Menu
جمعية ألمانية لطب العظام تحذر من العمل المنزلي.. يهددكِ بآلام الظهر

حذرت الجمعية الألمانية لطب العظام وجراحات الحوادث من أنَّ العمل المنزلي يرفع خطر الإصابة بآلام الظهر؛ بسبب قلة الحركة.

وأضافت الجمعية أنَّ موظفي العمل المكتبي، الذين يعملون لمدة 8 ساعات يوميًا، يتعيّن عليهم ممارسة الأنشطة الحركية بمعدل 5 ساعات أسبوعيًا للحفاظ على صحة الظهر.

كما يمكن دمج الأنشطة الحركية أثناء العمل والحياة اليومية؛ حيث ينبغي تغيير وضعية الجلوس من وقت إلى آخر، وكذلك إجراء المكالمات الهاتفية وقوفًا مع ممارسة تمارين المدّ والإطالة بانتظام لتجنب الإصابة بالشد العضلي.

ومن المفيد أيضًا ممارسة المشي حتى لو لمسافات قصيرة كالذهاب للتسوق أو توصيل الطفل إلى المدرسة، سيرًا على الأقدام أو المشي حول المنزل وصعود الدرج بدلًا من استخدام المصعد.

ومن المهم أيضًا تهوية المكتب المنزلي جيدًا، وذلك من خلال فتح النوافذ على مصراعيها لمدة قصيرة على نحو منتظم.

2021-11-22T08:17:27+03:00 حذرت الجمعية الألمانية لطب العظام وجراحات الحوادث من أنَّ العمل المنزلي يرفع خطر الإصابة بآلام الظهر؛ بسبب قلة الحركة. وأضافت الجمعية أنَّ موظفي العمل المكتب
جمعية ألمانية لطب العظام تحذر من العمل المنزلي.. يهددكِ بآلام الظهر
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

جمعية ألمانية لطب العظام تحذر من العمل المنزلي.. يهددكِ بآلام الظهر

بسبب قلة الحركة

جمعية ألمانية لطب العظام تحذر من العمل المنزلي.. يهددكِ بآلام الظهر
  • 219
  • 0
  • 0
فريق التحرير
14 ربيع الآخر 1442 /  29  نوفمبر  2020   08:42 ص

حذرت الجمعية الألمانية لطب العظام وجراحات الحوادث من أنَّ العمل المنزلي يرفع خطر الإصابة بآلام الظهر؛ بسبب قلة الحركة.

وأضافت الجمعية أنَّ موظفي العمل المكتبي، الذين يعملون لمدة 8 ساعات يوميًا، يتعيّن عليهم ممارسة الأنشطة الحركية بمعدل 5 ساعات أسبوعيًا للحفاظ على صحة الظهر.

كما يمكن دمج الأنشطة الحركية أثناء العمل والحياة اليومية؛ حيث ينبغي تغيير وضعية الجلوس من وقت إلى آخر، وكذلك إجراء المكالمات الهاتفية وقوفًا مع ممارسة تمارين المدّ والإطالة بانتظام لتجنب الإصابة بالشد العضلي.

ومن المفيد أيضًا ممارسة المشي حتى لو لمسافات قصيرة كالذهاب للتسوق أو توصيل الطفل إلى المدرسة، سيرًا على الأقدام أو المشي حول المنزل وصعود الدرج بدلًا من استخدام المصعد.

ومن المهم أيضًا تهوية المكتب المنزلي جيدًا، وذلك من خلال فتح النوافذ على مصراعيها لمدة قصيرة على نحو منتظم.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك