Menu
أسعار النفط ترتفع إلى 63.45 دولار.. و«أوبك+» تبحث سياسة الإنتاج اليوم

سجّلت أسعار النفط، اليوم الخميس، ارتفاعًا في أسواق النفط العالمية لتعوض بعض الخسائر التي تكبدتها في الجلسة السابقة؛ إذ نمت الآمال في أن أوبك وحلفاءها الذين سيجتمعون في وقت لاحق اليوم سيقررون مواصلة كبح الإنتاج في مواجهة ارتفاع جديد للإصابات بفيروس كورونا (كوفيد 19) في بعض المناطق.

وارتفع خام برنت للتسليم في يونيو 71 سنتًا أو ما يعادل 1.1% إلى 63.45 دولار للبرميل بعد أن نزل 2.2% أثناء الليل. وزاد الخام الأمريكي 71 سنتًا أو ما يعادل 1.2% إلى 59.87 دولار للبرميل، بعد أن هبط 2.3% أمس الأربعاء.

ويجتمع وزراء من منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفاء بينهم روسيا وقازاخستان، المجموعة المعروفة باسم أوبك بلس، في وقت لاحق اليوم للنظر في خيارات من بينها تمديد خفض الإنتاج وزيادة تدريجية له.

وبحسب العربية، قالت أوراسيا جروب في تقرير بشأن الاجتماع "النتيجة الأكثر ترجيحًا للاجتماع هي عدم حدوث تغييرات كبيرة في الإنتاج".
وأضافت "يشير الحذر البادي في مناقشات أوبك+ إلى أن أي قرارات بشأن التخفيف ستتأجل على الأرجح إلى اجتماع مايو/أيار".

كما تعرضت الأسعار لضغوط إذ خفضت أوبك+ توقعها لنمو الطلب على النفط للعام الجاري 300 ألف برميل يوميًا، ما يجعل من المرجح كثيرًا أن يسفر الاجتماع عن مواصلة كبح الإمدادات.

وقال ثلاثة مصادر في أوبك+ إن اللجنة الفنية المشتركة، التي تسدي النصح لمجموعة الدول المنتجة للنفط التي تضم السعودية وروسيا، لم تصدر أي توصية رسمية أمس الأربعاء.

وتكبح أوبك+ الإنتاج حاليًا بما يزيد على سبعة ملايين برميل يوميًا لدعم الأسعار وتقليص فائض الإمدادات، وتضيف السعودية إلى تلك التخفيضات مليون برميل يوميًا إضافية.
وقالت ثلاثة مصادر في أوبك بلس إن المجموعة ستناقش خيارين رئيسيين للسياسات النفطية في مايو/أيار وبعد ذلك، من بينها تمديد التخفيضات القائمة وزيادة تدريجية للإنتاج.

وتخفض منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) ومنتجون حلفاء، المجموعة المعروفة بأوبك+، الإنتاج بما يزيد قليلا على سبعة ملايين برميل يوميًا لدعم الأسعار وتقليص فائض الإمدادات. وتضيف السعودية مليون برميل يوميًا إضافية لتلك الخفيضات.

اقرأ أيضًا:

 ارتفاع واردات السعودية السلعية إلى 47.9 مليار ريال.. الصين تتصدر وتركيا تتراجع

ارتفاع أسعار النفط.. وبرميل «برنت» بـ60.95 دولار

هبوط في أسعار النفط.. وبرنت يسجل 62.85 دولار للبرمیل

2021-04-12T06:48:54+03:00 سجّلت أسعار النفط، اليوم الخميس، ارتفاعًا في أسواق النفط العالمية لتعوض بعض الخسائر التي تكبدتها في الجلسة السابقة؛ إذ نمت الآمال في أن أوبك وحلفاءها الذين سيجت
أسعار النفط ترتفع إلى 63.45 دولار.. و«أوبك+» تبحث سياسة الإنتاج اليوم
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

أسعار النفط ترتفع إلى 63.45 دولار.. و«أوبك+» تبحث سياسة الإنتاج اليوم

بأكثر من 1% في تعاملات الخميس..

أسعار النفط ترتفع إلى 63.45 دولار.. و«أوبك+» تبحث سياسة الإنتاج اليوم
  • 127
  • 0
  • 0
فريق التحرير
19 شعبان 1442 /  01  أبريل  2021   02:00 م

سجّلت أسعار النفط، اليوم الخميس، ارتفاعًا في أسواق النفط العالمية لتعوض بعض الخسائر التي تكبدتها في الجلسة السابقة؛ إذ نمت الآمال في أن أوبك وحلفاءها الذين سيجتمعون في وقت لاحق اليوم سيقررون مواصلة كبح الإنتاج في مواجهة ارتفاع جديد للإصابات بفيروس كورونا (كوفيد 19) في بعض المناطق.

وارتفع خام برنت للتسليم في يونيو 71 سنتًا أو ما يعادل 1.1% إلى 63.45 دولار للبرميل بعد أن نزل 2.2% أثناء الليل. وزاد الخام الأمريكي 71 سنتًا أو ما يعادل 1.2% إلى 59.87 دولار للبرميل، بعد أن هبط 2.3% أمس الأربعاء.

ويجتمع وزراء من منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفاء بينهم روسيا وقازاخستان، المجموعة المعروفة باسم أوبك بلس، في وقت لاحق اليوم للنظر في خيارات من بينها تمديد خفض الإنتاج وزيادة تدريجية له.

وبحسب العربية، قالت أوراسيا جروب في تقرير بشأن الاجتماع "النتيجة الأكثر ترجيحًا للاجتماع هي عدم حدوث تغييرات كبيرة في الإنتاج".
وأضافت "يشير الحذر البادي في مناقشات أوبك+ إلى أن أي قرارات بشأن التخفيف ستتأجل على الأرجح إلى اجتماع مايو/أيار".

كما تعرضت الأسعار لضغوط إذ خفضت أوبك+ توقعها لنمو الطلب على النفط للعام الجاري 300 ألف برميل يوميًا، ما يجعل من المرجح كثيرًا أن يسفر الاجتماع عن مواصلة كبح الإمدادات.

وقال ثلاثة مصادر في أوبك+ إن اللجنة الفنية المشتركة، التي تسدي النصح لمجموعة الدول المنتجة للنفط التي تضم السعودية وروسيا، لم تصدر أي توصية رسمية أمس الأربعاء.

وتكبح أوبك+ الإنتاج حاليًا بما يزيد على سبعة ملايين برميل يوميًا لدعم الأسعار وتقليص فائض الإمدادات، وتضيف السعودية إلى تلك التخفيضات مليون برميل يوميًا إضافية.
وقالت ثلاثة مصادر في أوبك بلس إن المجموعة ستناقش خيارين رئيسيين للسياسات النفطية في مايو/أيار وبعد ذلك، من بينها تمديد التخفيضات القائمة وزيادة تدريجية للإنتاج.

وتخفض منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) ومنتجون حلفاء، المجموعة المعروفة بأوبك+، الإنتاج بما يزيد قليلا على سبعة ملايين برميل يوميًا لدعم الأسعار وتقليص فائض الإمدادات. وتضيف السعودية مليون برميل يوميًا إضافية لتلك الخفيضات.

اقرأ أيضًا:

 ارتفاع واردات السعودية السلعية إلى 47.9 مليار ريال.. الصين تتصدر وتركيا تتراجع

ارتفاع أسعار النفط.. وبرميل «برنت» بـ60.95 دولار

هبوط في أسعار النفط.. وبرنت يسجل 62.85 دولار للبرمیل

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك