Menu
لؤي ناظر: إقالة بيليتش مخاطرة.. وسييرا  لم ينقطع عن متابعة الاتحاد

وصف لؤي هشام ناظر، رئيس نادي الاتحاد، قرار إقالة المدير الفني للفرق الأول لكرة القدم بالنادي، الكرواتي سلافين بيليتش، بأنّه لم يكن سهلًا، وقال: إنَّه كان من السهل على مجلس إدارة النادي الإبقاء على المدرِّب الكرواتي، بحجة أن المرحلة الحالية صعبة تتطلب الكثير من الاستقرار ولا تتحمل تغيير المدرب، إلا أنَّ المجلس قرر المخاطرة بإقالة بيليتش، والتعاقد مع سييرا لقيادة الفريق؛ أملًا في تحسين وضع النادي وانتشاله من دائرة خطر الهبوط.

وقال ناظر في تصريحات لإذاعة «UFM»: «قدِم بيليتش إلى الاتحاد، وهو على دراية تامّة بخطورة موقف الفريق، ودعمناه بلاعبين أجانب ومحليين بحركة انتقالات كانت الأكبر بتاريخ النادي». وأضاف أن إدارة النادي لم تفرض أي لاعب على المدرب سواء أكان سعوديًا أم أجنبيًا، طيلة فترة عمله، وأكّد أن مصير بيليتش مع فريق الاتحاد لم يكن مرتبطًا بنتيجة مباراة الفريق أمام الهلال. مشيرًا إلى أن الهلال فريق قوي ومتصدر جدول مسابقة الدوري، والاتحاد ليس هو الفريق الوحيد الذي خسر أمامه.

وكان الهلال قد حل ضيفًا على الاتحاد في ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة، في لقاء انتهى لصالح الهلال بهدفين دون ردّ، ما عزّز صدارة الهلال لجدول الدوري، وفي الوقت نفسه أبقى الاتحاد في المركز قبل الأخير.

واعترف رئيس النادي بأنَّ وصول الاتحاد إلى مرحلة الأمان أمر غير مضمون، ويجب على اللاعبين أن يقاتلوا في كل المباريات من أول دقيقة حتى آخر دقيقة.

وكشف لؤي هشام ناظر عن أنّه تواصل مع التشيلي خوسيه لويس سييرا، لاستطلاع رأيه في العودة لقيادة فريق الاتحاد، فأبلغه المدرب أنه لم ينقطع عن متابعة فريق الاتحاد طيلة الفترة الماضية، وأنّه شاهد معظم مباريات الفريق وعلى دراية بمستويات اللاعبين الأجانب الجدد.

ووصف رئيس نادي الاتحاد اللاعبين الأجانب بالفريق بأنهم من أفضل اللاعبين في الدوريات التي تم جلبهم منها، إلا أنَّ الانعكاس الفني في الملعب لذلك في الملعب لم يكن على المستوى المطلوب، بسبب عدم وجود تكتيك وخطة واضحة للفريق.

وفي شأن آخر، اعترف لؤي هشام ناظر بأنَّ ما قام به مدير الكرة بالاتحاد أسامة المولد خطأ كبير، وقال: إنَّ المولد تواصل معه عقب مباراة الاتحاد والرائد، فأبلغه بأن ما قام به أمر غير مقبول. مشيرًا إلى قبول المولد العقوبة الموقعة عليه.

وكان أسامة المولد قد اعتدى على المدير الفني لفريق الرائد البلجيكي بيسنيك هاسي عقب انتهاء المباراة، ونتيجة لذلك قامت لجنة الانضباط بمعاقبة مدير الكرة بالاتحاد بالإيقاف ثماني مباريات رسمية.

ووصف ناظر عقوبة المولد بأنها مناسبة وتمثل درسًا قاسيًا للمولد على الصعيد الشخصي.

وكشف رئيس نادي الاتحاد عن أنه تمّ التواصل مع خليل جلال رئيس لجنة الحكام باتحاد الكرة،، وقال: إنه تم الوصول إلى النتائج المطلوبة وهي تعيين حكام أجانب لكل مباريات الفريق بالدوري.

2019-02-25T10:20:57+03:00 وصف لؤي هشام ناظر، رئيس نادي الاتحاد، قرار إقالة المدير الفني للفرق الأول لكرة القدم بالنادي، الكرواتي سلافين بيليتش، بأنّه لم يكن سهلًا، وقال: إنَّه كان من الس
لؤي ناظر: إقالة بيليتش مخاطرة.. وسييرا  لم ينقطع عن متابعة الاتحاد
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


لؤي ناظر: إقالة بيليتش مخاطرة.. وسييرا  لم ينقطع عن متابعة الاتحاد

كشف نتائج تواصله مع رئيس لجنة الحكام

لؤي ناظر: إقالة بيليتش مخاطرة.. وسييرا  لم ينقطع عن متابعة الاتحاد
  • 1090
  • 0
  • 0
فريق التحرير
20 جمادى الآخر 1440 /  25  فبراير  2019   10:20 ص

وصف لؤي هشام ناظر، رئيس نادي الاتحاد، قرار إقالة المدير الفني للفرق الأول لكرة القدم بالنادي، الكرواتي سلافين بيليتش، بأنّه لم يكن سهلًا، وقال: إنَّه كان من السهل على مجلس إدارة النادي الإبقاء على المدرِّب الكرواتي، بحجة أن المرحلة الحالية صعبة تتطلب الكثير من الاستقرار ولا تتحمل تغيير المدرب، إلا أنَّ المجلس قرر المخاطرة بإقالة بيليتش، والتعاقد مع سييرا لقيادة الفريق؛ أملًا في تحسين وضع النادي وانتشاله من دائرة خطر الهبوط.

وقال ناظر في تصريحات لإذاعة «UFM»: «قدِم بيليتش إلى الاتحاد، وهو على دراية تامّة بخطورة موقف الفريق، ودعمناه بلاعبين أجانب ومحليين بحركة انتقالات كانت الأكبر بتاريخ النادي». وأضاف أن إدارة النادي لم تفرض أي لاعب على المدرب سواء أكان سعوديًا أم أجنبيًا، طيلة فترة عمله، وأكّد أن مصير بيليتش مع فريق الاتحاد لم يكن مرتبطًا بنتيجة مباراة الفريق أمام الهلال. مشيرًا إلى أن الهلال فريق قوي ومتصدر جدول مسابقة الدوري، والاتحاد ليس هو الفريق الوحيد الذي خسر أمامه.

وكان الهلال قد حل ضيفًا على الاتحاد في ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة، في لقاء انتهى لصالح الهلال بهدفين دون ردّ، ما عزّز صدارة الهلال لجدول الدوري، وفي الوقت نفسه أبقى الاتحاد في المركز قبل الأخير.

واعترف رئيس النادي بأنَّ وصول الاتحاد إلى مرحلة الأمان أمر غير مضمون، ويجب على اللاعبين أن يقاتلوا في كل المباريات من أول دقيقة حتى آخر دقيقة.

وكشف لؤي هشام ناظر عن أنّه تواصل مع التشيلي خوسيه لويس سييرا، لاستطلاع رأيه في العودة لقيادة فريق الاتحاد، فأبلغه المدرب أنه لم ينقطع عن متابعة فريق الاتحاد طيلة الفترة الماضية، وأنّه شاهد معظم مباريات الفريق وعلى دراية بمستويات اللاعبين الأجانب الجدد.

ووصف رئيس نادي الاتحاد اللاعبين الأجانب بالفريق بأنهم من أفضل اللاعبين في الدوريات التي تم جلبهم منها، إلا أنَّ الانعكاس الفني في الملعب لذلك في الملعب لم يكن على المستوى المطلوب، بسبب عدم وجود تكتيك وخطة واضحة للفريق.

وفي شأن آخر، اعترف لؤي هشام ناظر بأنَّ ما قام به مدير الكرة بالاتحاد أسامة المولد خطأ كبير، وقال: إنَّ المولد تواصل معه عقب مباراة الاتحاد والرائد، فأبلغه بأن ما قام به أمر غير مقبول. مشيرًا إلى قبول المولد العقوبة الموقعة عليه.

وكان أسامة المولد قد اعتدى على المدير الفني لفريق الرائد البلجيكي بيسنيك هاسي عقب انتهاء المباراة، ونتيجة لذلك قامت لجنة الانضباط بمعاقبة مدير الكرة بالاتحاد بالإيقاف ثماني مباريات رسمية.

ووصف ناظر عقوبة المولد بأنها مناسبة وتمثل درسًا قاسيًا للمولد على الصعيد الشخصي.

وكشف رئيس نادي الاتحاد عن أنه تمّ التواصل مع خليل جلال رئيس لجنة الحكام باتحاد الكرة،، وقال: إنه تم الوصول إلى النتائج المطلوبة وهي تعيين حكام أجانب لكل مباريات الفريق بالدوري.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك