Menu
بيل جيتس يحذر من كفاءة لقاحات كورونا: غير كافية

حذر مؤسس شركة مايكروسوفت العالمية، بيل جيتس، من احتمال عدم نجاعة أي لقاح ضد فيروس كورونا يتم التوصل إليه، معتبرًا أنه قد لا يكون فعالًا بما يكفي كحاجز لانتشار العدوى. 

وأوضح جيتس (في مقابلة مع شبكة: سي إن إن)، أنه عند تطوير اللقاح، يسترشد المبتكرون بخاصيتين هما أن يكون اللقاح ناجعًا في الوقاية من الإصابة بالمرض نفسه، وثانيهما منع انتقال العدوى من المصاب إلى أشخاص آخرين «في الحالة الأولى، ليس من المضمون أن يكون اللقاح مانعًا مثاليًا لانتقال العدوى».

وفي الوقت نفسه، أشاد مؤسس شركة مايكروسوفت بفعالية الاستجابة المناعية للجسم ضد المرض، ووفقًا له، فإن المناعة المتطورة تحمي من خطر إعادة العدوى لمدة عام على الأقل.

كما دعم مؤسس شركة «Microsoft» توقعات رئيس اختصاصي الأمراض المعدية في الولايات المتحدة، أنتوني فوسي، الذي توقع أن يكون اللقاح المضاد للفيروس التاجي  جاهزًا في أواخر عام 2020 الجاري أو أوائل عام 2021 المقبل.

وتعتبر مؤسسة بيل وميليندا جيتس، التي يديرها بيل شخصيًا، ثاني أكبر مانح لمنظمة الصحة العالمية، التي أوقف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب دفع مستحقات بلاده في تمويلها بحجة عدم شفافية عملها ومحاباتها للصين عند إعدادها التقارير عن أسباب ومصادر تفشي كورونا.

صندوق مؤسسة بيل وميليندا جيتس قدم لمنظمة الصحة العالمية خلال عامي 2018-2019 نحو 9.76% من ميزانية المنظمة. كما يقوم الصندوق بتمويل البحوث في مجال الأدوية واللقاحات.

اقرأ أيضًا:

تحذير خطير من «الصحة العالمية» بشأن إصابات ووفيات كورونا
رسميًا.. وكالة الأدوية الأوروبية تقرُّ عقار «ريمديسيفير» كأول علاج لكورونا
بالفيديو.. «الصحة» تحسم الجدل بشأن إصابة 30% من «متعافي كورونا» بتلیف رئوي مزمن

2020-10-12T21:33:08+03:00 حذر مؤسس شركة مايكروسوفت العالمية، بيل جيتس، من احتمال عدم نجاعة أي لقاح ضد فيروس كورونا يتم التوصل إليه، معتبرًا أنه قد لا يكون فعالًا بما يكفي كحاجز لانتشار ا
بيل جيتس يحذر من كفاءة لقاحات كورونا: غير كافية
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

بيل جيتس يحذر من كفاءة لقاحات كورونا: غير كافية

تطرَّق لحالة مهمة في عملية التقييم..

بيل جيتس يحذر من كفاءة لقاحات كورونا: غير كافية
  • 44
  • 0
  • 0
فريق التحرير
5 ذو القعدة 1441 /  26  يونيو  2020   10:34 ص

حذر مؤسس شركة مايكروسوفت العالمية، بيل جيتس، من احتمال عدم نجاعة أي لقاح ضد فيروس كورونا يتم التوصل إليه، معتبرًا أنه قد لا يكون فعالًا بما يكفي كحاجز لانتشار العدوى. 

وأوضح جيتس (في مقابلة مع شبكة: سي إن إن)، أنه عند تطوير اللقاح، يسترشد المبتكرون بخاصيتين هما أن يكون اللقاح ناجعًا في الوقاية من الإصابة بالمرض نفسه، وثانيهما منع انتقال العدوى من المصاب إلى أشخاص آخرين «في الحالة الأولى، ليس من المضمون أن يكون اللقاح مانعًا مثاليًا لانتقال العدوى».

وفي الوقت نفسه، أشاد مؤسس شركة مايكروسوفت بفعالية الاستجابة المناعية للجسم ضد المرض، ووفقًا له، فإن المناعة المتطورة تحمي من خطر إعادة العدوى لمدة عام على الأقل.

كما دعم مؤسس شركة «Microsoft» توقعات رئيس اختصاصي الأمراض المعدية في الولايات المتحدة، أنتوني فوسي، الذي توقع أن يكون اللقاح المضاد للفيروس التاجي  جاهزًا في أواخر عام 2020 الجاري أو أوائل عام 2021 المقبل.

وتعتبر مؤسسة بيل وميليندا جيتس، التي يديرها بيل شخصيًا، ثاني أكبر مانح لمنظمة الصحة العالمية، التي أوقف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب دفع مستحقات بلاده في تمويلها بحجة عدم شفافية عملها ومحاباتها للصين عند إعدادها التقارير عن أسباب ومصادر تفشي كورونا.

صندوق مؤسسة بيل وميليندا جيتس قدم لمنظمة الصحة العالمية خلال عامي 2018-2019 نحو 9.76% من ميزانية المنظمة. كما يقوم الصندوق بتمويل البحوث في مجال الأدوية واللقاحات.

اقرأ أيضًا:

تحذير خطير من «الصحة العالمية» بشأن إصابات ووفيات كورونا
رسميًا.. وكالة الأدوية الأوروبية تقرُّ عقار «ريمديسيفير» كأول علاج لكورونا
بالفيديو.. «الصحة» تحسم الجدل بشأن إصابة 30% من «متعافي كورونا» بتلیف رئوي مزمن

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك