Menu
استشارية أمراض نساء توضح تأثير كبر سن الوالدين على الجنين

طمأنت استشارية وأستاذة طب النساء والولادة وطب الأجنة، الدكتورة مها النمر، اليوم السبت، الوالدين، بشأن تأثير كبر سن أحدهما أو كليهما على صحة الجنين، مشيرة إلى أنه في الغالب يمر الحمل دون مشاكل.

وقالت الدكتورة النمر في تغريدة عبر حسابها الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، إنه كان يُعتقد -في السابق- أن عمر الأم فقط هو الذي يزيد من تشوهات الكرموسومات عند الجنين، لكن دراسة جديدة كشفت أن تقدم عمر الأب يرتبط بزيادة نسبة متلازمة داون وتشوه الكرموسومات، وتشوهات الجنين (الجهاز العظمي)، وطفرات جينية جديدة.

وطمأنت استشارية طب النساء، الآباء والأمهات، قائلة إنه «في الغالب، فإن تقدم عمر أحد الوالدين أو كليهما لن ينتج عنه دائمًا مشاكل للجنين، وغالبًا يتم الحمل بدون أي مشاكل».

ووجهت الدكتورة النمر نصيحة لمن تأخرت في الزواج أو لمن تأخر حملها أو لمن تخاف الإنجاب في سن الأربعين، بأن «الزواج، والحمل، والذرية، أرزاق لا تحملي همها»، وتابعت أن أم المؤمنين خديجة رضي الله عنها، تزوجت في الأربعين وأنجبت، وفقًا للمشهور عند أصحاب السير، مشيرة إلى أن الشاهد من نصيحتها هو «لا تجعلي عمرك رقمًا يحدد مسار حياتك، فالمحطات كثيرة، استمتعي بالرحلة».

وفي ردها على سؤال من امرأة تبلغ من العمر 40 عامًا، وتستخدم حبوب منع حمل فيها هرمونين، معبرة عن خوفها من الإصابة بالجلطة، قالت الدكتورة النمر، إنه يمكنها الاستمرار إذا كانت سليمة من الأمراض المزمنة «المناعة، الضغط، السكري»، ووزنها طبيعي، وغير مدخنة، والكولسترول والدهون الثلاثية طبيعية، وتمارس الرياضة، ونصحتها باستخدام اللولب وشريحة الذراع بعد ذلك.

وأشارت استشارية طب النساء، إلى أن موانع الحمل المناسبة للمرأة بعد سن الأربعين تتضمن: اللولب بنوعيه «الهرموني والنحاسي»، وشريحة الذراع، والإبرة كل 3 أشهر، وحبوب منع الحمل التي تحتوي على هرمون واحد، واستخدام الواقي الذكري أو الأنثوي.

وحول تأثير الفواكه والخضراوات غير العضوية على الحامل؛ بسبب ما يشاع من احتوائها على مبيدات، قالت الدكتورة النمر، إن منظمة الصحة العالمية لم تحذر بخطرها، إضافة إلى أن الجسم قادر على التخلص منها، كما أن كميات المبيدات على الخضار والفواكه قليلة جدًّا «عندما تم اختبار تحاليل البول للمستهلكين»، والخلاصة أنه لا ضرر منها ولكن يجب غسلها جيدًا قبل تناولها.

ووجهت استشارية أمراض النساء، نصيحة للمرأة الحامل بممارسة أي رياضة جسدية مثل المشي أو الجري أو السباحة، مع تجنب الرياضات العنيفة، ويفضل أن تكون ممارسة الرياضة تحت إشراف متخصص، وبعد استشارة الطبيب وتوجيهه مع عدم نسيان وضع «واقي الشمس».

2020-11-29T00:37:01+03:00 طمأنت استشارية وأستاذة طب النساء والولادة وطب الأجنة، الدكتورة مها النمر، اليوم السبت، الوالدين، بشأن تأثير كبر سن أحدهما أو كليهما على صحة الجنين، مشيرة إلى أن
استشارية أمراض نساء توضح تأثير كبر سن الوالدين على الجنين
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

استشارية أمراض نساء توضح تأثير كبر سن الوالدين على الجنين

وجهت نصائح بشأن وسائل منع الحمل..

استشارية أمراض نساء توضح تأثير كبر سن الوالدين على الجنين
  • 3533
  • 0
  • 0
فريق التحرير
25 جمادى الآخر 1440 /  02  مارس  2019   10:50 م

طمأنت استشارية وأستاذة طب النساء والولادة وطب الأجنة، الدكتورة مها النمر، اليوم السبت، الوالدين، بشأن تأثير كبر سن أحدهما أو كليهما على صحة الجنين، مشيرة إلى أنه في الغالب يمر الحمل دون مشاكل.

وقالت الدكتورة النمر في تغريدة عبر حسابها الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، إنه كان يُعتقد -في السابق- أن عمر الأم فقط هو الذي يزيد من تشوهات الكرموسومات عند الجنين، لكن دراسة جديدة كشفت أن تقدم عمر الأب يرتبط بزيادة نسبة متلازمة داون وتشوه الكرموسومات، وتشوهات الجنين (الجهاز العظمي)، وطفرات جينية جديدة.

وطمأنت استشارية طب النساء، الآباء والأمهات، قائلة إنه «في الغالب، فإن تقدم عمر أحد الوالدين أو كليهما لن ينتج عنه دائمًا مشاكل للجنين، وغالبًا يتم الحمل بدون أي مشاكل».

ووجهت الدكتورة النمر نصيحة لمن تأخرت في الزواج أو لمن تأخر حملها أو لمن تخاف الإنجاب في سن الأربعين، بأن «الزواج، والحمل، والذرية، أرزاق لا تحملي همها»، وتابعت أن أم المؤمنين خديجة رضي الله عنها، تزوجت في الأربعين وأنجبت، وفقًا للمشهور عند أصحاب السير، مشيرة إلى أن الشاهد من نصيحتها هو «لا تجعلي عمرك رقمًا يحدد مسار حياتك، فالمحطات كثيرة، استمتعي بالرحلة».

وفي ردها على سؤال من امرأة تبلغ من العمر 40 عامًا، وتستخدم حبوب منع حمل فيها هرمونين، معبرة عن خوفها من الإصابة بالجلطة، قالت الدكتورة النمر، إنه يمكنها الاستمرار إذا كانت سليمة من الأمراض المزمنة «المناعة، الضغط، السكري»، ووزنها طبيعي، وغير مدخنة، والكولسترول والدهون الثلاثية طبيعية، وتمارس الرياضة، ونصحتها باستخدام اللولب وشريحة الذراع بعد ذلك.

وأشارت استشارية طب النساء، إلى أن موانع الحمل المناسبة للمرأة بعد سن الأربعين تتضمن: اللولب بنوعيه «الهرموني والنحاسي»، وشريحة الذراع، والإبرة كل 3 أشهر، وحبوب منع الحمل التي تحتوي على هرمون واحد، واستخدام الواقي الذكري أو الأنثوي.

وحول تأثير الفواكه والخضراوات غير العضوية على الحامل؛ بسبب ما يشاع من احتوائها على مبيدات، قالت الدكتورة النمر، إن منظمة الصحة العالمية لم تحذر بخطرها، إضافة إلى أن الجسم قادر على التخلص منها، كما أن كميات المبيدات على الخضار والفواكه قليلة جدًّا «عندما تم اختبار تحاليل البول للمستهلكين»، والخلاصة أنه لا ضرر منها ولكن يجب غسلها جيدًا قبل تناولها.

ووجهت استشارية أمراض النساء، نصيحة للمرأة الحامل بممارسة أي رياضة جسدية مثل المشي أو الجري أو السباحة، مع تجنب الرياضات العنيفة، ويفضل أن تكون ممارسة الرياضة تحت إشراف متخصص، وبعد استشارة الطبيب وتوجيهه مع عدم نسيان وضع «واقي الشمس».

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك