Menu
«قضاء أردوغان» يصدر أحكامًا بالسجن المؤبد على متهمين في «مسرحية الانقلاب»

أصدرت محكمة تركية، اليوم الخميس، أحكامًا بالسجن المؤبد على متهمين زعمت السلطات التركية مشاركتهم في محاولة الانقلاب الفاشلة (في يوليو 2016)، وهى المسرحية التي تكشف للعالم دور نظام أردوغان في ترويجها لمطاردة المعارضين لسياسته التي تسببت في عزلة تركيا إقليميا ودوليا.

وبادرت السلطات التركية منذ محاولة الانقلاب المسرحية في إنهاء خدمة وإصدار قرار اعتقالا لأكثر من نصف مليون من القيادات الكبرى والوسيطة وكوادر الأحزاب ورؤساء البلديات، فضلا عن تطهير الجيش من كل المعترضين على مغامرات أردوغان العسكرية ودعمه للميليشيات الإرهابية في الجوار العربي، لاسيما في الشمال السوري.

وتزعم السلطات التركية أن العناصر التي تم اعتقالها وإنهاء خدماتها الحكومية تتبع رجل الدين فتح الله جولن، الذي تزعم أنقرة أنه العقل المدبر لمسرحية الانقلاب،  فيما الواقع (بحسب المراقبين) أن أردوغان يخشى من التفاف الأتراك حول الخدمات التي تقدمها المؤسسات الخيرية لفتح الله جولن. 

اقرأ أيضًا:

 النظام التركي يطارد الجميع.. اتهام كافالا بالانقلاب على أردوغان

أمن أردوغان يعتدي على مسيرات كردية.. و«سانجار» يفضح انقلاب الرئيس

2021-11-09T07:15:08+03:00 أصدرت محكمة تركية، اليوم الخميس، أحكامًا بالسجن المؤبد على متهمين زعمت السلطات التركية مشاركتهم في محاولة الانقلاب الفاشلة (في يوليو 2016)، وهى المسرحية التي تك
«قضاء أردوغان» يصدر أحكامًا بالسجن المؤبد على متهمين في «مسرحية الانقلاب»
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

«قضاء أردوغان» يصدر أحكامًا بالسجن المؤبد على متهمين في «مسرحية الانقلاب»

شهدتها البلاد منتصف يوليو 2016

«قضاء أردوغان» يصدر أحكامًا بالسجن المؤبد على متهمين في «مسرحية الانقلاب»
  • 169
  • 0
  • 0
فريق التحرير
11 ربيع الآخر 1442 /  26  نوفمبر  2020   11:27 ص

أصدرت محكمة تركية، اليوم الخميس، أحكامًا بالسجن المؤبد على متهمين زعمت السلطات التركية مشاركتهم في محاولة الانقلاب الفاشلة (في يوليو 2016)، وهى المسرحية التي تكشف للعالم دور نظام أردوغان في ترويجها لمطاردة المعارضين لسياسته التي تسببت في عزلة تركيا إقليميا ودوليا.

وبادرت السلطات التركية منذ محاولة الانقلاب المسرحية في إنهاء خدمة وإصدار قرار اعتقالا لأكثر من نصف مليون من القيادات الكبرى والوسيطة وكوادر الأحزاب ورؤساء البلديات، فضلا عن تطهير الجيش من كل المعترضين على مغامرات أردوغان العسكرية ودعمه للميليشيات الإرهابية في الجوار العربي، لاسيما في الشمال السوري.

وتزعم السلطات التركية أن العناصر التي تم اعتقالها وإنهاء خدماتها الحكومية تتبع رجل الدين فتح الله جولن، الذي تزعم أنقرة أنه العقل المدبر لمسرحية الانقلاب،  فيما الواقع (بحسب المراقبين) أن أردوغان يخشى من التفاف الأتراك حول الخدمات التي تقدمها المؤسسات الخيرية لفتح الله جولن. 

اقرأ أيضًا:

 النظام التركي يطارد الجميع.. اتهام كافالا بالانقلاب على أردوغان

أمن أردوغان يعتدي على مسيرات كردية.. و«سانجار» يفضح انقلاب الرئيس

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك