Menu

سيميوني يرفض الاستسلام بعد نكبة كولتورال

«أتحمل مسؤولية الخسارة بالكامل»

لم يكن أشد المتشائمين في العاصمة الإسبانية، يتوقع الخروج الصادم لفريق أتلتيكو مدريد مبكرًا من كأس الملك، أمام القادم من الدرجة الثانية الإسبانية كولتورال ليونيس
سيميوني يرفض الاستسلام بعد نكبة كولتورال
  • 36
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

لم يكن أشد المتشائمين في العاصمة الإسبانية، يتوقع الخروج الصادم لفريق أتلتيكو مدريد مبكرًا من كأس الملك، أمام القادم من الدرجة الثانية الإسبانية كولتورال ليونيسا، إلا أن الخسارة توثق حالة التراجع التي يعيشها الروخي بلانكوس على صعيد النتائج، وتُلقي بظلال قاتمة على مستقبل المدرب الأرجنتيني دييجو سيميوني.

وتكبد الأتليتي خسارة مفاجئة أمام مضيفه كولتورال ديبورتيفا ليونيسا، الناشط في الدرجة الثانية، بهدفين مقابل هدف، بعد التمديد إلى الوقت الإضافي، في المباراة التي جرت بينهما مساء أمس الخميس، على ملعب رينو دي ليون، لحساب منافسات دور الـ32 من كأس ملك إسبانيا.

وعجز رجال سيميوني عن الحفاظ على هدف التقدم الذي حمل توقيع المهاجم الأرجنتيني أنخل كوريا، في الدقيقة 65، ليتلقى فريق العاصمة هدفًا صادمًا قبل النهاية بسبع دقائق، قبل أن يرضخ لخسارة مخيبة بهدف ثانٍ في الدقيقة 108، من الوقت الإضافي.

وأعرب المدرب الأرجنتيني عن أسفه الشديد لجماهير أتلتيكو مدريد عقب الخروج المبكر من كأس الملك، مشددًا على أنه يتحمل كاملة المسؤولية عن الخسارة المؤلمة أمام المنافس المغمور، إلا أن مثل تلك النتائج واردة في كرة القدم.

وأضاف سيميونى، في تصريحات صحفية عقب اللقاء: «أتحمل كامل المسؤولية عقب إقصاء أتلتيكو.. الأمور تصبح صعبة عندما تفشل في هز شباك المنافس، وهو ما حدث لنا.. أنا أثق تمامًا بقدرات جميع اللاعبين.. إنهم ببساطة من الأفضل في العالم، ولكن هذه كرة القدم، ومن الوارد أن تحدث المفاجآت».

واعترف الأرجنتيني: «ليونيسا استحق الفوز؛ لأننا لم نلعب كما تعودنا.. تلقينا خسائر في دوري أبطال أوروبا ولم نغير شيئًا من أفكارنا، ومررنا بتجارب مشابهة ونجحنا في تجاوزها، وكذلك الحال الآن لن يتغير شيء، وبالتأكيد النتائج ستتسحن في أسرع وقت».

وحول اقتراب نهاية مغامرته مع أتلتيكو بعد سنوات من النجاح؛ رفض سيميوني الاستسلام وإلقاء المنديل، معقبًا: «من الضروري أن يكون لرجال الإعلام آراؤهم، لكنني لا أزال أؤمن تمامًا بلاعبي فريقي بالكامل، وأؤمن كذلك بطاقمي الفني بالكامل.. لم نكن اليوم حاسمين أمام المرمى.. غدًا تتغير الأمور، وفي النهاية أتحمَّل أنا المسؤولية المطلقة».

واختتم مدرب الروخي بلانكوس تصريحاته: «نجحنا في خلق العديد من الفرص، ووصلنا بالفعل إلى مرمى المنافس، ولكن حارس ليونيسا كان له تصديات رائعة للغاية، والفريق عامةً قدَّم مباراة جيدة».

وأحرز سيرخيو بينيتو هدفًا تاريخيًّا لفريق كولتورال ليونيسا، بتسديدة رائعة في الدقيقة 108، ليقلب الطاولة على رأس رجال سيميوني، ويمنح الفريق المملوك لأكاديمية إسباير بطاقة التأهل للدور ثمن النهائي لكأس الملك، لأول مرة منذ ستة عقود، والرابعة في التاريخ.

اقرأ أيضًا:

أتلتيكو مدريد يعود لمحاولة ضم كافاني بعرض جديد

إيبار يهزم أتلتيكو مدريد بثنائية نظيفة في الدوري الإسباني

 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك