Menu
الادعاء التركي يصدر أوامر توقيف بحق 228 شخصًا بشبهة دعم جولن

أفادت مصادر أمنية تركية، اليوم الثلاثاء، بأن الادعاء أصدر أوامر توقيف بحق 228 شخصًا بشبهة تورطهم في دعم رجل الدين المقيم في الولايات المتحدة فتح الله جولن.

وأصدر الادعاء في ولاية إزمير، على ساحل بحر إيجه، أوامر لتوقيف 101 عسكري، برتبة رقيب، في الخدمة، إلى جانب 56 جنديًّا سابقًا كانوا قد تقاعدوا أو استقالوا أو تم فصلهم، وقالت المصادر إن قوات مكافحة الإرهاب بدأت عمليات متزامنة في 43 ولاية.

وفي عملية منفصلة، أصدر الادعاء في العاصمة أنقرة أوامر توقيف لـ71 مشتبهًا بهم بينهم 33 مسؤولًا في الخدمة بوزارة العدل لصلتهم بدعم جولن.

وتتهم الحكومة التركية جولن بالوقوف وراء المحاولة الانقلابية الفاشلة التي شهدتها البلاد عام 2016، كما تقول أنقرة إن جولن يقود حركة للتغلغل في أجهزة الدولة والجيش، وتصنف أنقرة حركة جولن على أنها منظمة إرهابية، وينفي جولن، الحليف السابق للرئيس رجب طيب أردوغان، هذه الاتهامات.

وصرّح وزير الدفاع التركي خلوصي آكار في ديسمبر الماضي بأنه جرى فصل نحو 19 ألفًا من الخدمة في القوات المسلحة التركية منذ المحاولة الانقلابية.

ومنذ المحاولة الانقلابية، جرى أيضًا فصل عشرات الآلاف من موظفي الخدمة العامة في تركيا من أعمالهم بتهمة دعم جولن.

اقرأ أيضا:

«تصريحات أردوغان» تدفع الهند لاستدعاء السفير التركي وتحذير أنقرة

برلمان أردوغان «يشوشر» على غارات إسرائيل ضد سوريا بملف «إبادة الأرمن»

روسيا تفند مزاعم «أردوغان»: قواتنا في سوريا ضد الإرهابيين فقط

2020-02-18T13:09:28+03:00 أفادت مصادر أمنية تركية، اليوم الثلاثاء، بأن الادعاء أصدر أوامر توقيف بحق 228 شخصًا بشبهة تورطهم في دعم رجل الدين المقيم في الولايات المتحدة فتح الله جولن. وأص
الادعاء التركي يصدر أوامر توقيف بحق 228 شخصًا بشبهة دعم جولن
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

الادعاء التركي يصدر أوامر توقيف بحق 228 شخصًا بشبهة دعم جولن

بينهم عسكريون وقيادات عدلية

الادعاء التركي يصدر أوامر توقيف بحق 228 شخصًا بشبهة دعم جولن
  • 33
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء الألمانية ( د.ب.أ )
24 جمادى الآخر 1441 /  18  فبراير  2020   01:09 م

أفادت مصادر أمنية تركية، اليوم الثلاثاء، بأن الادعاء أصدر أوامر توقيف بحق 228 شخصًا بشبهة تورطهم في دعم رجل الدين المقيم في الولايات المتحدة فتح الله جولن.

وأصدر الادعاء في ولاية إزمير، على ساحل بحر إيجه، أوامر لتوقيف 101 عسكري، برتبة رقيب، في الخدمة، إلى جانب 56 جنديًّا سابقًا كانوا قد تقاعدوا أو استقالوا أو تم فصلهم، وقالت المصادر إن قوات مكافحة الإرهاب بدأت عمليات متزامنة في 43 ولاية.

وفي عملية منفصلة، أصدر الادعاء في العاصمة أنقرة أوامر توقيف لـ71 مشتبهًا بهم بينهم 33 مسؤولًا في الخدمة بوزارة العدل لصلتهم بدعم جولن.

وتتهم الحكومة التركية جولن بالوقوف وراء المحاولة الانقلابية الفاشلة التي شهدتها البلاد عام 2016، كما تقول أنقرة إن جولن يقود حركة للتغلغل في أجهزة الدولة والجيش، وتصنف أنقرة حركة جولن على أنها منظمة إرهابية، وينفي جولن، الحليف السابق للرئيس رجب طيب أردوغان، هذه الاتهامات.

وصرّح وزير الدفاع التركي خلوصي آكار في ديسمبر الماضي بأنه جرى فصل نحو 19 ألفًا من الخدمة في القوات المسلحة التركية منذ المحاولة الانقلابية.

ومنذ المحاولة الانقلابية، جرى أيضًا فصل عشرات الآلاف من موظفي الخدمة العامة في تركيا من أعمالهم بتهمة دعم جولن.

اقرأ أيضا:

«تصريحات أردوغان» تدفع الهند لاستدعاء السفير التركي وتحذير أنقرة

برلمان أردوغان «يشوشر» على غارات إسرائيل ضد سوريا بملف «إبادة الأرمن»

روسيا تفند مزاعم «أردوغان»: قواتنا في سوريا ضد الإرهابيين فقط

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك