Menu


«مسام» ينتزع خلال أسبوع 1312 لغمًا وذخيرة غير متفجرة زرعها الحوثيون

الانقلابيون حاولوا إخفاءها بأشكال وألوان وطرق مختلفة..

تمكّن مشروع مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية لنزع الألغام في اليمن «مسام» خلال الأسبوع الرابع من شهر سبتمبر 2019، من انتزاع 752 لغمًا، منها 8 ألغام م
«مسام» ينتزع خلال أسبوع 1312 لغمًا وذخيرة غير متفجرة زرعها الحوثيون
  • 136
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

تمكّن مشروع مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية لنزع الألغام في اليمن «مسام» خلال الأسبوع الرابع من شهر سبتمبر 2019، من انتزاع 752 لغمًا، منها 8 ألغام مضادة للأفراد، و182 مضادة للدبابات و560 ذخيرة غير متفجرة، و2 عبوة ناسفة.

وبلغ إجمالي ما جرى نزعه منذ بداية المشروع حتى الآن 91,389 لغمًا زرعتها الميليشيات الحوثية المارقة في الأراضي والمدارس والبيوت في اليمن، وحاولت إخفاءها بأشكال وألوان وطرق مختلفة.

وقد راح ضحية هذه الألغام عدد كبير من الأطفال والنساء وكبار السن سواء بالموت أو الإصابات الخطيرة أو بتر للأعضاء.

من ناحيته، أكد المركز الإعلامي لـ«ألوية العمالقة» اليمني، أمس الأربعاء، أن ميليشيات الحوثي الإرهابية، زرعت خلال اليومين الماضيين، عشرات الحقول من الألغام والعبوات الناسفة جنوب مدينة حيس بمحافظة الحديدة، غرب اليمن، في ظل الاستهداف المتواصل للمديرية والمدينة والتصعيد نحو تخوم وأطراف المركز.

وأفاد بيان صادر عن المركز الإعلامي، بأن هذه العملية شملت طرقات عبور المواطنين في القرى والمزارع والطرق الفرعية، منها قرى (منطقة عرفان، وظمي، وسقم، وخطوط الدراجات النارية المتجهة إلى مدينة حيس، والخطوط الفرعية المتجهة إلى مدينة الخوخة).

وأشار البيان إلى أن عناصر الميليشيا قامت بنصب حواجز، ومنعت المواطنين من العبور في بعض الخطوط المعهودة وأجبرتهم على التحول إلى خطوط وعرة يصعب العبور فيها، ثم قامت بزرع الألغام ذات الأحجام والأشكال المختلفة.

يأتي ذلك ضمن التصعيد والانتهاكات التي تقوم بها الميليشيات الإرهابية في مناطق مختلفة من الحديدة، والذي أدى لسقوط عشرات المواطنين ضحايا تلك الألغام والعبوات التي تزرعها الميليشيات المدعومة من إيران. ويتزامن زرع ميليشيات الحوثي لحقول جديدة بالألغام والعبوات الناسفة في جنوب الحديدة، مع تواصل تصعيدها العسكري بالهجمات والقصف والتحشيد على وتيرة واحدة في أكثر من منطقة بجبهات الحديدة والساحل الغربي، ضمن خروقاتها المستمرة للهدنة الأممية.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك