Menu
«ديربي الرور» محطة استثنائية في صدام دورتموند وشالكه

تحظى قمة «الرور» المثيرة بين بوروسيا دورتموند وغريمه الأزلي شالكه، بتاريخ كبير حافل بالدراما، والعواطف والنتائج الاستثنائية، غير أن الديربي الذي يحمل الرقم 156، غدًا السبت، يمثل محطة استثنائية بعدما تصدّر واجهة استئناف الدوري الألماني لكرة القدم «بوندسليجا»، هو بمثابة تجربة جديدة كليًّا.

ولن يُسمح لجماهير الديربي المثير بالحضور إلى ملعب سيجنال إيدونا بارك، الذي يتسع لـ80 ألف متفرج، بسبب المخاوف من وباء فيروس كورونا، ما يفقد الشغف الذي يسيطر على هذا الملعب عن أي ملعب آخر في الدوري، ويجب على اللاعبين الآن إيجاد طريقة أيضًا لإيجاد الحافز بدلًا من تشجيع الجماهير.

وقال قائد بروسيا دورتموند السابق وأحد المسؤولين بالنادي حاليًا، سيبستيان كيل، لصحيفة «دي فيلت»: «بكل تأكيد ستكون أكثر مباراة ديربي غير عادية في التاريخ، هذه المباراة متعلقة بالجمهور، عواطفهم، الحماس في الملعب، بالتأكد لن نختبر مثل هذا، سيفتقد اللاعبون للغاية الأجواء والحافز الإضافي الذي يأتي من المشجعين».

وأشار قائد أسود فاستيفاليا السابق: «نحن مدركون للغاية أن تحقيق شيء من هذا الديربي قد يعني الكثير لجماهيرنا، رغم الأوقات الصعبة التي يعيشها الجميع في الوقت الحالي».

العودة إلى الأساسيات

من جانبه، قال المهاجم جوليان براندت، في تصريحات لشبكة «سكاي» التلفزيونية: «يبدو الأمر أشبه بالعودة إلى الأساسيات، الطريقة التي كانت عليها كرة القدم عندما بدأنا كأطفال، الأمر أشبه بالعودة للجذور».

بدوره، أعرب دانيل كاليجيوري، أن شالكه أيضًا سوف يفتقد الأجواء، بما في ذلك مجموعة المشجعين الصغيرة، مضيفًا: «بالتأكيد ستكون مباراة من نوع مختلف، دائمًا ما تنفذ تذاكر مباريات الديربي وتكون هناك أجواء رائعة، بكل وضوح هذا عار، ولكن لا يوجد بديل، نريد أن نحفز أنفسنا أكثر بدون وجود جماهير».

أكبر مباراة في الموسم

وأضاف كاليجيوري: «رأينا بعض الرسائل من الجماهير عبر إنستجرام، وهم متحمسون لمباراة الديربي، حتى لو أنهم لن يتمكنوا من التواجد في الملعب»، واصفًا مباراة الديربي بأنها «أكبر مباراة في الموسم».

وقلّل ديفيد فاجنر، مدرب فريق شالكه، من وقع قمة الأشباح التي فرضها فيروس كورونا المستجد، بعد توقف طويل منذ مارس الفائت، معقّبًا: «إنها مباراة ديربي، بدون جماهير أم لا، تريد أن تفوز بشدة بهذا اللقاء».

وفاز شالكه في آخر مباراة ديربي على حساب دورتموند، برباعية مقابل هدفين، وقبل موسم استطاع الفريق أن يقلب تأخره بأربعة أهداف نظيفة إلى تعادل 4-4، وكانت آخر مباراة فاز فيها دورتموند على أرضه تعود إلى عام 2015، عندما فاز بثلاثية مقابل هدفين.

اقرأ أيضًا:

مدير دورتموند: إصابة أحد اللاعبين بفيروس كورونا ليس بكارثة
دورتموند يخسر ثنائي الوسط في معركة «الرور»

2020-05-15T14:44:13+03:00 تحظى قمة «الرور» المثيرة بين بوروسيا دورتموند وغريمه الأزلي شالكه، بتاريخ كبير حافل بالدراما، والعواطف والنتائج الاستثنائية، غير أن الديربي الذي يحمل الرقم 156،
«ديربي الرور» محطة استثنائية في صدام دورتموند وشالكه
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

«ديربي الرور» محطة استثنائية في صدام دورتموند وشالكه

أكثر قمة غير عادية في التاريخ

«ديربي الرور» محطة استثنائية في صدام دورتموند وشالكه
  • 22
  • 0
  • 0
فريق التحرير
22 رمضان 1441 /  15  مايو  2020   02:44 م

تحظى قمة «الرور» المثيرة بين بوروسيا دورتموند وغريمه الأزلي شالكه، بتاريخ كبير حافل بالدراما، والعواطف والنتائج الاستثنائية، غير أن الديربي الذي يحمل الرقم 156، غدًا السبت، يمثل محطة استثنائية بعدما تصدّر واجهة استئناف الدوري الألماني لكرة القدم «بوندسليجا»، هو بمثابة تجربة جديدة كليًّا.

ولن يُسمح لجماهير الديربي المثير بالحضور إلى ملعب سيجنال إيدونا بارك، الذي يتسع لـ80 ألف متفرج، بسبب المخاوف من وباء فيروس كورونا، ما يفقد الشغف الذي يسيطر على هذا الملعب عن أي ملعب آخر في الدوري، ويجب على اللاعبين الآن إيجاد طريقة أيضًا لإيجاد الحافز بدلًا من تشجيع الجماهير.

وقال قائد بروسيا دورتموند السابق وأحد المسؤولين بالنادي حاليًا، سيبستيان كيل، لصحيفة «دي فيلت»: «بكل تأكيد ستكون أكثر مباراة ديربي غير عادية في التاريخ، هذه المباراة متعلقة بالجمهور، عواطفهم، الحماس في الملعب، بالتأكد لن نختبر مثل هذا، سيفتقد اللاعبون للغاية الأجواء والحافز الإضافي الذي يأتي من المشجعين».

وأشار قائد أسود فاستيفاليا السابق: «نحن مدركون للغاية أن تحقيق شيء من هذا الديربي قد يعني الكثير لجماهيرنا، رغم الأوقات الصعبة التي يعيشها الجميع في الوقت الحالي».

العودة إلى الأساسيات

من جانبه، قال المهاجم جوليان براندت، في تصريحات لشبكة «سكاي» التلفزيونية: «يبدو الأمر أشبه بالعودة إلى الأساسيات، الطريقة التي كانت عليها كرة القدم عندما بدأنا كأطفال، الأمر أشبه بالعودة للجذور».

بدوره، أعرب دانيل كاليجيوري، أن شالكه أيضًا سوف يفتقد الأجواء، بما في ذلك مجموعة المشجعين الصغيرة، مضيفًا: «بالتأكيد ستكون مباراة من نوع مختلف، دائمًا ما تنفذ تذاكر مباريات الديربي وتكون هناك أجواء رائعة، بكل وضوح هذا عار، ولكن لا يوجد بديل، نريد أن نحفز أنفسنا أكثر بدون وجود جماهير».

أكبر مباراة في الموسم

وأضاف كاليجيوري: «رأينا بعض الرسائل من الجماهير عبر إنستجرام، وهم متحمسون لمباراة الديربي، حتى لو أنهم لن يتمكنوا من التواجد في الملعب»، واصفًا مباراة الديربي بأنها «أكبر مباراة في الموسم».

وقلّل ديفيد فاجنر، مدرب فريق شالكه، من وقع قمة الأشباح التي فرضها فيروس كورونا المستجد، بعد توقف طويل منذ مارس الفائت، معقّبًا: «إنها مباراة ديربي، بدون جماهير أم لا، تريد أن تفوز بشدة بهذا اللقاء».

وفاز شالكه في آخر مباراة ديربي على حساب دورتموند، برباعية مقابل هدفين، وقبل موسم استطاع الفريق أن يقلب تأخره بأربعة أهداف نظيفة إلى تعادل 4-4، وكانت آخر مباراة فاز فيها دورتموند على أرضه تعود إلى عام 2015، عندما فاز بثلاثية مقابل هدفين.

اقرأ أيضًا:

مدير دورتموند: إصابة أحد اللاعبين بفيروس كورونا ليس بكارثة
دورتموند يخسر ثنائي الوسط في معركة «الرور»

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك