Menu

مذكّرين بالمكانة والمنجزات والأمن.. أمراء ووزراء يهنّئون القيادة بالبيعة الخامسة

داعين أن يمدّ الله في حياته

رفع عدد من الأمراء التهنئة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، مجددين التأكيد على المنجزات التي تشهدها المملكة، في المجالات كافة، ومنوهين بالمكانة
مذكّرين بالمكانة والمنجزات والأمن.. أمراء ووزراء يهنّئون القيادة بالبيعة الخامسة
  • 254
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

رفع عدد من الأمراء التهنئة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، مجددين التأكيد على المنجزات التي تشهدها المملكة، في المجالات كافة، ومنوهين بالمكانة الدولية للبلاد وما تتمتع به من استقرار.

ورفع مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة، الأمير خالد الفيصل التهنئة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، بمناسبة الذكرى الخامسة للبيعة.

وقال أمير منطقة مكة المكرمة، «أرفع لمقامكم الكريم أسمى آيات التهاني وأجل التبريكات -أصالة عن نفسي ونيابة عن أهالي منطقة مكة المكرمة- بمناسبة الذكرى الخامسة لتولي مقامكم الكريم مقاليد الحكم، أمدّ الله في حياتكم الغالية».

وتابع: «يحتفي الوطن والمواطنون والمقيمون بهذه المناسبة السعيدة وهم ينعمون بالأمن والأمان والازدهار في شتى المجالات واستمرار مسيرة العطاء والبناء والتطوير لمؤسسات الدولة ومواصلة تنفيذ المشروعات التعليمية والصحية والتنموية في مختلف أنحاء المملكة الغالية».

مزيد من المنجزات

واستكمل الأمير خالد الفيصل: «في الوقت الذي يمرّ فيه العالم بأزمات أمنية واقتصادية ومالية وبلادنا الغالية بفضل من الله -عز وجل- ثم بفضل قيادتكم الحكيمة والرشيدة، تنعم بمزيد من المنجزات العملاقة تميزت بالشمولية والتكامل والبناء على امتداد المملكة».

ورفع وزير الحرس الوطني الأمير عبدالله بن بندر بن عبدالعزيز، التهنئة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز القائد الأعلى لكافة القوات العسكرية، و للأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع بتلك المناسبة.

وقال: «إننا في هذه الذكرى الغالية، ننظر بإجلال وإكبار لهذا الوالد القائد، مفاخرين بسيرته المظفرة، وما قدمه من أعمال جليلة خدمة لدينه ووطنه وأمته، فقد كان أحد الدعائم الرئيسة في قيادة هذا الوطن عبر العهود السابقة لإخوانه الملوك البررة بما حباه الله من بعد النظر، والسياسة الحكيمة، والقدرات القيادية العالية التي برزت في مختلف المراحل والتحولات التي شهدتها المملكة، في المهام التي تولاها -أيده الله- والمواقع التي شغلها، ليقود بلادنا اليوم إلى مزيد من الرفعة والتقدم والازدهار».

كما رفع أمير منطقة الباحة الأمير الدكتور حسام بن سعود بن عبدالعزيز، التهنئة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، والأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع بمناسبة الذكرى الخامسة للبيعة.

وقال في كلمة بهذه المناسبة: «إن هذه الذكرى تقودنا في بلاد الحرمين الشريفين إلى طموحات لا حدود لها للارتقاء إلى مصاف الدول المتقدمة بخطط تنموية شاملة تطال نواحي الحياة كافة».

وبيّن أمير منطقة الباحة أن هذه الذكرى تمثل مرحلة الحزم والعزم في قيادة البلاد وإدارة شؤونها، وكذلك الحزم والعزم في التعامل مع كل ما يتعلق بأمن الوطن ومواطنيه ومواجهة كل التحديات التي تواجهه بقوة وصرامة دون تهاون مع كل ما يمس هذا الكيان الشامخ وشعبه ومقدساته.

مصاف الدول المتقدمة

كما رفع أمير منطقة تبوك الأمير فهد بن سلطان بن عبدالعزيز، التهنئة لخادم الحرمين الشريفين بالمناسبة ذاتها، وقال: إن مشاعر الفرح والسعادة والفخر تختلط في هذه الذكرى والشواهد لا تعد ولا تحصى والإنجازات تتلاحق وتسمو.. والحديث عن شخصية خادم الحرمين الشريفين يعني الحديث عن شخصية قيادية أثرت وبشكل كبير في تطور البلاد والنهوض فيها نحو مصاف الدول المتقدمة بعزمه وحزمه وقوة همته وبذله المتواصل دون تساهل في حق المواطن كونه محور التنمية، وهو ركيزة خطط التنمية في الدولة.

وأضاف: "من الإنصاف التأكيد على حجم الإنجازات الكبيرة التي تحققت بفضل الله ثم للقيادة الحكيمة، وما الرؤية التي تبنتها المملكة 2030 -التي رعاها بكل إخلاص وجدية وعمل دؤوب الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز التي نجني ثمارها الآن- إلا دليلًا على نجاح وقوة وصلابة هذه الرؤية وقوة اقتصادنا الوطني.

وقال أمير منطقة حائل الأمير عبدالعزيز بن سعد بن عبدالعزيز مهنئا خادم الحرمين بتلك الذكرى، «إن أبناء الوطن في كل جزء من ترابه الطاهر يبادلون القيادة حبًّا بحب ووفاءً بوفاء»، معربًا عن اعتزازه بما تحقق للوطن من قفزات تنموية نوعية داخليًّا وتعزيز مكانة المملكة دوليًّا، مشيرًا إلى ترؤس المملكة لأول مرة رئاسة مجموعة العشرين لمدة عام ليكون 2020 عامًا تتبوأ فيه المملكة دورًا عالميًّا محوريًّا لخدمة الإنسانية وبرامج التنمية المستدامة.

أكبر القفزات التنموية

وأكد أمير منطقة القصيم الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز، أن الذكرى تأتي والمملكة تُحقِّق أحد أكبر قفزاتها التنموية، التي تضعها في مرتبةٍ دوليةٍ تنافسيةٍ متقدمةٍ تَعكِسُ عُمقَ الفكر السياسيِّ والتنمويِّ، الذي يُقدِّمه خادم الحرمين الشريفين منذ توليه قيادة بلادنا، فَالمُنجزات التي تَحققَّت طوال هذه الخمسة أعوام الماضية تُؤكِّد -بصورةٍ قَاطعةٍ- اتجاه بلادنا الغالية إلى أعلى مراتب المجد الذي تبرزه المُؤشرات الدوليَّة في مُخْتلَف مجالات الرفاهية والازدهار والنمو الاقتصاديِّ.

وأكد سمو الأمير فيصل، أن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، اتسم بالأفعال لا الأقوال، وبالعمل بصمت، وبحماية حوزة الإسلام ومهبط الوحي من أطماع الأعداء المتربصين الطامعين، كما اتسم بالثقة بالله -سبحانه وتعالى- ثم بأبناء وبنات الوطن، لحماية وطنهم والدفاع عنه، وفتح الآفاق للتنمية البشرية، والتقدير والتمكين، مشيرًا إلى أن ما نلمسه بوضوحٍ من توجُّهات لتنويع مصادر الدخل الوطنيِّ وإثراء الناتج المحليِّ الإجماليِّ.

كما هنّأ أمير منطقة الجوف الأمير فيصل بن نواف بن عبدالعزيز خادم الحرمين الشريفين بمناسبة الذكرى الخامسة لتوليه مقاليد الحكم.

وقال: «كلما حلَّت على بلادنا هذه الذكرى المباركة، يُظهر أبناء وطننا الغالي أسمى قيم الولاء والطاعة والوفاء والانتماء لقيادته الرشيدة، وهو ما يظهر بجلاء أوثق عرى التلاحم بين الشعب والقيادة، وبهذه الذكرى الغالية، نؤكد مشاعر الوفاء والانتماء والصدق والإخلاص لخادم الحرمين الشريفين وولي العهد الأمين حفظهما الله».

القرارات الملكية

ورفع الأمير بندر بن فيصل بن بندر بن عبدالعزيز مساعد رئيس الاستخبارات العامة، التهنئة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود بمناسبة ذكرى البيعة الخامسة لتوليه مقاليد الحكم في البلاد.

وقال الأمير بندر بن فيصل: «إن هذه الإنجازات والمنجزات الوطنية المميزة المؤرخة عالميًّا، تجسّدت من خلال سلسلة من القرارات الملكية، التي أحدثت نقلة نوعية سياسيًّا واقتصاديًّا لدعم الفرص الاستثمارية وتحفيز قطاع الأعمال وقطاعات التنمية العديدة من خلال رؤية التنمية (2030)، التي أطلقت من خلالها عديدًا من البرامج التنموية والاستثمارية في المجالات كافة».

وأكد أن كل هذا كان بمتابعة عرّاب هذه الرؤية الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، الذي دعم شباب الوطن وسهّل كل المصاعب لهم لكي يسهموا في تحقيق هذه الرؤية والعمل على نجاحها في جميع القطاعات.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك