Menu
مجد جديد.. ميسي يطارد رقم بيليه التاريخي

واصل الدولي الأرجنتيني لونيل ميسي الهداف التاريخي لفريق برشلونة الإسباني، ملاحقة المجد، بعدما بات على أعتاب رقم قياسي جديد يزين به مسيرة «البرغوث» المرصعة بالذهب، عقب استعادة ذاكرة الأهداف الدولية مع راقصي التانجو.

وقاد ليو منتخب الأرجنتين إلى قص شريط تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لنهائيات كأس العالم «مونديال 2022»، بفوز مستحق على ضيفه الإكوادوري، بهدف دون رد، في المباراة التي جرت بينهما في ساعة مبكرة صباح اليوم الجمعة، لحساب الجولة الأولى.

وانتظر قائد البيسيليستي 13 دقيقة فقط من أجل وضع أصحاب الأرض في المقدمة، من علامة الجزاء، بعدما تكفل بتنفيذ المخالفة التي تحصل عليها لوكاس أوكامبوس، ليُهدي راقصي التانجو أول 3 نقاط في مشوار التصفيات.

ورفع ميسي حصاد الأهداف الدولية برفقة المنتخب الأرجنتيني إلى الرقم 71، ليصبح على بُعد 6 أهداف فقط عن معادلة الرقم القياسي الذي يسيطر عليه الجوهرة السوداء بيليه، أسطورة الكرة البرازيلية، منذ نحو 5 عقود.

ويتأهَّب صاحب الكرات الذهبية الست، ليتربَّع على عرش هداف منتخبات أمريكا الجنوبية عبر التاريخ، خلال تصفيات كونميبول؛ حيث يحتاج إلى 7 أهداف فقط في المباريات المقبلة، من أجل الانفراد بالرقم التاريخي.

واحتكر هداف سانتوس منذ سبعينيات القرن الماضي صدارة هدافي القارة برصيد 77 هدفًا، في حقبة ثمينة شهدت تتويج السيليساو بثلاثة ألقاب بكأس العالم. أما ميسي فتجاوز في وقت سابق رقم البرازيلي الظاهرة رونالدو، بعدما تجمد عداد أهداف مهاجم ريال مدريد وبرشلونة السابق عند 62 هدفًا.

ودشن القائد الأرجنتيني رحلة البحث عن حلم لقب كأس العالم، الذي حصل عليه البيسيليستي للمرة الثانية والأخيرة عام 1986 في المكسيك، عندما قص شريط تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لأول مونديال في منطقة الشرق الأوسط، بفوز صعب على القادمين من كيتو.

واقترب ميسي، الذي يعاني كثيرًا مع المنتخب الأرجنتيني في المواعيد الكبرى، من حصد مونديال البرازيل 2014، إلا أن الفريق خسر في المباراة النهائية أمام منتخب ألمانيا بهدف دون رد، بهدف متأخر حمل توقيع ماريو جوتزه.

اقرأ أيضًا:

ميسي يثمِّن الفوز «المُعقد» ويشدد على ضرورة مواصلة التطور
ميسي يقود الأرجنتين لإسقاط الإكوادور في الطريق إلى «مونديال 2022»

2020-10-14T22:07:03+03:00 واصل الدولي الأرجنتيني لونيل ميسي الهداف التاريخي لفريق برشلونة الإسباني، ملاحقة المجد، بعدما بات على أعتاب رقم قياسي جديد يزين به مسيرة «البرغوث» المرصعة بالذه
مجد جديد.. ميسي يطارد رقم بيليه التاريخي
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

مجد جديد.. ميسي يطارد رقم بيليه التاريخي

اقترب من عرش القارة اللاتينية

مجد جديد.. ميسي يطارد رقم بيليه التاريخي
  • 164
  • 0
  • 0
فريق التحرير
22 صفر 1442 /  09  أكتوبر  2020   03:43 م

واصل الدولي الأرجنتيني لونيل ميسي الهداف التاريخي لفريق برشلونة الإسباني، ملاحقة المجد، بعدما بات على أعتاب رقم قياسي جديد يزين به مسيرة «البرغوث» المرصعة بالذهب، عقب استعادة ذاكرة الأهداف الدولية مع راقصي التانجو.

وقاد ليو منتخب الأرجنتين إلى قص شريط تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لنهائيات كأس العالم «مونديال 2022»، بفوز مستحق على ضيفه الإكوادوري، بهدف دون رد، في المباراة التي جرت بينهما في ساعة مبكرة صباح اليوم الجمعة، لحساب الجولة الأولى.

وانتظر قائد البيسيليستي 13 دقيقة فقط من أجل وضع أصحاب الأرض في المقدمة، من علامة الجزاء، بعدما تكفل بتنفيذ المخالفة التي تحصل عليها لوكاس أوكامبوس، ليُهدي راقصي التانجو أول 3 نقاط في مشوار التصفيات.

ورفع ميسي حصاد الأهداف الدولية برفقة المنتخب الأرجنتيني إلى الرقم 71، ليصبح على بُعد 6 أهداف فقط عن معادلة الرقم القياسي الذي يسيطر عليه الجوهرة السوداء بيليه، أسطورة الكرة البرازيلية، منذ نحو 5 عقود.

ويتأهَّب صاحب الكرات الذهبية الست، ليتربَّع على عرش هداف منتخبات أمريكا الجنوبية عبر التاريخ، خلال تصفيات كونميبول؛ حيث يحتاج إلى 7 أهداف فقط في المباريات المقبلة، من أجل الانفراد بالرقم التاريخي.

واحتكر هداف سانتوس منذ سبعينيات القرن الماضي صدارة هدافي القارة برصيد 77 هدفًا، في حقبة ثمينة شهدت تتويج السيليساو بثلاثة ألقاب بكأس العالم. أما ميسي فتجاوز في وقت سابق رقم البرازيلي الظاهرة رونالدو، بعدما تجمد عداد أهداف مهاجم ريال مدريد وبرشلونة السابق عند 62 هدفًا.

ودشن القائد الأرجنتيني رحلة البحث عن حلم لقب كأس العالم، الذي حصل عليه البيسيليستي للمرة الثانية والأخيرة عام 1986 في المكسيك، عندما قص شريط تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لأول مونديال في منطقة الشرق الأوسط، بفوز صعب على القادمين من كيتو.

واقترب ميسي، الذي يعاني كثيرًا مع المنتخب الأرجنتيني في المواعيد الكبرى، من حصد مونديال البرازيل 2014، إلا أن الفريق خسر في المباراة النهائية أمام منتخب ألمانيا بهدف دون رد، بهدف متأخر حمل توقيع ماريو جوتزه.

اقرأ أيضًا:

ميسي يثمِّن الفوز «المُعقد» ويشدد على ضرورة مواصلة التطور
ميسي يقود الأرجنتين لإسقاط الإكوادور في الطريق إلى «مونديال 2022»

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك