Menu
بالفيديو.. «التأمينات الاجتماعية» تحدد حالات إصابات العمل وقيمة التعويضات المالية

حددت المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية، عبر حسابها على موقع «تويتر» للتدوينات القصيرة أنواع الإصابات التي تندرج تحت بند إصابة عمل. 

وأوضحت المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية عبر مقطع فيديو بثته على حسابها الرسمي أن إصابة العمل تعتبر في أي من هذه الحالات: الحادث الذي يقع للمشترك أثناء العمل أو بسببه.

والحادث الذي يقع للمشترك أثناء طريقه من مسكنه إلى مقر العمل أو العكس أو أثناء طريقه من مقر عمله إلى المكان الذي يتناول فيه الطعام أو إلى المسجد والعكس، وفقًا للمؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية.

وكذلك الحادث الذي يقع للمشترك أثناء تنقله بقصد أداء مهمة كلفه بها صاحب العمل والإصابة بأي من الأمراض التي يثبت أنها ناجمة عن العمل، وفقًا للمؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية. 

التعويض المالي للمشترك السعودي عن إصابة العمل

وحددت المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية، التعويضات النقدية التي يسحقها المشترك عن الأخطار المهنية، منها المشترك السعودي يستحق عائدة شهرية تعادل «100%» من متوسط أجوره خلال الأشهر الثلاثة السابقة للشهر الذي حدثت فيه الإصابة متى ما كان عاجزًا كليًّا وبشكل مستديم، وفقًا للتأمينات الاجتماعية. 

ويخضع المشترك صاحب عائدة العجز الكلي لفحوص طبية دورية تحددها اللجنة الطبية المختصة ولمدة خمس سنوات بعد تاريخ تخصيص العائدة. وتتم إعادة النظر في العائدة على أساس درجة العجز التي يتم تقديرها، وفقًا للتأمينات الاجتماعية.

وإذا قررت اللجنة الطبية المختصة حاجة المشترك المصاب إلى معونة الغير، فإنه يحصل أيضًا على نسبة (50%) من قيمة العائدة كإعانة بشرط ألا يزيد الحد الأقصى لها على (3500) ريال، ويخضع المشترك لفحوص طبية دورية لمدة عشر سنوات لتقييم مدى استمرار حاجته إلى هذه المعونة وتصبح بعد ذلك نهائية، وفقًا للمؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية. 

وفي حالة وفاة المشترك السعودي نتيجة إصابة عمل أو وفاة صاحب عائدة العجز الكلي أو الجزئي المستديم، فإنه يصرف لأفراد العائلة عائدة شهرية، ويكون الحد الأدنى للعائدة «1983.75» ريالًا، وفقًا للتأمينات الاجتماعية. 

وكذلك إذا أدت الإصابة إلى عجز المشترك السعودي عجزًا جزئيًّا نسبته من «50%» إلى «99%» يحصل المشترك على عائدة بنسبة عجزه من عائدة العجز الكلي، وينتفع المصاب بمعونة الغير إذا ما قررت اللجنة الطبية أحقيته لها، مع مراعاة الأحكام السابقة الخاصة بالفحوص الطبية سواءً للعائدة أو لمعونة الغير، وفقًا للتأمينات الاجتماعية. 

التعويض المالي للمشترك غير السعودي عن إصابة العمل

أما في حالة تعرّض المشترك غير السعودي لإصابة عمل فإنه يُدفع له تعويض مالي مقطوع بدلًا من العائدة على النحو التالي:

-إذا أدت الإصابة إلى عجز كلي مستديم «100%» فإن المصاب يستحق صرف تعويض مالي مقطوع مقداره «84» شهرًا من قيمة العائدة التي كان من المفترض حصوله عليها بحد أقصى مقداره «330.000» ريال، ويدخل في حساب قيمة التعويض معونة الغير التي تقررها اللجنة الطبية المختصة.

- إذا أدت الإصابة إلى حدوث عجز جزئي نسبته «50%» إلى «99%» فإنه يحصل على تعويض مالي مقطوع يُعادل «60» شهرًا من قيمة العائدة المفترضة بحد أقصى «165.000» ريال.

- إذا أدت الإصابة إلى وفاة المشترك المصاب، فإن أفراد عائلته يحصلون على تعويض مالي مقطوع يُعادل «84» شهرًا يتم حسابه على أساس العائدة التي كان من المفترض أن يحصل عليها المشترك، وذلك بحد أقصى «330.000» يتم توزيعها على أفراد العائلة بالتساوي.

وشددت المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية، على أنها تتحمل دفع نفقات تجهيز ونقل جثمان المشترك الذي توفي بسبب إصابة عمل أو الذي توفي وهو يتقاضى عائدة عجز مستديم.

لمشاهدة الفيديو اضغط هنا

اقرأ أيضًا:  

بدلات يومية وتعويضات نقدية.. «التأمينات الاجتماعية» تعدد فوائد تأمين الأخطار المهنية

«التأمينات الاجتماعية» تحدد حقوق أسرة المشترك المتوفّى على رأس العمل

2021-10-27T21:30:07+03:00 حددت المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية، عبر حسابها على موقع «تويتر» للتدوينات القصيرة أنواع الإصابات التي تندرج تحت بند إصابة عمل.  وأوضحت المؤسسة العامة ل
بالفيديو.. «التأمينات الاجتماعية» تحدد حالات إصابات العمل وقيمة التعويضات المالية
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

بالفيديو.. «التأمينات الاجتماعية» تحدد حالات إصابات العمل وقيمة التعويضات المالية

منها الحادث الذي يقع للمشترك..

بالفيديو.. «التأمينات الاجتماعية» تحدد حالات إصابات العمل وقيمة التعويضات المالية
  • 2765
  • 0
  • 0
فريق التحرير
8 ربيع الآخر 1442 /  23  نوفمبر  2020   01:12 م

حددت المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية، عبر حسابها على موقع «تويتر» للتدوينات القصيرة أنواع الإصابات التي تندرج تحت بند إصابة عمل. 

وأوضحت المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية عبر مقطع فيديو بثته على حسابها الرسمي أن إصابة العمل تعتبر في أي من هذه الحالات: الحادث الذي يقع للمشترك أثناء العمل أو بسببه.

والحادث الذي يقع للمشترك أثناء طريقه من مسكنه إلى مقر العمل أو العكس أو أثناء طريقه من مقر عمله إلى المكان الذي يتناول فيه الطعام أو إلى المسجد والعكس، وفقًا للمؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية.

وكذلك الحادث الذي يقع للمشترك أثناء تنقله بقصد أداء مهمة كلفه بها صاحب العمل والإصابة بأي من الأمراض التي يثبت أنها ناجمة عن العمل، وفقًا للمؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية. 

التعويض المالي للمشترك السعودي عن إصابة العمل

وحددت المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية، التعويضات النقدية التي يسحقها المشترك عن الأخطار المهنية، منها المشترك السعودي يستحق عائدة شهرية تعادل «100%» من متوسط أجوره خلال الأشهر الثلاثة السابقة للشهر الذي حدثت فيه الإصابة متى ما كان عاجزًا كليًّا وبشكل مستديم، وفقًا للتأمينات الاجتماعية. 

ويخضع المشترك صاحب عائدة العجز الكلي لفحوص طبية دورية تحددها اللجنة الطبية المختصة ولمدة خمس سنوات بعد تاريخ تخصيص العائدة. وتتم إعادة النظر في العائدة على أساس درجة العجز التي يتم تقديرها، وفقًا للتأمينات الاجتماعية.

وإذا قررت اللجنة الطبية المختصة حاجة المشترك المصاب إلى معونة الغير، فإنه يحصل أيضًا على نسبة (50%) من قيمة العائدة كإعانة بشرط ألا يزيد الحد الأقصى لها على (3500) ريال، ويخضع المشترك لفحوص طبية دورية لمدة عشر سنوات لتقييم مدى استمرار حاجته إلى هذه المعونة وتصبح بعد ذلك نهائية، وفقًا للمؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية. 

وفي حالة وفاة المشترك السعودي نتيجة إصابة عمل أو وفاة صاحب عائدة العجز الكلي أو الجزئي المستديم، فإنه يصرف لأفراد العائلة عائدة شهرية، ويكون الحد الأدنى للعائدة «1983.75» ريالًا، وفقًا للتأمينات الاجتماعية. 

وكذلك إذا أدت الإصابة إلى عجز المشترك السعودي عجزًا جزئيًّا نسبته من «50%» إلى «99%» يحصل المشترك على عائدة بنسبة عجزه من عائدة العجز الكلي، وينتفع المصاب بمعونة الغير إذا ما قررت اللجنة الطبية أحقيته لها، مع مراعاة الأحكام السابقة الخاصة بالفحوص الطبية سواءً للعائدة أو لمعونة الغير، وفقًا للتأمينات الاجتماعية. 

التعويض المالي للمشترك غير السعودي عن إصابة العمل

أما في حالة تعرّض المشترك غير السعودي لإصابة عمل فإنه يُدفع له تعويض مالي مقطوع بدلًا من العائدة على النحو التالي:

-إذا أدت الإصابة إلى عجز كلي مستديم «100%» فإن المصاب يستحق صرف تعويض مالي مقطوع مقداره «84» شهرًا من قيمة العائدة التي كان من المفترض حصوله عليها بحد أقصى مقداره «330.000» ريال، ويدخل في حساب قيمة التعويض معونة الغير التي تقررها اللجنة الطبية المختصة.

- إذا أدت الإصابة إلى حدوث عجز جزئي نسبته «50%» إلى «99%» فإنه يحصل على تعويض مالي مقطوع يُعادل «60» شهرًا من قيمة العائدة المفترضة بحد أقصى «165.000» ريال.

- إذا أدت الإصابة إلى وفاة المشترك المصاب، فإن أفراد عائلته يحصلون على تعويض مالي مقطوع يُعادل «84» شهرًا يتم حسابه على أساس العائدة التي كان من المفترض أن يحصل عليها المشترك، وذلك بحد أقصى «330.000» يتم توزيعها على أفراد العائلة بالتساوي.

وشددت المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية، على أنها تتحمل دفع نفقات تجهيز ونقل جثمان المشترك الذي توفي بسبب إصابة عمل أو الذي توفي وهو يتقاضى عائدة عجز مستديم.

لمشاهدة الفيديو اضغط هنا

اقرأ أيضًا:  

بدلات يومية وتعويضات نقدية.. «التأمينات الاجتماعية» تعدد فوائد تأمين الأخطار المهنية

«التأمينات الاجتماعية» تحدد حقوق أسرة المشترك المتوفّى على رأس العمل

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك