 112
  • 0
  • 0
فريق التحرير
2 محرّم 1443 /  10  أغسطس  2021   03:14 م

صادق الرئيس الأمريكي، جو بايدن، على خطة وزارة الدفاع الأمريكية، أمس الإثنين، والتي ستلزم أفراد الجيش الأمريكي بالحصول على لقاح فيروس كورونا المستجد، بدءًا من منتصف الشهر المقبل.

وقال كبار قادة البنتاجون، في مذكرات وزعت على جميع القوات الأمريكية، إن اللقاح خطوة ضرورية للحفاظ على الاستعداد العسكري، بحسب وكالة «أسوشيتد برس».

وأكد وزير الدفاع الأمريكي، لويد أوستن، أنه يمكن البدء في تنفيذ الخطة قبل موعدها المحدد في منتصف شهر سبتمبر المقبل، في حال حصل اللقاح المخصص للجيش على موافقة نهائية من إدارة الغذاء والدواء، أو استمرت معدلات الإصابة في الارتفاع، وقال أوستن في مذكرته: سأسعى للحصول على موافقة الرئيس لجعل اللقاحات إلزامية في موعد لا يتجاوز منتصف سبتمبر، أو فورا عند الحصول على ترخيص من إدارة الغذاء والدواء، أيهما يأتي أولا.

وتوفر خطة البنتاجون الوقت لإدارة الغذاء والدواء الأمريكي لإعطاء الموافقة النهائية للقاح «فايزر»، والمتوقع في أوائل الشهر المقبل، وبدون هذه الموافقة الرسمية، يحتاج أوستن إلى تنازل من بايدن لجعل اللقاحات إلزامية، وقد أوضح بايدن بالفعل أنه يدعم ذلك.

وقد يؤثر أي تفشي كبير لفيروس كورونا، في الجيش على قدرة أمريكا على الدفاع عن نفسها في أي أزمة أمنية، حيث حذر وزير الدفاع الأمريكي، لويد أوستن، من أنه إذا ارتفعت معدلات الإصابة فإنها قد تؤثر على الاستعداد العسكري، وقال: «لن أتردد في التصرف عاجلا أو أوصي بمسار مختلف للرئيس إذا شعرت بالحاجة إلى القيام بذلك، نحن بحاجة إلى قوة صحية وجاهزة للدفاع عن هذه الأمة».

وفي بيان أصدره، أمس الاثنين، قال الرئيس الأمريكي جو بايدن، إنه يدعم بقوة رسالة أوستن للقوات الأمريكية، وكذلك خطة إضافة لقاح كوفيد-19، إلى قائمة التطعيمات المطلوبة لأفراد خدمتنا في موعد لا يتجاوز منتصف سبتمبر. وأوضح أن الولايات المتحدة الأمريكية لا تزال في حالة حرب، والتطعيم سيمكن أفراد خدمتنا من البقاء بصحة جيدة، وحماية أسرهم بشكل أفضل، والتأكد من أن قوتنا جاهزة للعمل في أي مكان في العالم.

ويأتي القرار بعد أكثر من أسبوع بقليل من مطالبة بايدن مسؤولي الدفاع بوضع خطة تتطلب من القوات الحصول على جرعات كجزء من حملة أوسع لزيادة التطعيمات في القوى العاملة الفيدرالية.

ويبلغ متوسط إصابات كورونا الجديدة يوميا في أمريكا حوالي 108 آلاف إصابة، بينما يتم إعطاء 700 ألف جرعة يوميا، وفقا لـ«أسوشيتد برس».

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك