Menu
نجم نيوكاسل يراهن على «الصندوق السعودي» من أجل دوري الأبطال

أعرب النجم الفرنسي لورينت روبرت، جناح نادي نيوكاسل الإنجليزي السابق، عن أمله في أن يقود صندوق الاستثمارات العامة السعودي، المكابييس إلى العودة من جديد إلى المشاركة في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

وتأتي تصريحات جناح نيوكاسل السابق، مع اقتراب صندوق الاستثمارات العامة السعودي من الاستحواذ على أسهم النادي، في صفقة باتت على مرمى حجر فقط، في انتظار موافقة رابطة الدوري الإنجليزي.

وأكد روبرت، في تصريحات نقلتها شبكة «سكاي سبورتس» البريطانية: «سعيد بعملية الاستحواذ، لأنني أعتقد أن نيوكاسل يمكنه العودة مجددًا لأعلى المستويات، أعتقد أن النادي كبير بشكل كافي لذلك».

وأضاف الجناح الفرنسي: «حينما انضممت لنيوكاسل لم يكن مركز الفريق جيدًا على سلم الترتيب، بعد ذلك في الموسم الأول لي أنهينا الدوري في المركز الرابع، وفي الموسم الذي يليه كنا ثالث المسابقة».

وتابع نجم المكابييس السابق: «لعبنا في دوري أبطال أوروبا، ولهذا السبب أنت تريد لعب كرة القدم، أردت أن ألعب في هذه المنافسة كل عام، حينما كنت في باريس سان جيرمان، وهو المكانة التي يترقبها النادي الإنجليزي مع الملاك الجديد».

وأكمل صاحب الـ44 عامًا: «كان مدربنا السير بوبي روبسون، ولعبت مع لاعبين عظماء، مثل آلان شيرار وجاري سبيد، كانوا لاعبين عظماء وأصدقاء رائعين كذلك، أنا وزوجتي بكينا حينما رحلنا من هناك».

واختتم روبرت تصريحاته: «ما زلت أتحدث للجماهير عبر منصة تبادل الصور إنستجرام، وأرغب في رؤية نيوكاسل يعود إلى القمة من جديد، والذهاب بعديًا في دوري الأبطال، وربما الفوز باللقب الأغلى.. لما لا؟».

ودافع روبيرت عن ألوان نيوكاسل في الفترة ما بين عامي 2001 و2006، قادمًا من صفوف باريس سان جيرمان، قبل أن ينتقل في ما بعد إلى بورتسموث على سبيل الإعارة، ومن ثم شد الرحال إلى بنفيكا البرتغالي، ضمن تجارب متعددة في ملاعب إسبانيا وإنجلترا وكندا واليونان.

واقتربت شركة «بي سي بي كابيتال بارتنرز»، وهي شركة استثمارات مالية مدعومة من صندوق الاستثمار العام في المملكة العربية السعودية، من الاستحواذ على نيوكاسل في صفقة تُقدر بمبلغ 300 مليون جنيه إسترليني في انتظار موافقة رابطة الدوري الإنجليزي.

ووضعت الإدارة السعودية، وفقًا لتقارير صحفية إنجليزية، لائحة تضم العديد من الأسماء الكبيرة في القارة العجوز، من أجل تدعيم صفوف الفريق في ميركاتو الصيف المقبل، إلى جانب تحركات نحو الاستعانة بالمدرب الأرجنتيني المخضرم ماوريسيو بوكيتينيو، قائد ثورة تصحيح توتنهام.

اقرأ أيضًا:

جناح ريال مدريد على رادار مشروع نيوكاسل «السعودي»

بعد «صفقة نيوكاسل».. الوليد بن طلال يقترب من مارسيليا

2020-08-22T19:48:02+03:00 أعرب النجم الفرنسي لورينت روبرت، جناح نادي نيوكاسل الإنجليزي السابق، عن أمله في أن يقود صندوق الاستثمارات العامة السعودي، المكابييس إلى العودة من جديد إلى المشا
نجم نيوكاسل يراهن على «الصندوق السعودي» من أجل دوري الأبطال
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

نجم نيوكاسل يراهن على «الصندوق السعودي» من أجل دوري الأبطال

«سعيد بعملية الاستحواذ وأترقب عودة المكابييس»

نجم نيوكاسل يراهن على «الصندوق السعودي» من أجل دوري الأبطال
  • 96
  • 0
  • 0
فريق التحرير
19 رمضان 1441 /  12  مايو  2020   05:46 م

أعرب النجم الفرنسي لورينت روبرت، جناح نادي نيوكاسل الإنجليزي السابق، عن أمله في أن يقود صندوق الاستثمارات العامة السعودي، المكابييس إلى العودة من جديد إلى المشاركة في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

وتأتي تصريحات جناح نيوكاسل السابق، مع اقتراب صندوق الاستثمارات العامة السعودي من الاستحواذ على أسهم النادي، في صفقة باتت على مرمى حجر فقط، في انتظار موافقة رابطة الدوري الإنجليزي.

وأكد روبرت، في تصريحات نقلتها شبكة «سكاي سبورتس» البريطانية: «سعيد بعملية الاستحواذ، لأنني أعتقد أن نيوكاسل يمكنه العودة مجددًا لأعلى المستويات، أعتقد أن النادي كبير بشكل كافي لذلك».

وأضاف الجناح الفرنسي: «حينما انضممت لنيوكاسل لم يكن مركز الفريق جيدًا على سلم الترتيب، بعد ذلك في الموسم الأول لي أنهينا الدوري في المركز الرابع، وفي الموسم الذي يليه كنا ثالث المسابقة».

وتابع نجم المكابييس السابق: «لعبنا في دوري أبطال أوروبا، ولهذا السبب أنت تريد لعب كرة القدم، أردت أن ألعب في هذه المنافسة كل عام، حينما كنت في باريس سان جيرمان، وهو المكانة التي يترقبها النادي الإنجليزي مع الملاك الجديد».

وأكمل صاحب الـ44 عامًا: «كان مدربنا السير بوبي روبسون، ولعبت مع لاعبين عظماء، مثل آلان شيرار وجاري سبيد، كانوا لاعبين عظماء وأصدقاء رائعين كذلك، أنا وزوجتي بكينا حينما رحلنا من هناك».

واختتم روبرت تصريحاته: «ما زلت أتحدث للجماهير عبر منصة تبادل الصور إنستجرام، وأرغب في رؤية نيوكاسل يعود إلى القمة من جديد، والذهاب بعديًا في دوري الأبطال، وربما الفوز باللقب الأغلى.. لما لا؟».

ودافع روبيرت عن ألوان نيوكاسل في الفترة ما بين عامي 2001 و2006، قادمًا من صفوف باريس سان جيرمان، قبل أن ينتقل في ما بعد إلى بورتسموث على سبيل الإعارة، ومن ثم شد الرحال إلى بنفيكا البرتغالي، ضمن تجارب متعددة في ملاعب إسبانيا وإنجلترا وكندا واليونان.

واقتربت شركة «بي سي بي كابيتال بارتنرز»، وهي شركة استثمارات مالية مدعومة من صندوق الاستثمار العام في المملكة العربية السعودية، من الاستحواذ على نيوكاسل في صفقة تُقدر بمبلغ 300 مليون جنيه إسترليني في انتظار موافقة رابطة الدوري الإنجليزي.

ووضعت الإدارة السعودية، وفقًا لتقارير صحفية إنجليزية، لائحة تضم العديد من الأسماء الكبيرة في القارة العجوز، من أجل تدعيم صفوف الفريق في ميركاتو الصيف المقبل، إلى جانب تحركات نحو الاستعانة بالمدرب الأرجنتيني المخضرم ماوريسيو بوكيتينيو، قائد ثورة تصحيح توتنهام.

اقرأ أيضًا:

جناح ريال مدريد على رادار مشروع نيوكاسل «السعودي»

بعد «صفقة نيوكاسل».. الوليد بن طلال يقترب من مارسيليا

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك