Menu


85 مليار درهم حجم التبادل التجاري بين الإمارات والسعودية

توقيع 10 اتفاقيات ثنائية و72 زيارة متبادلة خلال 6 سنوات..

أعلنت الإمارات، اليوم الخميس، ارتفاع حجم التبادل التجاري غير النفطي بين الإمارات والسعودية إلى 85 مليار درهم خلال 2018، مقارنة بـ79 مليار درهم في العام السابق 2
85 مليار درهم  حجم التبادل التجاري بين الإمارات والسعودية
  • 202
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

أعلنت الإمارات، اليوم الخميس، ارتفاع حجم التبادل التجاري غير النفطي بين الإمارات والسعودية إلى 85 مليار درهم خلال 2018، مقارنة بـ79 مليار درهم في العام السابق 2017، بارتفاع قدره ستة مليارات درهم.

وقال الوكيل المساعد لشؤون التجارة الخارجية بوزارة الاقتصاد، جمعة الكيت، إن التبادل التجاري مع السعودية شهد نموًا كبيرًا خلال الربع الثالث من 2018، مشيرًا إلى أن التبادل التجاري بين أبوظبي والرياض سينمو بشكل أكبر خلال 2019، مع تكرار عقد الملتقيات الاقتصادية والاستثمارية بين البلدين، مشددًا على أهمية الملتقى السعودي الإماراتي الثاني الذي يبدأ جدول أعماله الرسمي اليوم، في العاصمة الرياض، وفقًا لـ«البيان» الإماراتية.

وقال الكيت، إنه خلال الستة أعوام الماضية تم توقيع عشر اتفاقيات ثنائية بين الإمارات والسعودية، و72 زيارة متبادلة بين مسؤولي البلدين، وهو ما ساهم في تعزيز وتيرة التنسيق والتعاون بينهما، مؤكدًا أن العلاقات التجارية والاقتصادية بين الإمارات والسعودية هي الأكبر والأقوى بين مثيلاتها في دول مجلس التعاون الخليجي والدول العربية.

وأوضح أن رصيد الاستثمارات السعودية في الإمارات بلغ 4.4 مليار دولار في 14 قطاعًا، مشيرًا إلى أن الاستثمارات الإماراتية في السعودية وصلت إلى 30 مليار درهم في 13 قطاعًا استثماريًا، تتضمن محطات الحاويات وتفريغ وتحميل البضائع، وصناعة الأغذية، وصناعة الأدوية ومستحضرات التجميل، وتوليد الطاقة، وخدمات المساحة الجوية والمعلومات المكانية والتصوير الجوي، والتنقيب عن النفط والغاز الطبيعي، وقطاع النقل الجوي للركاب والبضائع، والأنشطة العقارية، والقطاع الصناعي، وقطاع النقل والشحن والتخزين.

وأشار الكيت، إلى تواجد 33 شركة ومجموعة استثمارية إماراتية للاستثمار في السعودية، ومن أهمها: أبوظبي الوطنية للطاقة، وبنك الإمارات دبي الوطني، ومجموعة ماجد الفطيم، ومؤسسة الإمارات للاتصالات، والشركة الوطنية للتبريد المركزي، وشركة آبار، وشركة الإنشاءات البترولية الوطنية، وموانئ دبي العالمية، وجلوبال فارما للأدوية، وشركة إعمار، وشركة أبوظبي للاستثمار، وشركة دانه غاز، وشركة دبي للكابلات، وغيرها.

وأوضح أن الإمارات تحتل المرتبة الأولى عربيًا وخليجيًا كأهم شريك تجاري للسعودية، مستحوذة على ما نسبته 56% من إجمالي تجارة السعودية مع دول مجلس التعاون الخليجي.

كما تأتي الإمارات في المرتبة السادسة عالميًا كأهم شريك تجاري للسعودية، مستحوذة على ما نسبته 6.1% من إجمالي تجارة السعودية.

وأشار إلى أن السعودية تأتي في المرتبة الثانية عالميًا لإعادة تصدير منتجات الإمارات للعالم، مستحوذة على 9% من إعادة تصدير الإمارات، والأولى عربيًا في قيمة إعادة تصدير الإمارات بما نسبته 29%، وعلى صعيد دول مجلس التعاون الخليجي تستحوذ على ما نسبته 47%.

 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك