Menu
الصحة توضّح طريقة حماية الجسم من الأمراض: مشوار السلامة يبدأ بخطوة

جدَّدت وزارة الصحة التأكيد على ضرورة المشي لصحة الجسم؛ بحمايته من مخاطر الأمراض، ووقايته من الحاجة إلى العيادات الطبية.

ونشرت الوزارة فيديو توعويًا، عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، حثَّت فيه المواطنين على الالتزام بعادة المشي، اعتدادًا بحقيقة علمية مفادها، أن «مشوار الصحة يبدأ بخطوة».

كان وزير الصحة، الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة، قد شارك في الحملة التوعوية للمشي، التي أطلقتها الوزارة في جميع مناطق ومحافظات المملكة، تحت شعار «امشي 30»، التي تهدف إلى زيادة الوعي العام تجاه المشي؛ للمساهمة في تحقيق رؤية 2030، كما أنَّه- المشي- يعزِّز الصحة العامة ونمط الحياة الصحي بالمجتمع، ويساعد في تحسين المزاج، والمحافظة على صحة القلب، والوقاية من الأمراض المزمنة، والمساعدة في نزول الوزن، وتقوية العظام والمفاصل.

إلى ذلك، يحمل المشي فوائد كثيرة للجسم، من أبرزها تنشيط الدورة الدموية، ومساعدة أجهزة الجسم للعمل بأعلى مستويات الكفاءة، فضلًا عن مساهمته في التقليل من الشعور بالتوتر والقلق، اعتمادًا على عمليات الشهيق والزفير، التي تساعد على الاسترخاء وتهدئة الأعصاب، والتحفيف من الضغوط النفسية، التي يتعرض لها الشخص في حياته اليومية.

كما يساعد المشي على حرق الدهون في الجسم بالكامل، بالإضافة إلى تقوية عضلات البطن والحوض والذراعين، ودعمه عمليات شد الجسم وتخليصه من مشاكل الترهلات، والمساعدة في تخفيض ضغط الدم المرتفع، وتقليل نسبة الكوليسترول في الدم، والوقاية من سرطان الثدي، والحماية من كل الأورام السرطانية، والسيطرة على آلام المفاصل وتليينها، والحصول على جسم أكثر مرونة باحتواء الإصابة بالشد العضلي.

ويساعد المشي الجهاز الهضمي- أيضًا- في دعم عمليات التمثيل الغذائي، والتخلص من عسر الهضم، ومشاكل القولون والأمعاء، والغازات في البطن، وينصح الأطباء عمومًا بالمشي لمدة ساعة يوميًا؛ لتحفيز القدرات الذهنية والتركيز.

ويعد المشي مفيدًا للمدخنين؛ بإسهامه في تنظيف الرئتين من أضرار التبغ، كما يساعد في الإقلاع نهائيًا عن تلك العادة الضارة، بالإضافة إلى دوره في السيطرة على أمراض الإنفلونزا والزكام، والتقليل من الإصابة بنزلات البرد، بينما يشترط الأطباء لممارسة المشي بشكل صحي، أن يكون عادة يومية، ولا تبدأ ممارسته بعد تناول الطعام مباشرة، مع الحرص على ارتداء الأحذية المناسبة للمشي.  

2021-09-02T03:29:18+03:00 جدَّدت وزارة الصحة التأكيد على ضرورة المشي لصحة الجسم؛ بحمايته من مخاطر الأمراض، ووقايته من الحاجة إلى العيادات الطبية. ونشرت الوزارة فيديو توعويًا، عبر حسابها
الصحة توضّح طريقة حماية الجسم من الأمراض: مشوار السلامة يبدأ بخطوة
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

الصحة توضّح طريقة حماية الجسم من الأمراض: مشوار السلامة يبدأ بخطوة

المشي يقيك من الحاجة إلى العيادات

الصحة توضّح طريقة حماية الجسم من الأمراض: مشوار السلامة يبدأ بخطوة
  • 795
  • 0
  • 0
فريق التحرير
15 رجب 1440 /  22  مارس  2019   06:41 م

جدَّدت وزارة الصحة التأكيد على ضرورة المشي لصحة الجسم؛ بحمايته من مخاطر الأمراض، ووقايته من الحاجة إلى العيادات الطبية.

ونشرت الوزارة فيديو توعويًا، عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، حثَّت فيه المواطنين على الالتزام بعادة المشي، اعتدادًا بحقيقة علمية مفادها، أن «مشوار الصحة يبدأ بخطوة».

كان وزير الصحة، الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة، قد شارك في الحملة التوعوية للمشي، التي أطلقتها الوزارة في جميع مناطق ومحافظات المملكة، تحت شعار «امشي 30»، التي تهدف إلى زيادة الوعي العام تجاه المشي؛ للمساهمة في تحقيق رؤية 2030، كما أنَّه- المشي- يعزِّز الصحة العامة ونمط الحياة الصحي بالمجتمع، ويساعد في تحسين المزاج، والمحافظة على صحة القلب، والوقاية من الأمراض المزمنة، والمساعدة في نزول الوزن، وتقوية العظام والمفاصل.

إلى ذلك، يحمل المشي فوائد كثيرة للجسم، من أبرزها تنشيط الدورة الدموية، ومساعدة أجهزة الجسم للعمل بأعلى مستويات الكفاءة، فضلًا عن مساهمته في التقليل من الشعور بالتوتر والقلق، اعتمادًا على عمليات الشهيق والزفير، التي تساعد على الاسترخاء وتهدئة الأعصاب، والتحفيف من الضغوط النفسية، التي يتعرض لها الشخص في حياته اليومية.

كما يساعد المشي على حرق الدهون في الجسم بالكامل، بالإضافة إلى تقوية عضلات البطن والحوض والذراعين، ودعمه عمليات شد الجسم وتخليصه من مشاكل الترهلات، والمساعدة في تخفيض ضغط الدم المرتفع، وتقليل نسبة الكوليسترول في الدم، والوقاية من سرطان الثدي، والحماية من كل الأورام السرطانية، والسيطرة على آلام المفاصل وتليينها، والحصول على جسم أكثر مرونة باحتواء الإصابة بالشد العضلي.

ويساعد المشي الجهاز الهضمي- أيضًا- في دعم عمليات التمثيل الغذائي، والتخلص من عسر الهضم، ومشاكل القولون والأمعاء، والغازات في البطن، وينصح الأطباء عمومًا بالمشي لمدة ساعة يوميًا؛ لتحفيز القدرات الذهنية والتركيز.

ويعد المشي مفيدًا للمدخنين؛ بإسهامه في تنظيف الرئتين من أضرار التبغ، كما يساعد في الإقلاع نهائيًا عن تلك العادة الضارة، بالإضافة إلى دوره في السيطرة على أمراض الإنفلونزا والزكام، والتقليل من الإصابة بنزلات البرد، بينما يشترط الأطباء لممارسة المشي بشكل صحي، أن يكون عادة يومية، ولا تبدأ ممارسته بعد تناول الطعام مباشرة، مع الحرص على ارتداء الأحذية المناسبة للمشي.  

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك