Menu
ماري يتمسك بالدفاع عن ألوان أرسنال

يأمل الإسباني بابلو ماري مدافع فريق أرسنال الإنجليزي، في تمديد إقامته في شمال العاصمة البريطانية، بمجرد انتهاء فترة إعارته مع النادي اللندني، بعد أن كافح بشدة للحصول على فرصة في تشكيل المدرب ميكيل أرتيتا.

وقال ماري، في تصريحات لصحيفة «جارديان» البريطانية، إنه كان يعتقد دائمًا أنه يستطيع النجاح في نادٍ كبير، على الرغم من عدم منحه فرصة حينما كان لاعبًا في صفوف مانشستر سيتي الإنجليزي.

وانضم المدافع الإسباني إلى صفوف مان سيتي عام 2016، قادمًا من فريق خيمناستيكا الإسباني، لكنه سرعان ما رحل عن الفريق السماوي ليقضي عددًا من فترات الإعارة بأندية جيرونا، وديبورتيفو لاكورونا الإسبانيين، وناك بريدا الهولندي.

وانتقل ماري، بعد ذلك إلى فلامنجو البرازيلي، بعقد دائم عام 2019؛ حيث ظهر بشكل لافت مع فريق المدرب البرتغالي جورجي جيسوس المدير الفني السابق لنادي الهلال، لينضم معارًا إلى أرسنال في يناير الماضي.

وأوضح مدافع الجانرز صاحب الـ26 عامًا، أنه لم يلتق مطلقًا مدرب مانشستر سيتي الإسباني بيب جوارديولا، أو لاعبي الفريق، لكنه لا يحمل أي نية سيئة للفريق الإنجليزي، معقبًا: «لا تتقاطع المسارات أبدًا.. ربما يبدو ذلك غريبًا بعض الشيء، لكن إدارة سيتي اتسمت بالشفافية.. كانت الخطة دائمًا تتمثل في إعارتي باستمرار».

وأضاف ماري: «إنهم يساعدونك لإيجاد فرق، لكنهم لا يلزمونك أبدًا، ويتعين أن تكون الكلمة الأخيرة لك. بعد عامين، قلت إنني أريد العودة إلى إسبانيا، وأذهب خطوة بخطوة في انتظار فرصة في الدوري».

وتابع: «يتعين أن يكون لدى اللاعب شيء واحد واضح للغاية، كم أنت على استعداد أن تخسر لتصبح محترفًا، ينبغي لك أن تسأل نفسك هذا السؤال وأن تكون صادقًا.. لن تكون الأمور وردية دائمًا، أو لن يكون كل شيء فظيعًا".

وكشف ماري: «كان هدفي واضحًا: سواء كان سيتي أم لا، كنت سأصل إلى نادٍ كبير، كنت مقتنعًا تمامًا منذ أن غادرت المنزل في الثالثة عشرة»؛ حيث تغلب الإسباني على التحديات في طريقه إلى أرسنال؛ حيث انتقل بين أربع دول وقارتين بحثًا عن نادٍ دائم.

ويطمح ماري إلى البقاء مع المدفعجية بمجرد انتهاء فترة إعارته الحالية؛ حيث وجد الإسباني أخيرًا مكانًا يمكنه الاستقرار فيه في شمال لندن، ليعترف: «لم أفكر أبدًا في الاستسلام.. مررت بلحظات سيئة حقًّا، ولكن لا يمكنك أبدًا ترك شيء تحبه.. ربما كانت كرة القدم تطيح بي، لكنني لم أقذفها أبدًا».

واستغرق المدافع الإسباني بعض الوقت للوصول إلى لياقة مباراة كاملة في أرسنال، وبمجرد استعداده لإحداث تأثير، تم تعليق الموسم بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد، وهو الأمر الذي اختتم معه التصريحات: «كانت ضربة قوية، لكن مسيرتي الكروية ليست الأولوية الآن».

اقرأ أيضًا:

أرسنال يرفض مطالب ويليان المالية للانضمام إلى المدفعجية
حارس يوفنتوس: التدخين كان سبب رحيلي عن أرسنال وتوتر علاقتي بالمدرب
 

2020-05-01T16:28:42+03:00 يأمل الإسباني بابلو ماري مدافع فريق أرسنال الإنجليزي، في تمديد إقامته في شمال العاصمة البريطانية، بمجرد انتهاء فترة إعارته مع النادي اللندني، بعد أن كافح بشدة ل
ماري يتمسك بالدفاع عن ألوان أرسنال
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

ماري يتمسك بالدفاع عن ألوان أرسنال

بعدما أعاد مدرب الهلال السابق اكتشافه

ماري يتمسك بالدفاع عن ألوان أرسنال
  • 6
  • 0
  • 0
فريق التحرير
8 رمضان 1441 /  01  مايو  2020   04:28 م

يأمل الإسباني بابلو ماري مدافع فريق أرسنال الإنجليزي، في تمديد إقامته في شمال العاصمة البريطانية، بمجرد انتهاء فترة إعارته مع النادي اللندني، بعد أن كافح بشدة للحصول على فرصة في تشكيل المدرب ميكيل أرتيتا.

وقال ماري، في تصريحات لصحيفة «جارديان» البريطانية، إنه كان يعتقد دائمًا أنه يستطيع النجاح في نادٍ كبير، على الرغم من عدم منحه فرصة حينما كان لاعبًا في صفوف مانشستر سيتي الإنجليزي.

وانضم المدافع الإسباني إلى صفوف مان سيتي عام 2016، قادمًا من فريق خيمناستيكا الإسباني، لكنه سرعان ما رحل عن الفريق السماوي ليقضي عددًا من فترات الإعارة بأندية جيرونا، وديبورتيفو لاكورونا الإسبانيين، وناك بريدا الهولندي.

وانتقل ماري، بعد ذلك إلى فلامنجو البرازيلي، بعقد دائم عام 2019؛ حيث ظهر بشكل لافت مع فريق المدرب البرتغالي جورجي جيسوس المدير الفني السابق لنادي الهلال، لينضم معارًا إلى أرسنال في يناير الماضي.

وأوضح مدافع الجانرز صاحب الـ26 عامًا، أنه لم يلتق مطلقًا مدرب مانشستر سيتي الإسباني بيب جوارديولا، أو لاعبي الفريق، لكنه لا يحمل أي نية سيئة للفريق الإنجليزي، معقبًا: «لا تتقاطع المسارات أبدًا.. ربما يبدو ذلك غريبًا بعض الشيء، لكن إدارة سيتي اتسمت بالشفافية.. كانت الخطة دائمًا تتمثل في إعارتي باستمرار».

وأضاف ماري: «إنهم يساعدونك لإيجاد فرق، لكنهم لا يلزمونك أبدًا، ويتعين أن تكون الكلمة الأخيرة لك. بعد عامين، قلت إنني أريد العودة إلى إسبانيا، وأذهب خطوة بخطوة في انتظار فرصة في الدوري».

وتابع: «يتعين أن يكون لدى اللاعب شيء واحد واضح للغاية، كم أنت على استعداد أن تخسر لتصبح محترفًا، ينبغي لك أن تسأل نفسك هذا السؤال وأن تكون صادقًا.. لن تكون الأمور وردية دائمًا، أو لن يكون كل شيء فظيعًا".

وكشف ماري: «كان هدفي واضحًا: سواء كان سيتي أم لا، كنت سأصل إلى نادٍ كبير، كنت مقتنعًا تمامًا منذ أن غادرت المنزل في الثالثة عشرة»؛ حيث تغلب الإسباني على التحديات في طريقه إلى أرسنال؛ حيث انتقل بين أربع دول وقارتين بحثًا عن نادٍ دائم.

ويطمح ماري إلى البقاء مع المدفعجية بمجرد انتهاء فترة إعارته الحالية؛ حيث وجد الإسباني أخيرًا مكانًا يمكنه الاستقرار فيه في شمال لندن، ليعترف: «لم أفكر أبدًا في الاستسلام.. مررت بلحظات سيئة حقًّا، ولكن لا يمكنك أبدًا ترك شيء تحبه.. ربما كانت كرة القدم تطيح بي، لكنني لم أقذفها أبدًا».

واستغرق المدافع الإسباني بعض الوقت للوصول إلى لياقة مباراة كاملة في أرسنال، وبمجرد استعداده لإحداث تأثير، تم تعليق الموسم بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد، وهو الأمر الذي اختتم معه التصريحات: «كانت ضربة قوية، لكن مسيرتي الكروية ليست الأولوية الآن».

اقرأ أيضًا:

أرسنال يرفض مطالب ويليان المالية للانضمام إلى المدفعجية
حارس يوفنتوس: التدخين كان سبب رحيلي عن أرسنال وتوتر علاقتي بالمدرب
 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك