Menu
بـ3 عمليات جراحية.. فرق طبية تُنقذ رضيعًا ومسنًا وامرأة من مخاطر صحية خطيرة

تمكَّنت الفرق الطبية بـ3 مستشفيات في الأحساء وحفر الباطن والنجران، من إجراء عدة عمليات جراحية، أنقذت أصحابها من مخاطر صحية كبيرة.

ففي الأحساء، تمكَّن فريقٌ طبي مختص بمستشفى الولادة والأطفال، من إنقاذ حياة مولود خديج عمره يوم واحد يزن 1500 جرام؛ حيث كان المولود يعاني عدة عيوب خلقية، منها ضمور في المريء ووجود ناسور بين المريء والقصبة الهوائية، إضافة إلى عيوب خلقية في القلب والشريان الأورطي والرئة والعظام.

وتم إجراء عملية جراحية لفصل الناسور بين المريء والقصبة الهوائية، وبعدها وضع الطفل في العناية المركزة للأطفال الخدج لمدة أسبوع تحت رعاية طبية متخصصة، وبعد تماثله للشفاء وتحسن حالته الصحية، خرج من المستشفى وهو الآن بصحة جيدة.

وفي حفر الباطن، تمكَّن الفريق الطبي بمستشفى حفر الباطن المركزي من إجراء عملية جراحية ناجحة لمريضة كانت تشكو آلامًا حادة في الأذن اليمنى، وبعد تشخيص الحالة تبيَّن أنها تعاني ثقبًا في طبلة الأذن اليمنى وتسوس العظيمات السمعية.

وعلى الفور باشر الفريق الطبي المختص إجراء عملية جراحية دقيقة استمرت ساعتين، تم من خلالها ترقيع طبلة الأذن وإزالة التسوس وترميم العظيمات السمعية؛ حيث تكللت بالنجاح وغادرت المريضة وهي بصحة جيدة.

وفي نجران، تمكَّن أطباء مناظير الجهاز الهضمي في مستشفى الملك خالد، من إنهاء معاناة مريض يبلغ من العمر 95 عامًا من الآم في البطن؛ نتيجة استقرار حصاة في القناة المرارية.

وبعد إجراء الفحوصات اللازمة، اتضح وجود حصوة بحجم 3 سم في القناة المرارية، مع وجود أمراض مصاحبة متمثلة في ارتفاع في ضغط الدم والسكري، وتقرر إجراء تنظير للمريض تحت التخدير العام؛ باستخدام تقنية التنظير المجهري للقنوات المرارية؛ حيث نجح الأطباء في تكسير الكتلة الحجرية إلى أجزاء صغيرة بتقنية الليزر الحديثة، وتنظيفها بشكل كامل دون مضاعفات بنجاح، وتجنيب المريض التدخل الجراحي واستقرار حالته الصحية؛ حيث غادر المستشفى بعد يومين وهو بصحة جيدة.

2020-11-29T07:03:45+03:00 تمكَّنت الفرق الطبية بـ3 مستشفيات في الأحساء وحفر الباطن والنجران، من إجراء عدة عمليات جراحية، أنقذت أصحابها من مخاطر صحية كبيرة. ففي الأحساء، تمكَّن فريقٌ طبي
بـ3 عمليات جراحية.. فرق طبية تُنقذ رضيعًا ومسنًا وامرأة من مخاطر صحية خطيرة
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

بـ3 عمليات جراحية.. فرق طبية تُنقذ رضيعًا ومسنًا وامرأة من مخاطر صحية خطيرة

أُجريت بمستشفيات في الأحساء وحفر الباطن ونجران

بـ3 عمليات جراحية.. فرق طبية تُنقذ رضيعًا ومسنًا وامرأة من مخاطر صحية خطيرة
  • 37
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء السعودية ( واس )
25 جمادى الأول 1441 /  20  يناير  2020   11:28 ص

تمكَّنت الفرق الطبية بـ3 مستشفيات في الأحساء وحفر الباطن والنجران، من إجراء عدة عمليات جراحية، أنقذت أصحابها من مخاطر صحية كبيرة.

ففي الأحساء، تمكَّن فريقٌ طبي مختص بمستشفى الولادة والأطفال، من إنقاذ حياة مولود خديج عمره يوم واحد يزن 1500 جرام؛ حيث كان المولود يعاني عدة عيوب خلقية، منها ضمور في المريء ووجود ناسور بين المريء والقصبة الهوائية، إضافة إلى عيوب خلقية في القلب والشريان الأورطي والرئة والعظام.

وتم إجراء عملية جراحية لفصل الناسور بين المريء والقصبة الهوائية، وبعدها وضع الطفل في العناية المركزة للأطفال الخدج لمدة أسبوع تحت رعاية طبية متخصصة، وبعد تماثله للشفاء وتحسن حالته الصحية، خرج من المستشفى وهو الآن بصحة جيدة.

وفي حفر الباطن، تمكَّن الفريق الطبي بمستشفى حفر الباطن المركزي من إجراء عملية جراحية ناجحة لمريضة كانت تشكو آلامًا حادة في الأذن اليمنى، وبعد تشخيص الحالة تبيَّن أنها تعاني ثقبًا في طبلة الأذن اليمنى وتسوس العظيمات السمعية.

وعلى الفور باشر الفريق الطبي المختص إجراء عملية جراحية دقيقة استمرت ساعتين، تم من خلالها ترقيع طبلة الأذن وإزالة التسوس وترميم العظيمات السمعية؛ حيث تكللت بالنجاح وغادرت المريضة وهي بصحة جيدة.

وفي نجران، تمكَّن أطباء مناظير الجهاز الهضمي في مستشفى الملك خالد، من إنهاء معاناة مريض يبلغ من العمر 95 عامًا من الآم في البطن؛ نتيجة استقرار حصاة في القناة المرارية.

وبعد إجراء الفحوصات اللازمة، اتضح وجود حصوة بحجم 3 سم في القناة المرارية، مع وجود أمراض مصاحبة متمثلة في ارتفاع في ضغط الدم والسكري، وتقرر إجراء تنظير للمريض تحت التخدير العام؛ باستخدام تقنية التنظير المجهري للقنوات المرارية؛ حيث نجح الأطباء في تكسير الكتلة الحجرية إلى أجزاء صغيرة بتقنية الليزر الحديثة، وتنظيفها بشكل كامل دون مضاعفات بنجاح، وتجنيب المريض التدخل الجراحي واستقرار حالته الصحية؛ حيث غادر المستشفى بعد يومين وهو بصحة جيدة.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك