Menu
ريكاردو يستعيد ذكريات الـ«هاتريك» التاريخي.. ويكشف كواليس انتقاله للهلال

أعاد المهاجم البرازيلي سيرجيو ريكاردو، المهاجم السابق لنادي الهلال، ذكرى الـ «هاتريك» التي سجلها في نهائي بطولة الأندية الآسيوية أبطال الدوري عام 2000، كما كشف عن كواليس انضمامه إلى الزعيم.

وقال ريكاردو، في تصريحات للموقع الرسمي للاتحاد الآسيوي لكرة القدم، «عندما اتصل بي الهلال، تحدثوا معي أولًا عن بطولة الأندية الآسيوية أبطال الدوري، بعد ذلك على سبيل المثال لم يفوزوا بهذه البطولة لفترة طويلة».

وتابع «بدأت مسيرتي مع نادي فلومينيزي في باهيا، وبعد ذلك انتقلت إلى كورينثيانز وفاسكو دا جاما وفيتوريا ثم بوتافوجو، وبعد ذلك انتقلت إلى الأهلي السعودي».

وأضاف «بعد ذلك انتقلت إلى السد ثم 6 أشهر مع فناربخشة التركي، ثم ساكاريسبور والعين، وأخيراً الهلال عام 2000، من أجل المشاركة في بطولة الأندية الآسيوية أبطال الدوري، وذلك لمدة 6 أشهر».

وأردف «عندما أتيت إلى الهلال، شاهدت أن الجميع في النادي والجماهير كانوا ينتظرون هذه البطولة، لأنهم لم يفوزوا بها منذ فترة».

الهلال ضد جوبيلو ايواتا

وفاز الهلال بثلاثة أهداف مقابل هدفين، خلال مواجهة جوبيلو ايواتا الياباني في نهائي بطولة الأندية الآسيوية عام 2000؛ حيث سجل وقتها ريكاردو ثلاثية النادي السعودي.

وعن ذكرى مباراة جوبيلو الياباني، أوضح «كنت أتدرب طوال الوقت على الركلات الحرة، وسجلت العديد من الأهداف عبرها، وبالتأكيد عندما تحدثت مع سامي الجابر قال لي إنه يريد أن يسدد».

وأضاف «طلب مني أن أمنحه فرصة التسديد، لأنها كانت أول ركلة حرة في المباراة، ولكنني سددت بصورة جيدة للغاية، وقد ساعدني ذلك كثيراً وكان ذلك حظي الجيد، لأن هذه التسديدة كانت صعبة على الحارس، كانت التسديدة جيدة».

واستطرد «بعد هذا الهدف رفض لاعبو ايواتا الاستسلام، ونجحوا في قلب النتيجة عند الدقيقة 19 عبر هدفي ناكاياما وتاكاهارا، وذلك في غضون دقيقة واحدة، الفريق الياباني خسر المباراة في دقيقة واحدة فقط، لأنني شاهدت المباراة بعد يومين؛ حيث قمت بتسجيلها عبر الفيديو، وقد لعبوا بصورة أفضل منا».

وواصل «الشيء الأهم بالنسبة لي هو أنني دخلت السجلات التاريخية للنادي، وكنت لعبت من قبل في السعودية، وأنا أعرف أن الشعب السعودي يحب كرة القدم كثيرًا».

اقرأ أيضا:

الهلال يمنع لاعبيه من الظهور في وسائل التواصل الاجتماعي

«كورونا» يُسدي خدمة جليلة إلى الهلال

2020-04-22T21:08:28+03:00 أعاد المهاجم البرازيلي سيرجيو ريكاردو، المهاجم السابق لنادي الهلال، ذكرى الـ «هاتريك» التي سجلها في نهائي بطولة الأندية الآسيوية أبطال الدوري عام 2000، كما كشف
ريكاردو يستعيد ذكريات الـ«هاتريك» التاريخي.. ويكشف كواليس انتقاله للهلال
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

ريكاردو يستعيد ذكريات الـ«هاتريك» التاريخي.. ويكشف كواليس انتقاله للهلال

مؤكدًا عشق الشعب السعودي لكرة القدم

ريكاردو يستعيد ذكريات الـ«هاتريك» التاريخي.. ويكشف كواليس انتقاله للهلال
  • 61
  • 0
  • 0
فريق التحرير
29 شعبان 1441 /  22  أبريل  2020   09:08 م

أعاد المهاجم البرازيلي سيرجيو ريكاردو، المهاجم السابق لنادي الهلال، ذكرى الـ «هاتريك» التي سجلها في نهائي بطولة الأندية الآسيوية أبطال الدوري عام 2000، كما كشف عن كواليس انضمامه إلى الزعيم.

وقال ريكاردو، في تصريحات للموقع الرسمي للاتحاد الآسيوي لكرة القدم، «عندما اتصل بي الهلال، تحدثوا معي أولًا عن بطولة الأندية الآسيوية أبطال الدوري، بعد ذلك على سبيل المثال لم يفوزوا بهذه البطولة لفترة طويلة».

وتابع «بدأت مسيرتي مع نادي فلومينيزي في باهيا، وبعد ذلك انتقلت إلى كورينثيانز وفاسكو دا جاما وفيتوريا ثم بوتافوجو، وبعد ذلك انتقلت إلى الأهلي السعودي».

وأضاف «بعد ذلك انتقلت إلى السد ثم 6 أشهر مع فناربخشة التركي، ثم ساكاريسبور والعين، وأخيراً الهلال عام 2000، من أجل المشاركة في بطولة الأندية الآسيوية أبطال الدوري، وذلك لمدة 6 أشهر».

وأردف «عندما أتيت إلى الهلال، شاهدت أن الجميع في النادي والجماهير كانوا ينتظرون هذه البطولة، لأنهم لم يفوزوا بها منذ فترة».

الهلال ضد جوبيلو ايواتا

وفاز الهلال بثلاثة أهداف مقابل هدفين، خلال مواجهة جوبيلو ايواتا الياباني في نهائي بطولة الأندية الآسيوية عام 2000؛ حيث سجل وقتها ريكاردو ثلاثية النادي السعودي.

وعن ذكرى مباراة جوبيلو الياباني، أوضح «كنت أتدرب طوال الوقت على الركلات الحرة، وسجلت العديد من الأهداف عبرها، وبالتأكيد عندما تحدثت مع سامي الجابر قال لي إنه يريد أن يسدد».

وأضاف «طلب مني أن أمنحه فرصة التسديد، لأنها كانت أول ركلة حرة في المباراة، ولكنني سددت بصورة جيدة للغاية، وقد ساعدني ذلك كثيراً وكان ذلك حظي الجيد، لأن هذه التسديدة كانت صعبة على الحارس، كانت التسديدة جيدة».

واستطرد «بعد هذا الهدف رفض لاعبو ايواتا الاستسلام، ونجحوا في قلب النتيجة عند الدقيقة 19 عبر هدفي ناكاياما وتاكاهارا، وذلك في غضون دقيقة واحدة، الفريق الياباني خسر المباراة في دقيقة واحدة فقط، لأنني شاهدت المباراة بعد يومين؛ حيث قمت بتسجيلها عبر الفيديو، وقد لعبوا بصورة أفضل منا».

وواصل «الشيء الأهم بالنسبة لي هو أنني دخلت السجلات التاريخية للنادي، وكنت لعبت من قبل في السعودية، وأنا أعرف أن الشعب السعودي يحب كرة القدم كثيرًا».

اقرأ أيضا:

الهلال يمنع لاعبيه من الظهور في وسائل التواصل الاجتماعي

«كورونا» يُسدي خدمة جليلة إلى الهلال

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك