Menu
«ساما»: 8 إرشادات هامة لاختيار الاستثمار المناسب

وجه البنك المركزي السعودي «ساما»، عددًا من الإرشادات والنصائح الهامة لجميع المستفيدين تسهم في المساعدة على اختيار الاستثمار المناسب.

وأوضح البنك المركزي، أن هذه الإرشادات تتمثل في تحديد الأهداف ودراسة مدى القدرة المالية وتقييم المخاطر وتحديد الخيارات المتاحة، مشيرًا لمدى أهمية المقارنة بين الأدوات الاستثمارية والعمل على جمع المعلومات ومعرفة التكلفة الحقيقية للاستثمار والتحقق من الجهات المعنية.

البنك المركزي يوضح أهمية الاستثمار

وأشار «ساما»، عبر موقعه الإلكتروني، إلى أن الاستثمار يعد من أهم الأولويات المالية التي ينبغي على الجميع وضعها نصب أعينهم، لافتًا إلى أنه يجب أن يكون جزءًا لا يتجزأ من خطط الادخار المستقبليّة.

وأضاف البنك المركزي السعودي، أنه من فوائد الاستثمار الناجح العوائد التي يمكن للشخص تحقيقها من خلاله وبالتالي زيادة قيمة المدخرات، محذرًا من أن الاختيار الخاطئ للأدوات الاستثمارية قد تكون له نتائج سلبية على خطط الادخار.

اختيار الاستثمار المناسب

وأوضح البنك المركزي، أنه قبل كلّ شيء يجب تحديد هدف استثماري يتناسب مع الخطط المالية المستقبلية وفقاً للإمكانيات المالية والقدرة على تحمّل المخاطر، ممشيرًا إلى أنه بالرغم من أن هدف كل مستثمرٍ هو تحقيق الإيرادات، والحصول على دخل إضافي، إلا أنه لا يوجد خطةٍ استثمارية واحدة مناسبة لكلّ منهم.

ونوه البنك، على أن بعضُ المجالات الاستثمارية تحتاج إلى رأس مالٍ كبير وبعضها يحتاجُ إلى مبلغ مالي صغير، لذلك يجب أن تكون الاستثمارات متلائمة مع الإمكانيات المالية والقدرة على تحمّل المخاطر، كذلك حجم المبالغ التي يمكنك تخصيصها للاستثمار دون أن يؤثر ذلك سلباً على الميزانية الشهرية.

وبيّن «ساما»، أنه من الحكمة القيام باختيار أدواتٍ استثمارية تستطيع فهمها وتقييم أدائها وتحديد مدى قدرتك على تحمل المخاطر، منبهًا على أهمية عدم الإغفال عن تنويع محفظتك بعدّة أدوات استثمارية كنوع من التحوّط..

وتابع، أنه هناك العديد من الأدوات الاستثمارية التي تختلف فيما بينها من حيث العوائد ونسبة المخاطرة، وهذا يتيحُ للمستثمرين عدة فرص استثمارية تتناسب مع أهدافهم وإمكانياتهم وقدرتهم على تحمل المخاطر.

وأضاف البنك المركزي السعودي، أنه إذا كان المستثمر من قليلي الخبرة في هذا المجال يمكنه البدء في الاستثمارات قليلة المخاطر كالسندات والودائع، أما إذا كانت لديه الخبرة والقدرة على المجازفة وإدارة المخاطرة، فيمكنك التوجه لاستثمارات أكثر خطورة كالأسهم.

وأشار البنك المركزي، إلى أنه يُفضل قبل اختيار أداة أو نوع استثمار معين، عمل مقارنةٍ فيما بينهم من حيث التكلفة والعائد ونسبة المخاطر والفترة اللازمة لتحقيق أرباح ليتمكن المستثمر من اختيار الأداة التي تتناسب مع أهدافه وخططكه الاستثمارية.

وأكد «ساما»، على أهمية دور جمع المعلومات والبيانات المالية ودراسة حركة الأسواق كالتقارير الفنية والمالية ومن ثم تحليلها، موضحًا أن ذلك يعد من أهم الأساليب المعاصرة التي يمكن الاعتماد عليها بشأن اختيار الأداة الاستثمارية، حيث تساعدكَ في اتخاذ قراراتٍ صحيحة في جميع مراحل الاستثمار سواء بالشراء أو البيع.

اقرأ أيضًا:

«المركزي السعودي» يوضح خصائص تمويل سداد المديونية

«البنك المركزي» يحظر على المصارف الاستقطاع من حسابات العملاء في 4 حالات

2021-07-27T03:29:58+03:00 وجه البنك المركزي السعودي «ساما»، عددًا من الإرشادات والنصائح الهامة لجميع المستفيدين تسهم في المساعدة على اختيار الاستثمار المناسب. وأوضح البنك المركزي، أن
«ساما»: 8 إرشادات هامة لاختيار الاستثمار المناسب
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

«ساما»: 8 إرشادات هامة لاختيار الاستثمار المناسب

«ساما»: 8 إرشادات هامة لاختيار الاستثمار المناسب
  • 95
  • 0
  • 0
فريق التحرير
12 ذو القعدة 1442 /  22  يونيو  2021   06:49 م

وجه البنك المركزي السعودي «ساما»، عددًا من الإرشادات والنصائح الهامة لجميع المستفيدين تسهم في المساعدة على اختيار الاستثمار المناسب.

وأوضح البنك المركزي، أن هذه الإرشادات تتمثل في تحديد الأهداف ودراسة مدى القدرة المالية وتقييم المخاطر وتحديد الخيارات المتاحة، مشيرًا لمدى أهمية المقارنة بين الأدوات الاستثمارية والعمل على جمع المعلومات ومعرفة التكلفة الحقيقية للاستثمار والتحقق من الجهات المعنية.

البنك المركزي يوضح أهمية الاستثمار

وأشار «ساما»، عبر موقعه الإلكتروني، إلى أن الاستثمار يعد من أهم الأولويات المالية التي ينبغي على الجميع وضعها نصب أعينهم، لافتًا إلى أنه يجب أن يكون جزءًا لا يتجزأ من خطط الادخار المستقبليّة.

وأضاف البنك المركزي السعودي، أنه من فوائد الاستثمار الناجح العوائد التي يمكن للشخص تحقيقها من خلاله وبالتالي زيادة قيمة المدخرات، محذرًا من أن الاختيار الخاطئ للأدوات الاستثمارية قد تكون له نتائج سلبية على خطط الادخار.

اختيار الاستثمار المناسب

وأوضح البنك المركزي، أنه قبل كلّ شيء يجب تحديد هدف استثماري يتناسب مع الخطط المالية المستقبلية وفقاً للإمكانيات المالية والقدرة على تحمّل المخاطر، ممشيرًا إلى أنه بالرغم من أن هدف كل مستثمرٍ هو تحقيق الإيرادات، والحصول على دخل إضافي، إلا أنه لا يوجد خطةٍ استثمارية واحدة مناسبة لكلّ منهم.

ونوه البنك، على أن بعضُ المجالات الاستثمارية تحتاج إلى رأس مالٍ كبير وبعضها يحتاجُ إلى مبلغ مالي صغير، لذلك يجب أن تكون الاستثمارات متلائمة مع الإمكانيات المالية والقدرة على تحمّل المخاطر، كذلك حجم المبالغ التي يمكنك تخصيصها للاستثمار دون أن يؤثر ذلك سلباً على الميزانية الشهرية.

وبيّن «ساما»، أنه من الحكمة القيام باختيار أدواتٍ استثمارية تستطيع فهمها وتقييم أدائها وتحديد مدى قدرتك على تحمل المخاطر، منبهًا على أهمية عدم الإغفال عن تنويع محفظتك بعدّة أدوات استثمارية كنوع من التحوّط..

وتابع، أنه هناك العديد من الأدوات الاستثمارية التي تختلف فيما بينها من حيث العوائد ونسبة المخاطرة، وهذا يتيحُ للمستثمرين عدة فرص استثمارية تتناسب مع أهدافهم وإمكانياتهم وقدرتهم على تحمل المخاطر.

وأضاف البنك المركزي السعودي، أنه إذا كان المستثمر من قليلي الخبرة في هذا المجال يمكنه البدء في الاستثمارات قليلة المخاطر كالسندات والودائع، أما إذا كانت لديه الخبرة والقدرة على المجازفة وإدارة المخاطرة، فيمكنك التوجه لاستثمارات أكثر خطورة كالأسهم.

وأشار البنك المركزي، إلى أنه يُفضل قبل اختيار أداة أو نوع استثمار معين، عمل مقارنةٍ فيما بينهم من حيث التكلفة والعائد ونسبة المخاطر والفترة اللازمة لتحقيق أرباح ليتمكن المستثمر من اختيار الأداة التي تتناسب مع أهدافه وخططكه الاستثمارية.

وأكد «ساما»، على أهمية دور جمع المعلومات والبيانات المالية ودراسة حركة الأسواق كالتقارير الفنية والمالية ومن ثم تحليلها، موضحًا أن ذلك يعد من أهم الأساليب المعاصرة التي يمكن الاعتماد عليها بشأن اختيار الأداة الاستثمارية، حيث تساعدكَ في اتخاذ قراراتٍ صحيحة في جميع مراحل الاستثمار سواء بالشراء أو البيع.

اقرأ أيضًا:

«المركزي السعودي» يوضح خصائص تمويل سداد المديونية

«البنك المركزي» يحظر على المصارف الاستقطاع من حسابات العملاء في 4 حالات

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك