Menu

ليفربول ومانشستر يونايتد يتعادلان سلبيًّا في «قمة الإصابات»

دي خيا حقّق رقمًا مميزًا

أهدر ليفربول نقطتين جديدتين ثمينتين في مسيرته بالدوري الإنجليزي لكرة القدم، وسقط في فخ التعادل السلبي مع مضيفه مانشستر يونايتد اليوم الأحد، في لقاء قمة الجولة ا
ليفربول ومانشستر يونايتد يتعادلان سلبيًّا في «قمة الإصابات»
  • 74
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

أهدر ليفربول نقطتين جديدتين ثمينتين في مسيرته بالدوري الإنجليزي لكرة القدم، وسقط في فخ التعادل السلبي مع مضيفه مانشستر يونايتد اليوم الأحد، في لقاء قمة الجولة السابعة والعشرين من المسابقة.
وبانتهاء المباراة بالتعادل السلبي، تمكّن ديفيد دي خيا حارس مرمى مانشستر يونايتد، من تحقيق رقم مميز، بعدما أصبح سابع حارس مرمى يصل إلى مائة مباراة بشباك نظيفة مع فريق واحد، وهو الحارس الثاني في تاريخ مانشستر يونايتد؛ حيث سبق لحارسه الدنماركي بيتر شمايكل، أن حقق هذا الإنجاز.

فعلى استاد أولد ترافورد بمدينة مانشستر، فشل ليفربول في استغلال موجة الإصابات التي اجتاحت مانشستر يونايتد في الشوط الأول، والتي اضطرت الفريق صاحب الأرض إلى إجراء ثلاثة تغييرات اضطرارية في الشوط الأول، الذي انتهى بالتعادل السلبي.
وتحسن أداء الفريقين في الشوط الثاني، بعد أداء اتسم بالفتور والعشوائية في الشوط الأول، لكن ظلت الخطورة غائبة بشكل كبير أمام المرميين، إلا من فرص قليلة لكليهما، ليستمر التعادل ويفقد ليفربول نقطتين ثمينتين في رحلة البحث عن استعادة لقب الدوري الإنجليزي.
وبهذا التعادل، رفع ليفربول رصيده إلى 66 نقطة، لينفرد بصدارة جدول المسابقة بفارق نقطة واحدة فقط أمام مانشستر سيتي، فيما رفع مانشستر يونايتد رصيده إلى 52 نقطة؛ لكنه تراجع للمركز الخامس.

وفي مباراة أخرى، واصل أرسنال انتصاراته في مسابقة الدوري الإنجليزي، بعد أن حقق فوزًا منطقيًا على حساب ضيفه ساوثهامبتون بنتيجة هدفين نظيفين، ضمن منافسات الجولة 27 من المسابقة.
فعلى ملعب الإمارات، اكتفى الفريق اللندني بثنائية الشوط الأول، التي جاءت عن طريق كل من الفرنسي ألكسندر لاكازيت- مبكرًا- في الدقيقة السادسة، بعد أن تابع تسديدة من الأرميني هنريخ مخيتاريان بكعب القدم داخل الشباك.
وفي الدقيقة 17، تكفل مخيتاريان بتسجيل الهدف الثاني؛ إثر تمريرة من النيجيري أليكس ايوبي من اليسار مرت من الجميع، لتجد اللاعب الأرميني في الموعد ويُسكنها الشباك.
وبهذا، حصد رجال الإسباني أوناي إيمري الانتصار الثاني على التوالي؛ ليرتفع رصيد الفريق إلى 53 نقطة يقتحم بها المربع الذهبي.
على الجانب الآخر، تجرع ساوثهامبتون خسارته الثانية على التوالي، والـ13 هذا الموسم، ليتراجع لمنطقة الخطر بحلوله في المركز الثامن عشر، برصيد 24 نقطة.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك