Menu
مدرب إنتر ميلان يكشف حقيقة رحيل «صاحب القاضية»

أعرب أنطونيو كونتي المدير الفني لفريق إنتر ميلان، عن سعادته الغامرة بالتأهل لنصف نهائي كأس إيطاليا لكرة القدم، على حساب الجار اللدود ميلان، بعد قمة درامية، مؤكدًا أن النيرازوري استحق الفوز بعدما قاتل حتى الأنفاس الأخيرة من زمن ديربي الغضب.

واحتاج البديل الدنماركي كريستيان إريكسن، إلى 9 دقائق فقط بعد دخول ملعب سان سيرو، من أجل التوقيع على هدف الفوز القاتل في الدقيقة السابعة من الوقت المبدد، من تنفيذ رائع لضربة حرة مباشرة، اكتفى معها الحارس تاتاروسانو بمشاهدة الكرة وهي تعانق الشباك.

ويعد الهدف القاتل هو الأول لمتوسط الميدان الدنماركي في الموسم الحالي؛ حيث بدأ إريكسن 4 مباريات فقط في الدوري الإيطالي، وسط تكهنات باقتراب موعد العودة إلى إنجلترا مجددًا، للخروج من جحيم كونتي في إيطاليا منذ الانتقال إلى النيرازوري من توتنهام هوتسبير قبل عام واحد.

وشدد كونتي، في تصريحات عقب التأهل المثير، على أن إريكسن صاحب الضربة القاضية في شباك الروسونيري لن يرحل عن الأفاعي في انتقالات الشتاء الجاري، مشيرًا إلى أن الفريق يحتاج إلى كافة العناصر من أجل المنافسة على الألقاب.

وأوضح المدرب الإيطالي: «أكرر ما أقوله منذ شهر واحد: لا أحد سيرحل ولا أحد سينضم.. نعمل على تطوير أداء كريستيان في الجانب الخططي، ليكون البديل المثالي لمارسيلو بروزوفيتش؛ لأننا لا نملك صانع لعب آخر في التشكيل».

وأضاف كونتي: «إريكسن لاعب ذكي جدًّا، ويملك الإمكانات التي يحتاج إليها إنتر في هذا التوقيت، وهو جزء من المشروع دون شك، وأنا سعيد أنه سجل هذا الهدف القاتل ليمنح الفريق تأهلًا مستحقًّا لنصف نهائي الكأس».

وقلب إنتر الطاولة على رأس الجار اللدود، بعد تقدم ميلان بهدف في الدقيقة 31 حمل توقيع زلاتان إبراهيموفيتش، في المباراة التي جرت في ساعة متأخرة مساء أمس الثلاثاء، لحساب دور الثمانية لكأس إيطاليا، قبل أن يسيطر التوتر على الأجواء في سان سيرو.

ودخل إبراهيموفيتش في مشادة عنيفة مع روميلو لوكاكو صديق الأمس في صفوف مانشستر يونايتد، قبل أن يتلقى بطاقة حمراء بسبب خطأ ضد ألكسندر كولاروف ليخرج مطرودًا في الشوط الثاني، وهي أول مرة ينال فيها بطاقة حمراء في أوروبا منذ طرده مع باريس سان جيرمان أمام تشيلسي في مارس 2015.

وشكَّلت لقطة خروج زلاتان من الميدان، نقطة التحول الكبرى في ديربي الغضب؛ حيث عاد النيرازوي إلى الأجواء بهدف التعادل عبر لوكاكو من علامة الجزاء، قبل أن يضرب كريستيان إريكسن، في الوقت بدل الضائع، بهدف الفوز القاتل.

وينتظر إنتر الباحث عن العودة من جديد إلى منصات التتويج، مباراة مرتقبة في نصف نهائي إيطاليا أمام الفائز من مباراة اليوم الأربعاء، بين يوفنتوس وسبال، في مشهد قد يجدد الموعد مع ديربي إيطاليا.

اقرأ أيضًا:

إنترميلان يهزم ميلان في قمة مثيرة ويتأهل لنصف نهائي الكأس

«العبارات المسيئة» تُكلف كونتي عقوبات صارمة

2021-12-07T01:44:18+03:00 أعرب أنطونيو كونتي المدير الفني لفريق إنتر ميلان، عن سعادته الغامرة بالتأهل لنصف نهائي كأس إيطاليا لكرة القدم، على حساب الجار اللدود ميلان، بعد قمة درامية، مؤكد
مدرب إنتر ميلان يكشف حقيقة رحيل «صاحب القاضية»
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

مدرب إنتر ميلان يكشف حقيقة رحيل «صاحب القاضية»

بعد التأهل لنصف نهائي كأس إيطاليا

مدرب إنتر ميلان يكشف حقيقة رحيل «صاحب القاضية»
  • 46
  • 0
  • 0
فريق التحرير
14 جمادى الآخر 1442 /  27  يناير  2021   10:59 ص

أعرب أنطونيو كونتي المدير الفني لفريق إنتر ميلان، عن سعادته الغامرة بالتأهل لنصف نهائي كأس إيطاليا لكرة القدم، على حساب الجار اللدود ميلان، بعد قمة درامية، مؤكدًا أن النيرازوري استحق الفوز بعدما قاتل حتى الأنفاس الأخيرة من زمن ديربي الغضب.

واحتاج البديل الدنماركي كريستيان إريكسن، إلى 9 دقائق فقط بعد دخول ملعب سان سيرو، من أجل التوقيع على هدف الفوز القاتل في الدقيقة السابعة من الوقت المبدد، من تنفيذ رائع لضربة حرة مباشرة، اكتفى معها الحارس تاتاروسانو بمشاهدة الكرة وهي تعانق الشباك.

ويعد الهدف القاتل هو الأول لمتوسط الميدان الدنماركي في الموسم الحالي؛ حيث بدأ إريكسن 4 مباريات فقط في الدوري الإيطالي، وسط تكهنات باقتراب موعد العودة إلى إنجلترا مجددًا، للخروج من جحيم كونتي في إيطاليا منذ الانتقال إلى النيرازوري من توتنهام هوتسبير قبل عام واحد.

وشدد كونتي، في تصريحات عقب التأهل المثير، على أن إريكسن صاحب الضربة القاضية في شباك الروسونيري لن يرحل عن الأفاعي في انتقالات الشتاء الجاري، مشيرًا إلى أن الفريق يحتاج إلى كافة العناصر من أجل المنافسة على الألقاب.

وأوضح المدرب الإيطالي: «أكرر ما أقوله منذ شهر واحد: لا أحد سيرحل ولا أحد سينضم.. نعمل على تطوير أداء كريستيان في الجانب الخططي، ليكون البديل المثالي لمارسيلو بروزوفيتش؛ لأننا لا نملك صانع لعب آخر في التشكيل».

وأضاف كونتي: «إريكسن لاعب ذكي جدًّا، ويملك الإمكانات التي يحتاج إليها إنتر في هذا التوقيت، وهو جزء من المشروع دون شك، وأنا سعيد أنه سجل هذا الهدف القاتل ليمنح الفريق تأهلًا مستحقًّا لنصف نهائي الكأس».

وقلب إنتر الطاولة على رأس الجار اللدود، بعد تقدم ميلان بهدف في الدقيقة 31 حمل توقيع زلاتان إبراهيموفيتش، في المباراة التي جرت في ساعة متأخرة مساء أمس الثلاثاء، لحساب دور الثمانية لكأس إيطاليا، قبل أن يسيطر التوتر على الأجواء في سان سيرو.

ودخل إبراهيموفيتش في مشادة عنيفة مع روميلو لوكاكو صديق الأمس في صفوف مانشستر يونايتد، قبل أن يتلقى بطاقة حمراء بسبب خطأ ضد ألكسندر كولاروف ليخرج مطرودًا في الشوط الثاني، وهي أول مرة ينال فيها بطاقة حمراء في أوروبا منذ طرده مع باريس سان جيرمان أمام تشيلسي في مارس 2015.

وشكَّلت لقطة خروج زلاتان من الميدان، نقطة التحول الكبرى في ديربي الغضب؛ حيث عاد النيرازوي إلى الأجواء بهدف التعادل عبر لوكاكو من علامة الجزاء، قبل أن يضرب كريستيان إريكسن، في الوقت بدل الضائع، بهدف الفوز القاتل.

وينتظر إنتر الباحث عن العودة من جديد إلى منصات التتويج، مباراة مرتقبة في نصف نهائي إيطاليا أمام الفائز من مباراة اليوم الأربعاء، بين يوفنتوس وسبال، في مشهد قد يجدد الموعد مع ديربي إيطاليا.

اقرأ أيضًا:

إنترميلان يهزم ميلان في قمة مثيرة ويتأهل لنصف نهائي الكأس

«العبارات المسيئة» تُكلف كونتي عقوبات صارمة

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك