Menu
ليندسي جراهام قَتْلُ قاسم سليماني عملية دفاعية استباقية

قال عضو مجلس الشيوخ الأمريكي السيناتور ليندسي جراهام، اليوم الثلاثاء، إن واشنطن قتلت قاسم سليماني، قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني، أقوى رجل في إيران بعد المرشد الأعلى للثورة على خامنئي، وأضاف عضو مجلس الشيوخ الأمريكي، قَتْلُ قاسم سليماني، قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني، كان عملية دفاعية استباقية.

وقُتِلَ قائد (فيلق القدس) الإيراني قاسم سليماني، ونائب رئيس (هيئة الحشد الشعبي) أبومهدي المهندس، ومقاتلون آخرين من الحشد الجمعة الماضية، في ضربة جوية أمريكية قرب مطار بغداد فجر الجمعة.

وقالت واشنطن إن قتل سليماني «يأتي في إطار الدفاع عن النفس»، وإن الأخير كان يخطط لشن هجمات وشيكة على مصالح أمريكية في المنطقة. وتوعدت إيران والفصائل الموالية لها في العراق ودول أخرى بالانتقام.

ويشكل هذا التطور تصعيدًا كبيرًا بين الولايات المتحدة وإيران، وهما حليفان وثيقان لبغداد، وسط مخاوف واسعة في العراق من تحول البلد إلى ساحة صراع بين واشنطن وطهران.

وجاءت الغارة الجوية الأمريكية إثر محاولة المئات من مقاتلي «الحشد الشعبي» وأنصارهم اقتحام السفارة الأمريكية في بغداد يومي الثلاثاء والأربعاء، خلال احتجاجات على قصف الولايات المتحدة لكتائب «حزب الله» العراقي المقرب من إيران، الأحد؛ ما أدى إلى مقتل 28 مقاتلًا وإصابة 48 آخرين بجروح في محافظة الأنبار غربي العراق.

اقرأ ايضا :

«بيان رسمي» يكشف السبب المباشر لعملية «البرق الأزرق» ومقتل قاسم سليماني

بالفيديو.. لحظة استهداف قاسم سليماني والمهندس في عملية «البرق الأزق»

كيف قرر ترامب قتل قاسم سليماني؟ «3/1»

فرنسا: قاسم سليماني لعب دورًا رئيسيًا في زعزعة استقرار المنطقة

2020-01-07T19:45:08+03:00 قال عضو مجلس الشيوخ الأمريكي السيناتور ليندسي جراهام، اليوم الثلاثاء، إن واشنطن قتلت قاسم سليماني، قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني، أقوى رجل في إيران ب
ليندسي جراهام قَتْلُ قاسم سليماني عملية دفاعية استباقية
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


ليندسي جراهام: قَتْلُ قاسم سليماني عملية دفاعية استباقية

اعتبره أقوى رجل في إيران بعد «خامنئي»..

ليندسي جراهام: قَتْلُ قاسم سليماني عملية دفاعية استباقية
  • 335
  • 0
  • 0
فريق التحرير
12 جمادى الأول 1441 /  07  يناير  2020   07:45 م

قال عضو مجلس الشيوخ الأمريكي السيناتور ليندسي جراهام، اليوم الثلاثاء، إن واشنطن قتلت قاسم سليماني، قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني، أقوى رجل في إيران بعد المرشد الأعلى للثورة على خامنئي، وأضاف عضو مجلس الشيوخ الأمريكي، قَتْلُ قاسم سليماني، قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني، كان عملية دفاعية استباقية.

وقُتِلَ قائد (فيلق القدس) الإيراني قاسم سليماني، ونائب رئيس (هيئة الحشد الشعبي) أبومهدي المهندس، ومقاتلون آخرين من الحشد الجمعة الماضية، في ضربة جوية أمريكية قرب مطار بغداد فجر الجمعة.

وقالت واشنطن إن قتل سليماني «يأتي في إطار الدفاع عن النفس»، وإن الأخير كان يخطط لشن هجمات وشيكة على مصالح أمريكية في المنطقة. وتوعدت إيران والفصائل الموالية لها في العراق ودول أخرى بالانتقام.

ويشكل هذا التطور تصعيدًا كبيرًا بين الولايات المتحدة وإيران، وهما حليفان وثيقان لبغداد، وسط مخاوف واسعة في العراق من تحول البلد إلى ساحة صراع بين واشنطن وطهران.

وجاءت الغارة الجوية الأمريكية إثر محاولة المئات من مقاتلي «الحشد الشعبي» وأنصارهم اقتحام السفارة الأمريكية في بغداد يومي الثلاثاء والأربعاء، خلال احتجاجات على قصف الولايات المتحدة لكتائب «حزب الله» العراقي المقرب من إيران، الأحد؛ ما أدى إلى مقتل 28 مقاتلًا وإصابة 48 آخرين بجروح في محافظة الأنبار غربي العراق.

اقرأ ايضا :

«بيان رسمي» يكشف السبب المباشر لعملية «البرق الأزرق» ومقتل قاسم سليماني

بالفيديو.. لحظة استهداف قاسم سليماني والمهندس في عملية «البرق الأزق»

كيف قرر ترامب قتل قاسم سليماني؟ «3/1»

فرنسا: قاسم سليماني لعب دورًا رئيسيًا في زعزعة استقرار المنطقة

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك