Menu
إيران.. رفع راية الثأر الحمراء في مقام المهدي بقُم توعدًا بالثأر لسليماني

رفعت إيران راية الثأر الحمراء (علم أحمر) فوق مقام المهدي (يعتقد الشيعة الاثنا عشريون أنَّه المتمِّم لسلسلة الأئمة)، بمدينة قم جنوب طهران،  وذلك بعد مقتل « قاسم سليماني» قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري في غارة جوية أمريكية استهدفته بالقرب من مطار بغداد فجر أمس الجمعة.

جاء ذلك وفق مقطع فيديو وثّق الواقعة، نشرته وسائل إعلام إيرانية غداة مقتل سليماني، الذي كان يعتبره كثيرون الرجل الأسوأ حول العالم.

ووفقًا لما هو متعارف لا يتم إنزال العلم الأحمر من فوق مقام المهدي، إلا بعد الأخذ بالثأر.

وأمس الجمعة قتل سليماني، بصواريخ أطلقتها طائرة دون طيار تابعة للجيش الأمريكي، عقب هبوطه بمطار بغداد قادمًا من سوريا.

وبجانب سليماني، قتل حوالي 10 آخرون من قيادات الحشد الشعبي العراقي الموالي لإيران، من بينهم أبو مهدي المهندس، نائب قائد ميليشيات الحشد الشعبي، وكذلك مسؤول التشريفات في ميليشيا الحشد محمد رضا الجابري.

2020-10-13T02:42:31+03:00 رفعت إيران راية الثأر الحمراء (علم أحمر) فوق مقام المهدي (يعتقد الشيعة الاثنا عشريون أنَّه المتمِّم لسلسلة الأئمة)، بمدينة قم جنوب طهران،  وذلك بعد مقتل « قاسم
إيران.. رفع راية الثأر الحمراء في مقام المهدي بقُم توعدًا بالثأر لسليماني
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

إيران.. رفع راية الثأر الحمراء في مقام المهدي بقُم توعدًا بالثأر لسليماني

لا تنكس إلا بعد تحقيق الانتقام

إيران.. رفع راية الثأر الحمراء في مقام المهدي بقُم توعدًا بالثأر لسليماني
  • 8097
  • 0
  • 1
فريق التحرير
9 جمادى الأول 1441 /  04  يناير  2020   11:37 ص

رفعت إيران راية الثأر الحمراء (علم أحمر) فوق مقام المهدي (يعتقد الشيعة الاثنا عشريون أنَّه المتمِّم لسلسلة الأئمة)، بمدينة قم جنوب طهران،  وذلك بعد مقتل « قاسم سليماني» قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري في غارة جوية أمريكية استهدفته بالقرب من مطار بغداد فجر أمس الجمعة.

جاء ذلك وفق مقطع فيديو وثّق الواقعة، نشرته وسائل إعلام إيرانية غداة مقتل سليماني، الذي كان يعتبره كثيرون الرجل الأسوأ حول العالم.

ووفقًا لما هو متعارف لا يتم إنزال العلم الأحمر من فوق مقام المهدي، إلا بعد الأخذ بالثأر.

وأمس الجمعة قتل سليماني، بصواريخ أطلقتها طائرة دون طيار تابعة للجيش الأمريكي، عقب هبوطه بمطار بغداد قادمًا من سوريا.

وبجانب سليماني، قتل حوالي 10 آخرون من قيادات الحشد الشعبي العراقي الموالي لإيران، من بينهم أبو مهدي المهندس، نائب قائد ميليشيات الحشد الشعبي، وكذلك مسؤول التشريفات في ميليشيا الحشد محمد رضا الجابري.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك