Menu
المخيمات البرية متنفس الشتاء لأهالي الأحساء

تستهوي المخيمات والأروقة الشتوية بأشكالها المتنوعة، الشباب والعائلات على امتداد المساحات الشاسعة في محافظة الأحساء؛ فمع اعتدال الأجواء وبرودة طقس الشتاء، يجد الأهالي متنفسًا طبيعيًّا لقضاء أوقات ممتعة وسط البراري والمنتزهات المتفرقة في واحة الأحساء.

وتتنوع المخيمات البرية التي تجذب الشباب في جودتها وقوتها وزركشتها وألوانها ونسيج الخيوط المستعملة في صناعتها؛ حيث تتفاوت رغبة العديد في شراء واستعمال المخيمات، الصغيرة والمتوسطة والكبيرة التي تبلغ مساحتها 300 متر مربع أو أقل، والمفصلة بأروقتها المتعددة وتصميمها وتجهيزها من حيث المطبخ ودورات المياه، وموقد النار الرئيسي الذي يلتف حوله شباب المخيم، والمصمم بطريقة تبرز حوافه إبريق الشاي ودلال القهوة.

ودخل أصحاب المحلات مع بدء موسم الشتاء، في سباق كبير على مختلف شبكات وسائل التواصل الاجتماعي، للترويج والإعلان عن المخيمات من ناحية أنواعها وأسعارها ومساحاتها، التي تستقطب هواة التخييم، والرحلات البرية التي تتراوح أسعارها بين 300 ريال و2500 ريال لليوم الواحد؛ إذ تنتعش في هذه الفترة سوق الخيام، التي تستمر حتى شهر مارس المقبل.

ويجد بائعو المخيمات البرية ولوازمها أن موسم الشتاء سوق اقتصادية لبيع وتأجير المخيمات؛ نتيجة للإقبال الكبير عليها من مختلف الأعمار، ينتظره تجار الخيام كل موسم، ويعزون هذه الحركة النشطة في هذا الجانب إلى بحث الشباب والعائلات عن الهدوء والراحة والسكينة والطمأنينة في وسط (البرية)، بعيدًا عن صخب الحياة اليومية وضجيج العمران، وبما يضفيه الشتاء من أجواء جميلة مع هطول الأمطار.

ويقول صاحب أحد محلات بيع وتأجير المخيمات عبدالله السعد إن هناك إقبالًا على المخيمات من الشباب والعائلات، خصوصًا يومي الجمعة والسبت؛ حيث يصل تأجير المخيمات بحسب حجم الخيمة، سواء كانت عمودًا أو أكثر خلال هذين اليومين إلى 1300 ريال أو أكثر، وعادةً ما تكون مزودة بخزانات المياه ومواتير الكهرباء والسجاد، إضافة إلى أن البعض يطلب مخيمات جاهزة تكون فيها ألعاب للأطفال ومطبخ ودورة مياه، مشيرًا أن البعض يهتم بألوان المخيم الداخلي والشكل، ونظافته، مبينًا أن في الأيام العادية يصل المخيم إلى 700 ريال، مؤكدًا أن الأسعار تتفاوت بحسب الخدمات المزودة والمساحة المطلوبة.

اقرأ أيضًا:

بـ3 عمليات جراحية.. فرق طبية تُنقذ رضيعًا ومسنًا وامرأة من مخاطر صحية خطيرة

أمانة الأحساء ترفع 769 ألف طن من النفايات المنزلية والمخلفات الإنشائية

 

2020-07-21T13:02:59+03:00 تستهوي المخيمات والأروقة الشتوية بأشكالها المتنوعة، الشباب والعائلات على امتداد المساحات الشاسعة في محافظة الأحساء؛ فمع اعتدال الأجواء وبرودة طقس الشتاء، يجد ال
المخيمات البرية متنفس الشتاء لأهالي الأحساء
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

المخيمات البرية متنفس الشتاء لأهالي الأحساء

تاجر: الإقبال يزداد يومي الجمعة والسبت

المخيمات البرية متنفس الشتاء لأهالي الأحساء
  • 43
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء السعودية ( واس )
29 جمادى الأول 1441 /  24  يناير  2020   04:33 م

تستهوي المخيمات والأروقة الشتوية بأشكالها المتنوعة، الشباب والعائلات على امتداد المساحات الشاسعة في محافظة الأحساء؛ فمع اعتدال الأجواء وبرودة طقس الشتاء، يجد الأهالي متنفسًا طبيعيًّا لقضاء أوقات ممتعة وسط البراري والمنتزهات المتفرقة في واحة الأحساء.

وتتنوع المخيمات البرية التي تجذب الشباب في جودتها وقوتها وزركشتها وألوانها ونسيج الخيوط المستعملة في صناعتها؛ حيث تتفاوت رغبة العديد في شراء واستعمال المخيمات، الصغيرة والمتوسطة والكبيرة التي تبلغ مساحتها 300 متر مربع أو أقل، والمفصلة بأروقتها المتعددة وتصميمها وتجهيزها من حيث المطبخ ودورات المياه، وموقد النار الرئيسي الذي يلتف حوله شباب المخيم، والمصمم بطريقة تبرز حوافه إبريق الشاي ودلال القهوة.

ودخل أصحاب المحلات مع بدء موسم الشتاء، في سباق كبير على مختلف شبكات وسائل التواصل الاجتماعي، للترويج والإعلان عن المخيمات من ناحية أنواعها وأسعارها ومساحاتها، التي تستقطب هواة التخييم، والرحلات البرية التي تتراوح أسعارها بين 300 ريال و2500 ريال لليوم الواحد؛ إذ تنتعش في هذه الفترة سوق الخيام، التي تستمر حتى شهر مارس المقبل.

ويجد بائعو المخيمات البرية ولوازمها أن موسم الشتاء سوق اقتصادية لبيع وتأجير المخيمات؛ نتيجة للإقبال الكبير عليها من مختلف الأعمار، ينتظره تجار الخيام كل موسم، ويعزون هذه الحركة النشطة في هذا الجانب إلى بحث الشباب والعائلات عن الهدوء والراحة والسكينة والطمأنينة في وسط (البرية)، بعيدًا عن صخب الحياة اليومية وضجيج العمران، وبما يضفيه الشتاء من أجواء جميلة مع هطول الأمطار.

ويقول صاحب أحد محلات بيع وتأجير المخيمات عبدالله السعد إن هناك إقبالًا على المخيمات من الشباب والعائلات، خصوصًا يومي الجمعة والسبت؛ حيث يصل تأجير المخيمات بحسب حجم الخيمة، سواء كانت عمودًا أو أكثر خلال هذين اليومين إلى 1300 ريال أو أكثر، وعادةً ما تكون مزودة بخزانات المياه ومواتير الكهرباء والسجاد، إضافة إلى أن البعض يطلب مخيمات جاهزة تكون فيها ألعاب للأطفال ومطبخ ودورة مياه، مشيرًا أن البعض يهتم بألوان المخيم الداخلي والشكل، ونظافته، مبينًا أن في الأيام العادية يصل المخيم إلى 700 ريال، مؤكدًا أن الأسعار تتفاوت بحسب الخدمات المزودة والمساحة المطلوبة.

اقرأ أيضًا:

بـ3 عمليات جراحية.. فرق طبية تُنقذ رضيعًا ومسنًا وامرأة من مخاطر صحية خطيرة

أمانة الأحساء ترفع 769 ألف طن من النفايات المنزلية والمخلفات الإنشائية

 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك