Menu
أمن أردوغان يعتقل 3 نواب معارضين بعد إسقاط عضويتهم البرلمانية

واصل الرئيس التركي رجب أردوغان تعقُّب معارضيه؛ حيث تم إسقاط عضوية 3 نواب في البرلمان التركي (أنيس بربر أوغلو النائب عن حزب الشعب الجمهوري، وليلى غوفن وموسى فارس أوغللاري من حزب الشعوب الديمقراطي). 

وأصدر مكتب المدَّعي العام في مدينة ديار بكر ذات الغالبية الكردية، مذكرة اعتقال ضد العضوين في حزب الشعوب الديمقراطي، بعد ساعات من صدور قرار إسقاط عضويتهما في البرلمان.

وقال موسى فارس أوغللاري على تويتر إنه اعتقل وهو في طريقه من ديار بكر إلى مقر حزبه في أنقرة.

وفيما صرح مصدر في الشرطة لوكالة «فرانس برس» بأن الشرطة ستعتقل ليلى غوفن في منزلها؛ فقد قال بربر أوغلو، قبل اعتقاله  إنه لم يفاجأ بقرار إسقاط عضويته في البرلمان.

وحُكم على بربر أوغلو بالسجن لنحو ست سنوات عام 2018 بسبب تسريبه للصحافة مقطع فيديو عن الاستخبارات التركية، لكن تم الإفراج عنه بعد قضائه أكثر من عام في السجن، نظرًا إلى امتلاكه حصانة برلمانية.

اقرأ أيضًا:

بالكلاب المفترسة..  أمن أردوغان يعذب مواطنًا كرديًّا أمام أطفاله
حصيلة كورونا في تركيا: 164 ألف إصابة.. و4563 حالة وفاة
 

2020-06-05T12:18:38+03:00 واصل الرئيس التركي رجب أردوغان تعقُّب معارضيه؛ حيث تم إسقاط عضوية 3 نواب في البرلمان التركي (أنيس بربر أوغلو النائب عن حزب الشعب الجمهوري، وليلى غوفن وموسى فارس
أمن أردوغان يعتقل 3 نواب معارضين بعد إسقاط عضويتهم البرلمانية
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


أمن أردوغان يعتقل 3 نواب معارضين بعد إسقاط عضويتهم البرلمانية

أحدهم صرح بأنه لم يُفاجأ

أمن أردوغان يعتقل 3 نواب معارضين بعد إسقاط عضويتهم البرلمانية
  • 411
  • 0
  • 0
فريق التحرير
13 شوّال 1441 /  05  يونيو  2020   12:18 م

واصل الرئيس التركي رجب أردوغان تعقُّب معارضيه؛ حيث تم إسقاط عضوية 3 نواب في البرلمان التركي (أنيس بربر أوغلو النائب عن حزب الشعب الجمهوري، وليلى غوفن وموسى فارس أوغللاري من حزب الشعوب الديمقراطي). 

وأصدر مكتب المدَّعي العام في مدينة ديار بكر ذات الغالبية الكردية، مذكرة اعتقال ضد العضوين في حزب الشعوب الديمقراطي، بعد ساعات من صدور قرار إسقاط عضويتهما في البرلمان.

وقال موسى فارس أوغللاري على تويتر إنه اعتقل وهو في طريقه من ديار بكر إلى مقر حزبه في أنقرة.

وفيما صرح مصدر في الشرطة لوكالة «فرانس برس» بأن الشرطة ستعتقل ليلى غوفن في منزلها؛ فقد قال بربر أوغلو، قبل اعتقاله  إنه لم يفاجأ بقرار إسقاط عضويته في البرلمان.

وحُكم على بربر أوغلو بالسجن لنحو ست سنوات عام 2018 بسبب تسريبه للصحافة مقطع فيديو عن الاستخبارات التركية، لكن تم الإفراج عنه بعد قضائه أكثر من عام في السجن، نظرًا إلى امتلاكه حصانة برلمانية.

اقرأ أيضًا:

بالكلاب المفترسة..  أمن أردوغان يعذب مواطنًا كرديًّا أمام أطفاله
حصيلة كورونا في تركيا: 164 ألف إصابة.. و4563 حالة وفاة
 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك