Menu

غرامات كبيرة من «الانضباط» ضد الهلال والنصر

بلغت قيمتها 170 ألف ريال لكل فريق..

أصدرت لجنة الانضباط والأخلاق التابعة للاتحاد السعودي لكرة القدم، مساء اليوم الأحد، أربعة قرارات انضباطية تقاسمها ناديا الهلال والنصر بالتساوي؛ بحيث صدر لكل نادٍ
غرامات كبيرة من «الانضباط» ضد الهلال والنصر
  • 1463
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

أصدرت لجنة الانضباط والأخلاق التابعة للاتحاد السعودي لكرة القدم، مساء اليوم الأحد، أربعة قرارات انضباطية تقاسمها ناديا الهلال والنصر بالتساوي؛ بحيث صدر لكل نادٍ منهما قراران انضباطيان.

وأوقعت لجنة الانضباط عقوبة الغرامة بقيمة خمسين ألف ريال على نادي النصر بسبب تأخره عن تسليم مراقب مباراته مع الهلال بكشف أسماء لاعبيه الذين سيخوضون اللقاء في الموعد المحدد.

وأوضحت اللجنة أن النصر قام بالسماح لاعبيه بالنزول إلى أرض ملعب اللقاء قبل تسليم كشف الأسماء إلى مراقب المباراة، ما حال دون تمكن مراقب المباراة من التثبت من أسماء اللاعبين قبل نزولهم إلى أرض الملعب.

والتقى فريقا الهلال والنصر أول أمس الجمعة على ملعب الملك فهد الدولي بالرياض، في لقاء «ديربي» الرياض الذي تمكن النصر من حسمه لصالحه بثلاثة أ هداف مقابل هدفين، ليعتلي قمة دوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين برصيد 58 نقطة بدلا من الهلال الذي تراجع إلى المركز الثاني بفارق نقطة واحدة فقط.

كما أوقعت اللجنة عقوبة غرامة بقيمة خمسين ألف ريال على نادي الهلال بسبب ارتكابه المخالفة ذاتها؛ حيث سمح للاعبيه بالنزول إلى أرض الملعب لإجراء الإحماء قبل المباراة قبل أن يسلم مراقب المباراة كشفا بأسمائهم، ما حال دون تمكن المراقب من التثبت من أسماء اللاعبين قبل نزولهم إلى الملعب.

وفي القرار الثالث، عاقبت لجنة الانضباط نادي الهلال بغرامة 120 ألف ريال بسبب قيام جماهيره بإلقاء أكثر من خمسين أداة باتجاه مضمار وأرض ملعب المباراة.

وأوضحت اللجنة في قرارها أن ذلك تم في ثلاث مناسبات، قبل انطلاق المباراة وخلال شوطي اللقاء، وذلك بحسب ما ورد في تقرير المراقب.

أما القرار الرابع الذي أصدرته لجنة الانضباط، فجاء بحق نادي النصر، بتغريمه مبلغ 120 ألف ريال بسبب إلقاء جماهيره أكثر من خمسين علبة مياه على مضمار وملعب اللقاء.

وأوضحت اللجنة في قرارها أن ذلك تم في ثلاث مناسبات، قبل انطلاق المباراة وخلال شوطي اللقاء، وذلك بحسب ما ورد في تقرير المراقب.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك