Menu
رئيس الأولمبية الدولية: الرياضة ليست لها علاقة بالسياسة «أكذوبة»

اعترف الألماني توماس باخ، رئيس اللجنة الأولمبية الدولية، بأن حالة المقاطعة التي شهدتها دورة الألعاب الأولمبية عام 1980 في موسكو، كانت الباعث الرئيسي في مسيرته باللجنة الأولمبية الدولية.

وأوضح باخ، في تصريحات بمناسبة الذكرى الـ40 لاتخاذ ألمانيا قرار مقاطعة أولمبياد موسكو 1980، اليوم الخميس: «لم أكن لأصبح في اللجنة الأولمبية الدولية، بدون مقاطعة دورة الألعاب التي جرت في الاتحاد السوفيتي».

وكانت الجمعية العمومية للجنة الأولمبية الوطنية، اتخذت قرارها في 15 مايو 1980، بالموافقة على المقاطعة لأولمبياد موسكو، بعد المبادرة التي أطلقتها الولايات المتحدة الأمريكية في 1979، بمقاطعة هذه النسخة من الدورات الأولمبية؛ بسبب الغزو السوفيتي لأفغانستان.

وأشار رئيس الأولمبية الدولية، الفائز مع ألمانيا بذهبية الفرق في المبارزة بأولمبياد 1976: «وما جعل هذه التجربة بمثل هذا القدر من المرارة، هو أن التجاهل التام لأصوات الرياضيين كان محسوسًا في الوسط الرياضي، وفي المجتمع ككل».

واختتم باخ تصريحاته: «الرياضيون في ذلك الوقت في عام 1980، ظلوا واقفين على المضمار، بعد هذا، لم تكن هناك مواساة بسبب هذه اللامبالاة، كانت إحدى أكاذيب الحياة للوسط الرياضي، التي دفعت الرياضة ثمنًا مريرًا لها، القول إن الرياضة ليست لها أي علاقة بالسياسة، كان أمرًا خاطئًا تمامًا».

اقرأ أيضًا:

اللجنة الأولمبية الدولية تحدد آليات الانتخابات المقبلة للاتحادات الوطنية

«فيفا» ينعش آمال جيل 1997 في المشاركة في «طوكيو 2020»

2020-05-14T18:10:14+03:00 اعترف الألماني توماس باخ، رئيس اللجنة الأولمبية الدولية، بأن حالة المقاطعة التي شهدتها دورة الألعاب الأولمبية عام 1980 في موسكو، كانت الباعث الرئيسي في مسيرته ب
رئيس الأولمبية الدولية: الرياضة ليست لها علاقة بالسياسة «أكذوبة»
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

رئيس الأولمبية الدولية: الرياضة ليست لها علاقة بالسياسة «أكذوبة»

اعترف بفضل مقاطعة «موسكو 1980»

رئيس الأولمبية الدولية: الرياضة ليست لها علاقة بالسياسة «أكذوبة»
  • 266
  • 0
  • 0
فريق التحرير
21 رمضان 1441 /  14  مايو  2020   06:10 م

اعترف الألماني توماس باخ، رئيس اللجنة الأولمبية الدولية، بأن حالة المقاطعة التي شهدتها دورة الألعاب الأولمبية عام 1980 في موسكو، كانت الباعث الرئيسي في مسيرته باللجنة الأولمبية الدولية.

وأوضح باخ، في تصريحات بمناسبة الذكرى الـ40 لاتخاذ ألمانيا قرار مقاطعة أولمبياد موسكو 1980، اليوم الخميس: «لم أكن لأصبح في اللجنة الأولمبية الدولية، بدون مقاطعة دورة الألعاب التي جرت في الاتحاد السوفيتي».

وكانت الجمعية العمومية للجنة الأولمبية الوطنية، اتخذت قرارها في 15 مايو 1980، بالموافقة على المقاطعة لأولمبياد موسكو، بعد المبادرة التي أطلقتها الولايات المتحدة الأمريكية في 1979، بمقاطعة هذه النسخة من الدورات الأولمبية؛ بسبب الغزو السوفيتي لأفغانستان.

وأشار رئيس الأولمبية الدولية، الفائز مع ألمانيا بذهبية الفرق في المبارزة بأولمبياد 1976: «وما جعل هذه التجربة بمثل هذا القدر من المرارة، هو أن التجاهل التام لأصوات الرياضيين كان محسوسًا في الوسط الرياضي، وفي المجتمع ككل».

واختتم باخ تصريحاته: «الرياضيون في ذلك الوقت في عام 1980، ظلوا واقفين على المضمار، بعد هذا، لم تكن هناك مواساة بسبب هذه اللامبالاة، كانت إحدى أكاذيب الحياة للوسط الرياضي، التي دفعت الرياضة ثمنًا مريرًا لها، القول إن الرياضة ليست لها أي علاقة بالسياسة، كان أمرًا خاطئًا تمامًا».

اقرأ أيضًا:

اللجنة الأولمبية الدولية تحدد آليات الانتخابات المقبلة للاتحادات الوطنية

«فيفا» ينعش آمال جيل 1997 في المشاركة في «طوكيو 2020»

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك