Menu
الإكوادور يُعبّد طريق ميسي نحو اللقب المفقود

يجدد النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، الهداف التاريخي لفريق برشلونة الإسباني، حلم البحث عن لقب كأس العالم، الذي حصل عليه البيسيليستي للمرة الثانية والأخيرة عام 1986 في المكسيك، عندما تنطلق، الخميس، تصفيات أميركا الجنوبية المؤهلة إلى أول مونديال في منطقة الشرق الأوسط 2022.

واقترب ميسي الذي يعاني كثيرًا مع المنتخب الأرجنتيني في المواعيد الكبرى، من حصد مونديال البرازيل 2014، إلا أن الفريق خسر في المباراة النهائية أمام منتخب ألمانيا بهدف دون رد، بهدف متأخر حمل توقيع ماريو جوتزه.

وكرر ليو المحاولة من أجل معانقة المجد مع المنتخب اللاتيني، في نهائيات روسيا 2018، بعدما حسم التأهل في الجولة الأخيرة من التصفيات على حساب الإكوادور بثلاثية مقابل هدف في كيتو، ليُنهي مجموعة كونميبول في المركز الثالث خلف البرازيل والأوروجواي وأمام كولومبيا، قبل أن يخرج من ثمن النهائي على يد المنتخب الفرنسي المتوج باللقب.

ويأمل المنتخب الأرجنتيني الاستفادة من المرحلة التي يعيشها المنتخب الإكوادوري بعد رحيل المدرب الهولندي يوردي كرويف، ليحل مكانه الأرجنتيني جوستافو ألفارو، الذي لم يسبق له أن درب منتخبًا بعد أن أشرف على 13 فريقًا خلال مسيرته الفنية.

اقرأ أيضًا:

قرعة نارية.. الصراع يتجدد بين ميسي ورونالدو.. وبايرن في اختبار ثأري

ديل بوسكي: ميسي يخدم المنتخب الإسباني

2020-10-09T20:32:31+03:00 يجدد النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، الهداف التاريخي لفريق برشلونة الإسباني، حلم البحث عن لقب كأس العالم، الذي حصل عليه البيسيليستي للمرة الثانية والأخيرة عام 198
الإكوادور يُعبّد طريق ميسي نحو اللقب المفقود
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

الإكوادور يُعبّد طريق ميسي نحو اللقب المفقود

بعد عودة الحياة إلى منافسات كونميبول..

الإكوادور يُعبّد طريق ميسي نحو اللقب المفقود
  • 41
  • 0
  • 0
فريق التحرير
20 صفر 1442 /  07  أكتوبر  2020   02:45 م

يجدد النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، الهداف التاريخي لفريق برشلونة الإسباني، حلم البحث عن لقب كأس العالم، الذي حصل عليه البيسيليستي للمرة الثانية والأخيرة عام 1986 في المكسيك، عندما تنطلق، الخميس، تصفيات أميركا الجنوبية المؤهلة إلى أول مونديال في منطقة الشرق الأوسط 2022.

واقترب ميسي الذي يعاني كثيرًا مع المنتخب الأرجنتيني في المواعيد الكبرى، من حصد مونديال البرازيل 2014، إلا أن الفريق خسر في المباراة النهائية أمام منتخب ألمانيا بهدف دون رد، بهدف متأخر حمل توقيع ماريو جوتزه.

وكرر ليو المحاولة من أجل معانقة المجد مع المنتخب اللاتيني، في نهائيات روسيا 2018، بعدما حسم التأهل في الجولة الأخيرة من التصفيات على حساب الإكوادور بثلاثية مقابل هدف في كيتو، ليُنهي مجموعة كونميبول في المركز الثالث خلف البرازيل والأوروجواي وأمام كولومبيا، قبل أن يخرج من ثمن النهائي على يد المنتخب الفرنسي المتوج باللقب.

ويأمل المنتخب الأرجنتيني الاستفادة من المرحلة التي يعيشها المنتخب الإكوادوري بعد رحيل المدرب الهولندي يوردي كرويف، ليحل مكانه الأرجنتيني جوستافو ألفارو، الذي لم يسبق له أن درب منتخبًا بعد أن أشرف على 13 فريقًا خلال مسيرته الفنية.

اقرأ أيضًا:

قرعة نارية.. الصراع يتجدد بين ميسي ورونالدو.. وبايرن في اختبار ثأري

ديل بوسكي: ميسي يخدم المنتخب الإسباني

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك