alexametrics
Menu


أياكس يواصل مفاجآته بالتغلب على يوفنتوس والتأهل لقبل نهائي دوري الأبطال

يلتقي الفائز من توتنهام ومانشستر سيتي

أياكس يواصل مفاجآته بالتغلب على يوفنتوس والتأهل لقبل نهائي دوري الأبطال
  • 120
  • 0
  • 0
فريق التحرير
12 شعبان 1440 /  17  أبريل  2019   05:37 ص

واصل فريق أياكس مفاجآته ببطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، وتأهل للدور قبل النهائي للبطولة، اليوم الثلاثاء، عقب فوزه على مضيفه يوفنتوس 2-1 في إياب دور الثمانية.

وتقدم يوفنتوس بهدف سجله البرتغالي كريستيانو رونالدو في الدقيقة 28. وتعادل دوني فان دي ييك لأياكس في الدقيقة 34 قبل أن يسجل ماتياس دي ليخت الهدف الثاني لأياكس في الدقيقة 67.

وكانت مباراة الذهاب التي أقيمت بهولندا، انتهت بالتعادل 1-1 ليصعد الفريق الهولندي بمجموع مباراتي الذهاب والإياب 3-2.

وكان أياكس تغلب على ريال مدريد في دور الثمانية من البطولة بمجموع مباراتي الذهاب والإياب 5-3. أما يوفنتوس فتأهل لهذا الدور بفوزه على أتلتيكو مدريد الإسباني 3-2 في مجموع المباراتين أيضًا.

ويلتقي أياكس في الدور قبل النهائي الفائز من مباراة إياب دور الثمانية التي تجمع بين توتنهام ومانشستر سيتي، غدًا الأربعاء؛ علمًا بأن توتنهام فاز ذهابًا 1-0.

وجاءت بداية المباراة متوسطة المستوى، حيث حاول الفريقان السيطرة على وسط الملعب لاتخذاه كقاعدة لشن الهجمات على المرميين، وبمرور الوقت، ظهرت أفضلية نسبية ليوفنتوس في التحكم بالكرة لكن الفريقين فشلا في تشكيل أي خطورة على المرميين.

وانحصر اللعب في وسط الملعب في الربع ساعة الأول من هذا الشوط واختفت الخطورة تمامًا على المرميين، ولم تشهد هذه الفترة أي أحداث باستثناء إجراء أياكس تبديلًا اضطراريًّا في الدقيقة 11 بإشراك داني سينجرافين بدلًا من نصير مزراوي، الذي خرج مصابًا.

وظل اللعب منحصرًا في وسط الملعب حتى جاءت الدقيقة 20 التي شهدت أخطر فرص اللقاء لمصلحة فريق أياكس عندما سدد ديفيد تاريس كرة من داخل منطقة جزاء يوفنتوس لتصطدم بأحد مدافعي الفريق الإيطالي وترتد إلى دوني فان دي ييك الذي لعبها لحظة سقوطه داخل منطقة الست ياردات فوق العارضة.

ورد يوفنتوس في الدقيقة 22 عندما لعبت ركلة ركنية داخل منطقة جزاء أياكس أبعدها الدفاع ليقابلها باولو ديبالا بتسديدة قوية من على حدود منطقة الجزاء لكن أونانا أندري حارس أياكس تألق وتصدى للكرة.

وفي الدقيقة 28 سجل كريستيانو رونالدو هدف التقدم لفريق يوفنتوس عندما لعبت ركلة ركنية داخل منطقة جزاء أياكس قابلها رونالدو بضربة رأس قوية إلى داخل المرمى، لكن الحكم عاد إلى تقنية حكم الفيديو المساعد للتأكد من صحة الهدف قبل احتسابه بشكل رسمي.

وبعد الهدف فرض يوفنتوس سيطرته على مجريات اللعب وتوالت هجماته في ظل تراجع غير مبرر للاعبي أياكس.

وكاد رونالدو يسجل الهدف الثاني في الدقيقة 33 عندما توغل بالكرة من الناحية اليمنى وسدد كرة قوية لكنها علت العارضة.

وعلى عكس سير اللعب وبالتحديد في الدقيقة 34 سجل أياكس هدف التعادل عندما سدد حكيم زياش كرة أرضية من خارج منطقة الجزاء لتصل إلى دوني فان دي ييك داخل منطقة جزاء يوفنتوس لينفرد بالحارس فويتشيك تشيزني قبل أن يسددها إلى داخل المرمى، واضطر الحكم للعودة إلى تقنية حكم الفيديو المساعد أيضًا التي أكدت صحة الهدف.

وأصبح اللعب سجالًا بين الفريقين في الوقت المتبقي من هذا الشوط ولكن بدون خطورة تذكر على المرميين ليطلق الحكم صافرة نهاية الشوط الأول فارضًا التعادل السلبي بين الفريقين.

ومع بداية الشوط الثاني، أجرى يوفنتوس أولى تبديلاته بإشراك مويس كين بدلًا من باولو ديبالا.

ورغم البداية الهجومية لفريق يوفنتوس فإلا أنه سرعان ما تراجع بعدما تمكن أياكس من شن هجمات مرتدة سريعة على مرماه ولكن الفريقين فشلا في تشكيل خطورة على المرميين.

وكاد أياكس يسجل هدف التقدم في الدقيقة 52 عندما مرر دوشان تاديتش تمريرة بينية إلى حكيم زياش في الناحية اليمنى داخل منطقة جزاء يوفنتوس ليسدد كرة قوية تصدى لها تشيزني بأطراف أصابعه لينقذ فريقه من هدف مؤكد.

وفرض أياكس سيطرته على مجريات اللعب وتوالت هجماته بحثًا عن تسجيل هدف التقدم الذي كاد يسجله في الدقيقة 57 عندما سدد دوني فان دي ييك كرة قوية من خارج منطقة الجزاء حولها تشيزني بأطراف أصابعه مجددًا إلى ركلة ركنية لم تستغل.

ومن هجمة مرتدة في الدقيقة 60 كاد موسى كين يسجل هدف التقدم ليوفنتوس عندما مرر رونالدو كرة بينية إليه ليسدد كين كرة قوية لكنها مرت بعيدة عن المرمى.

وكاد أياكس يسجل الهدف الثاني في الدقيقة 62 عندما انطلق دوسان تاديتش بالكرة من الناحية اليمنى ودخل منطقة جزاء يوفنتوس ومرر كرة عرضية كانت في طريقها إلى أحد لاعبي أياكس لولا تدخل ميراليم بيانيتش في اللحظة الأخيرة ليحول الكرة إلى ركلة ركنية لم تستغل.

بعدها أجرى يوفنتوس تبديله الثاني بإشراك جواو كانسيلو بدلا من ماتيا دي تشيليو.

ومع ذلك تواصلت خطورة أياكس الهجومية الذي استطاع خلق مساحات كبيرة في دفاع يوفنتوس، الذي ظهر الارتباك واضحًا على لاعبيه.

وأسفرت هجمات أياكس المتتالية عن تسجيل هدف التقدم في الدقيقة 67 عندما لعبت ركلة ركنية ارتقى إليها ماتياس دي ليخت وقابلها بضربة رأس قوية إلى داخل المرمى.

بعد هذا الهدف فرض يوفنتوس سيطرته على مجريات اللعب وتوالت هجماته بحثًا عن تعديل النتيجة وسط تراجع للاعبي أياكس للحفاظ على تقدمهم مع الاعتماد على الهجمات المرتدة.

وأهدر ديفيد تاريس فرصة تسجيل الهدف الثالث لأياكس في الدقيقة 74 عندما لعب زياش كرة من فوق مدافعي يوفنتوس لتصل إلى تاريس الذي أصبح في مواجهة تشيزني لكنه سدد الكرة بجوار القائم الأيسر للحارس.

وفي الدقيقة 80 سجل حكيم زياش هدفًا ثالثًا لأياكس عندما سدد كرة رائعة من خارج منطقة الجزاء سكنت مرمى يوفنتوس إلا أن الحكم عاد إلى تقنية حكم الفيديو المساعد وألغى الهدف.

وفي الدقيقة 80 أجرى يوفنتوس تبديله الثالث بإشراك رودريجو بيتانكور بدلًا من فيديريكو برنارديسكي، وأجرى أياكس تبديله الثاني بإشراك ليساندرو ماجايان بدلًا من دالي سينجرافين.

وفي الدقيقة 88 أجرى أياكس آخر تبديلاته بإشراك كلاس يان هونتلار بدلًا من حكيم زياش.

وفي الدقيقة 89 اضطر الحكم للرجوع إلى تقنية حكم الفيديو المساعد للتأكد من وجود ركلة جزاء لفريق يوفنتوس من عدمه بعدما لمست الكرة يد دالي بليند لاعب أياكس إلا أن الحكم أكد عدم وجود خطأ في اللعبة.

ومر الوقت المتبقي بدون جديد ليطلق الحكم صافرة نهاية المباراة بفوز أياكس 2-1 وتأهله للدور قبل النهائي.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك