Menu


حرم أمير الرياض تزف 161 عروسًا من فتيات «إنسان».. الإثنين

الجمعية تستهدف مساعدة الشباب على الزواج

‪ تُنظم الجمعية الخيرية لرعاية الأيتام بمنطقة الرياض «إنسان»، الإثنين المقبل، حفل زواج الفتيات الرابع بحضور حرم أمير منطقة الرياض الأميرة نورة بنت محمد بن سعود.
حرم أمير الرياض تزف 161 عروسًا من فتيات «إنسان».. الإثنين
  • 123
  • 0
  • 0
مسعود العرجاني
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

‪ تُنظم الجمعية الخيرية لرعاية الأيتام بمنطقة الرياض «إنسان»، الإثنين المقبل، حفل زواج الفتيات الرابع بحضور حرم أمير منطقة الرياض الأميرة نورة بنت محمد بن سعود.

وقال مدير عام الجمعية صالح بن عبدالله اليوسف: إن الجمعية ضمن اهتمامها بالبرامج التنموية والتأهيلية لأبنائها وفتياتها المستفيدين من خدماتها، وبتوجيه مباشر من سمو رئيس مجلس إدارتها الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز، أمير منطقة الرياض، ومن نائب رئيس مجلس إدارتها الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز، نائب أمير المنطقة الشرقية، وأعضاء مجلس إدارتها تنظم برامج وأنشطة اجتماعية عديدة تسهم في تأهيلهم للحياة.

وأضاف اليوسف، أن دعم المقبلين على الزواج يعد من أولويات الجمعية، ومن ذلك إقامة حفلات الزواج الجماعي التي تهدف بها الجمعية للمساهمة في إعفاف الشباب والفتيات ومساعدتهم في تكوين أسرة مستقرة، وتخفيف الأعباء المالية وتكاليف الزواج، كذلك مشاركة أبناء الجمعية (من الجنسين) في أفراحهم وإدخال البهجة والسرور على نفوسهم، مشيرًا إلى أن الجمعية تحرص بإقامة حفلات الزواج الجماعي إلى الإسهام في توعية المجتمع بأهمية مساعدة الشباب والشابات على الزواج.

وتابع اليوسف: إن الجمعية سبق وأن نظمت ثلاث حفلات للزواج الجماعي للأبناء الذكور وثلاث حفلات زواج للفتيات من أبنائها، وجميع هذه الحفلات قد لاقت نجاحًا بدعم ومشاركة من أهل الخير.

وبيّن اليوسف أن هذا حفل الزواج الذي ترعاه حرم أمير منطقة الرياض، يعد الرابع للفتيات، وقد تم توجيه الدعوات لعدد من سيدات المجتمع، وكبار الداعمات للجمعية. وسيتم خلال الحفل زف (161) عروس، سيقدم لكل منهن هدية (طقم ذهب) ومبلغ 11 ألف ريال، بالإضافة إلى فستان الزفاف، وتقدم الجمعية هذه النفقات بدعم سخي من أحد أعضاء الجمعية الفاعلين؛ حيث بادر (مشكورًا) بدعم هذا المشروع المبارك بمبلغ ثلاثة ملايين ريال.

ونوه اليوسف إلى أنه تم تنظيم دورة تأهيلية وإرشادية للعرائس، وذلك لرفع مستوى ثقافتهن بواجباتهن وحقوقهن الزوجية، ودورهن في تكوين الأسرة المثالية وأهم أسس في نجاح حياتهن الزوجية. بالإضافة إلى كيفية التعامل مع الخلافات الزوجية وحسن إدارتها.

وقدم اليوسف باسمه ونيابة عن أبناء وفتيات الجمعية ومنسوبيها جزيل الشكر والتقدير للأميرة نورة بنت محمد بن سعود على رعايتها وتشريفها لهذا الحفل، داعيًّا المولى عز وجل أن يجزيها خير الجزاء.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك