Menu
لوكاكو يحقق رقمًا رائعًا في الكالتشيو

يبدو أن الدولي البلجكي روميلو لوكاكو، مهاجم فريق إنتر ميلان، نفض سريعًا غبار الأيام الخوالي التي أمضاها رفقة ناديه السابق مانشستر يونايتد الإنجليزي، والتي لم تكن سعيدة بأي حال على هداف الأفاعي، ليقدم وجهًا مغايرًا تمامًا في الدوري الإيطالي.

وبات لوكاكو أحد القطع المهمة للغاية على رقعة المدرب المخضرم أنطونيو كونتي، بعدما وقع البلجيكي على 16 هدفًا بقميص النيرازوري، بعد مرور 22 جولة من الكالتشيو، محتلًا الترتيب الثالث على لائحة الهدافين، وشكّل رفقة الأرجنتيني لاوتارو مارتينيز ثنائيًّا هجوميًّا مرعبًا تكفل بإحراز 27 هدفًا من أصل 44 سجلها إنتر في الدوري.

وعوض المهاجم البلجيكي غياب رفقه الأرجنتيني، ليقود إنتر لانتزاع فوز ثمين خارج القواعد، على حساب مضيفه أودينيزي، بهدفين دون رد، في المباراة التي جرت بينهما مساء الأحد، على ملعب الفريولي، لحساب الجولة 22 من الدوري الإيطالي.

وتكفل روميلو بفك طلاسم دفاعات أصحاب الأرض، بعد ساعة من الصمود، ليسجل الهدف الأول للأفاعي في الدقيقة 64 ، قبل أن يعود من جديد لمضاعفة النتيجة وتأمين الفوز، بهدف ثانٍ في الدقيقة 71.

وكشفت شبكة «أوبتا» للإحصائيات، عن أن الهداف البلجيكي بات أول لاعب منذ اعتماد احتساب الفوز بثلاث نقاط، يتمكن من إحراز 11 هدفًا، في أول 11 مباراة يخوضها خارج القواعد بالدوري الإيطالي.

وساهم لوكاكو في نجاح إنتر في جمع 29 نقطة كاملة، من أول 11 مباراة للفريق بعيدًا عن ملعب جوزيبي مياتزا هذا الموسم، ليعادل رجال كونتي الرقم القياسي الذي حققه في موسم 2006/2007.

وكسر إنتر سلسلة التعادلات المخيبة في الجولات الثلاث الأخيرة، والتي كلفته التخلي عن القمة، ليضيق الخناق على السيدة العجوز في صدارة السيري آ، إلى ثلاث نقاط فقط، بعدما رفع رصيده إلى 51 نقطة.

اقرأ أيضًا:

يوفنتوس يخطط لتجاوز كبوة سان باولو.. وإنتر يخشى لعنة التعادل

إنتر يفقد السلاح الأرجنتيني في «ديربي الغضب»

 

2020-02-03T12:56:16+03:00 يبدو أن الدولي البلجكي روميلو لوكاكو، مهاجم فريق إنتر ميلان، نفض سريعًا غبار الأيام الخوالي التي أمضاها رفقة ناديه السابق مانشستر يونايتد الإنجليزي، والتي لم تك
لوكاكو يحقق رقمًا رائعًا في الكالتشيو
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

لوكاكو يحقق رقمًا رائعًا في الكالتشيو

إنتر يضيق الخناق على الصدارة

لوكاكو يحقق رقمًا رائعًا في الكالتشيو
  • 17
  • 0
  • 0
فريق التحرير
9 جمادى الآخر 1441 /  03  فبراير  2020   12:56 م

يبدو أن الدولي البلجكي روميلو لوكاكو، مهاجم فريق إنتر ميلان، نفض سريعًا غبار الأيام الخوالي التي أمضاها رفقة ناديه السابق مانشستر يونايتد الإنجليزي، والتي لم تكن سعيدة بأي حال على هداف الأفاعي، ليقدم وجهًا مغايرًا تمامًا في الدوري الإيطالي.

وبات لوكاكو أحد القطع المهمة للغاية على رقعة المدرب المخضرم أنطونيو كونتي، بعدما وقع البلجيكي على 16 هدفًا بقميص النيرازوري، بعد مرور 22 جولة من الكالتشيو، محتلًا الترتيب الثالث على لائحة الهدافين، وشكّل رفقة الأرجنتيني لاوتارو مارتينيز ثنائيًّا هجوميًّا مرعبًا تكفل بإحراز 27 هدفًا من أصل 44 سجلها إنتر في الدوري.

وعوض المهاجم البلجيكي غياب رفقه الأرجنتيني، ليقود إنتر لانتزاع فوز ثمين خارج القواعد، على حساب مضيفه أودينيزي، بهدفين دون رد، في المباراة التي جرت بينهما مساء الأحد، على ملعب الفريولي، لحساب الجولة 22 من الدوري الإيطالي.

وتكفل روميلو بفك طلاسم دفاعات أصحاب الأرض، بعد ساعة من الصمود، ليسجل الهدف الأول للأفاعي في الدقيقة 64 ، قبل أن يعود من جديد لمضاعفة النتيجة وتأمين الفوز، بهدف ثانٍ في الدقيقة 71.

وكشفت شبكة «أوبتا» للإحصائيات، عن أن الهداف البلجيكي بات أول لاعب منذ اعتماد احتساب الفوز بثلاث نقاط، يتمكن من إحراز 11 هدفًا، في أول 11 مباراة يخوضها خارج القواعد بالدوري الإيطالي.

وساهم لوكاكو في نجاح إنتر في جمع 29 نقطة كاملة، من أول 11 مباراة للفريق بعيدًا عن ملعب جوزيبي مياتزا هذا الموسم، ليعادل رجال كونتي الرقم القياسي الذي حققه في موسم 2006/2007.

وكسر إنتر سلسلة التعادلات المخيبة في الجولات الثلاث الأخيرة، والتي كلفته التخلي عن القمة، ليضيق الخناق على السيدة العجوز في صدارة السيري آ، إلى ثلاث نقاط فقط، بعدما رفع رصيده إلى 51 نقطة.

اقرأ أيضًا:

يوفنتوس يخطط لتجاوز كبوة سان باولو.. وإنتر يخشى لعنة التعادل

إنتر يفقد السلاح الأرجنتيني في «ديربي الغضب»

 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك