Menu
وزير الإعلام اليمني يطالب الأمم المتحدة بإدراج ميليشيا الحوثي منظمة إرهابية

أدان وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني بشدة، المجزرة البشعة التي ارتكبتها الميليشيات الحوثية الانقلابية المدعومة من إيران، بقصفها سوق آل ثابت بمديرية قطابر الحدودية بمحافظة صعدة بصواريخ الكاتيوشا، مطالبًا الأمم المتحدة بإدراج الميليشيا منظمة إرهابية.

وقال الإرياني -عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»- إن المجزرة الحوثية التي راح ضحيتها  عشرة من المدنيين الأبرياء و20 جريحًا آخرون؛ بينهم عدد من الأطفال في حصيلة غير نهائية.

وتابع الوزير اليمني أن هذه الجريمة المروعة التي ارتكبتها الميليشيا الحوثية بحق أبناء المنطقة كعقاب جماعي على مواقفهم الوطنية الرافضة للانقلاب والمؤيدة للحكومة؛ تضاف إلى سلسلة جرائمها المرتكبة ضد الإنسانية، وتؤكد إرهاب ودموية هذه الميليشيا التي لا تتقن سوى القتل وسفك الدماء وبث الخوف في نفوس المواطنين.

وطالب الإرياني المجتمع الدولي والأمم المتحدة وأمينها العام بإدانة هذه الجريمة النكراء، والعمل على إدراج الميليشيا الحوثية منظمة إرهابية، ودعم الحكومة استعادة باقي المحافظات، وتثبيت الأمن والاستقرار وإنهاء معاناة الشعب اليمني المتفاقمة من جراء الانقلاب الحوثي وجرائمه اليومية بحق المدنيين.

2019-07-29T23:08:20+03:00 أدان وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني بشدة، المجزرة البشعة التي ارتكبتها الميليشيات الحوثية الانقلابية المدعومة من إيران، بقصفها سوق آل ثابت بمديرية قطابر الحد
وزير الإعلام اليمني يطالب الأمم المتحدة بإدراج ميليشيا الحوثي منظمة إرهابية
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

وزير الإعلام اليمني يطالب الأمم المتحدة بإدراج ميليشيا الحوثي منظمة إرهابية

ردًّا على مجزرة سوق آل ثابت

وزير الإعلام اليمني يطالب الأمم المتحدة بإدراج ميليشيا الحوثي منظمة إرهابية
  • 99
  • 0
  • 0
فريق التحرير
26 ذو القعدة 1440 /  29  يوليو  2019   11:08 م

أدان وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني بشدة، المجزرة البشعة التي ارتكبتها الميليشيات الحوثية الانقلابية المدعومة من إيران، بقصفها سوق آل ثابت بمديرية قطابر الحدودية بمحافظة صعدة بصواريخ الكاتيوشا، مطالبًا الأمم المتحدة بإدراج الميليشيا منظمة إرهابية.

وقال الإرياني -عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»- إن المجزرة الحوثية التي راح ضحيتها  عشرة من المدنيين الأبرياء و20 جريحًا آخرون؛ بينهم عدد من الأطفال في حصيلة غير نهائية.

وتابع الوزير اليمني أن هذه الجريمة المروعة التي ارتكبتها الميليشيا الحوثية بحق أبناء المنطقة كعقاب جماعي على مواقفهم الوطنية الرافضة للانقلاب والمؤيدة للحكومة؛ تضاف إلى سلسلة جرائمها المرتكبة ضد الإنسانية، وتؤكد إرهاب ودموية هذه الميليشيا التي لا تتقن سوى القتل وسفك الدماء وبث الخوف في نفوس المواطنين.

وطالب الإرياني المجتمع الدولي والأمم المتحدة وأمينها العام بإدانة هذه الجريمة النكراء، والعمل على إدراج الميليشيا الحوثية منظمة إرهابية، ودعم الحكومة استعادة باقي المحافظات، وتثبيت الأمن والاستقرار وإنهاء معاناة الشعب اليمني المتفاقمة من جراء الانقلاب الحوثي وجرائمه اليومية بحق المدنيين.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك