Menu
بيليتي يستخفّ بميسي.. والبرغوث يرد له الصاع صاعين

استرجع البرازيلي جوليانو بيليتي لاعب نادي برشلونة السابق ذكرياته مع النجم ليونيل ميسي وكيف كان لقاؤهما الأول، حيث استخف بيليتي باللاعب الأرجنتيني الذي كان يافعًا في السادسة عشرة من عمره في ذلك الوقت عندما انضم إلى برشلونة، لكن البرغوث رد له الصاع صاعين.

وقال النجم البرازيلي المعتزل -في تصريحات لشبكة «إيه إس بي إن» الأمريكية-: «حينما غادر ميسي فريق الرديف، وضعه المدرب فرانك ريكارد في تشكيل من 11 ضد 11 أثناء التدريب».

وأضاف: «إنييستا اقترب مني وأشار نحو ميسي، وقال لي هل تعرفه؟ أجبته بأنني لا أعرفه، فحذرني من اللعب أمامه».

وتابع: «ميسي نزل إلى المباراة التدريبية وحينما تسلم الكرة قلت في نفسي باستخفاف، إنّه لا يزال بعمر 16 عامًا، وحينما حاولت خطف الكرة وجدته راوغني بمهارة وانطلق بها ليتركني في حالة ذهول».

وأوضح: «غرفة ملابس فريق بحجم برشلونة تقلق أي لاعب، لكنّه لم يكن خائفًا، والجميع كان يتحدث معه ويلعب بجواره، وحاولنا إدماجه في المجموعة بقدر المستطاع، حتى ميسي لا يغفل ذكر ذلك في كل مناسبة».

واختتم: «في أصعب الأوقات، كان ميسي يتولى المسؤولية ويخرج الفريق من الأزمات، ولذلك وصل إلى ما هو عليه الآن».

إقرأ أيضا:

تشافي يكشف عن النجم الذي صنع أسطورة ميسي

ابنه الأكبر يعشق رونالدو.. ميسي يواصل تلقي الصدمات

 

2020-04-12T14:03:21+03:00 استرجع البرازيلي جوليانو بيليتي لاعب نادي برشلونة السابق ذكرياته مع النجم ليونيل ميسي وكيف كان لقاؤهما الأول، حيث استخف بيليتي باللاعب الأرجنتيني الذي كان يافعً
بيليتي يستخفّ بميسي.. والبرغوث يرد له الصاع صاعين
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

بيليتي يستخفّ بميسي.. والبرغوث يرد له الصاع صاعين

في لقائهما الأول داخل تدريبات برشلونة

بيليتي يستخفّ بميسي.. والبرغوث يرد له الصاع صاعين
  • 77
  • 0
  • 0
فريق التحرير
19 شعبان 1441 /  12  أبريل  2020   02:03 م

استرجع البرازيلي جوليانو بيليتي لاعب نادي برشلونة السابق ذكرياته مع النجم ليونيل ميسي وكيف كان لقاؤهما الأول، حيث استخف بيليتي باللاعب الأرجنتيني الذي كان يافعًا في السادسة عشرة من عمره في ذلك الوقت عندما انضم إلى برشلونة، لكن البرغوث رد له الصاع صاعين.

وقال النجم البرازيلي المعتزل -في تصريحات لشبكة «إيه إس بي إن» الأمريكية-: «حينما غادر ميسي فريق الرديف، وضعه المدرب فرانك ريكارد في تشكيل من 11 ضد 11 أثناء التدريب».

وأضاف: «إنييستا اقترب مني وأشار نحو ميسي، وقال لي هل تعرفه؟ أجبته بأنني لا أعرفه، فحذرني من اللعب أمامه».

وتابع: «ميسي نزل إلى المباراة التدريبية وحينما تسلم الكرة قلت في نفسي باستخفاف، إنّه لا يزال بعمر 16 عامًا، وحينما حاولت خطف الكرة وجدته راوغني بمهارة وانطلق بها ليتركني في حالة ذهول».

وأوضح: «غرفة ملابس فريق بحجم برشلونة تقلق أي لاعب، لكنّه لم يكن خائفًا، والجميع كان يتحدث معه ويلعب بجواره، وحاولنا إدماجه في المجموعة بقدر المستطاع، حتى ميسي لا يغفل ذكر ذلك في كل مناسبة».

واختتم: «في أصعب الأوقات، كان ميسي يتولى المسؤولية ويخرج الفريق من الأزمات، ولذلك وصل إلى ما هو عليه الآن».

إقرأ أيضا:

تشافي يكشف عن النجم الذي صنع أسطورة ميسي

ابنه الأكبر يعشق رونالدو.. ميسي يواصل تلقي الصدمات

 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك