نقابة الأطباء المصرية تعلق على وفاة وائل الإبراشي بـ«الأقراص السحرية»

نقابة الأطباء المصرية تعلق على وفاة وائل الإبراشي بـ«الأقراص السحرية»

وائل الإبراشي

أوضحت نقابة الأطباء المصرية، أنها لم تتلق حتى الآن أي شكوى من اسرة الإعلامي الراحل وائل الإبراشي حول ظروف وفاته نتيجة خطأ طبي، وذلك في تعليق منها حول ما ذكره الطبيب والكاتب الصحفي د. خالد منتصر حول تسبب طبيب شهير في وفاة الإبراشي بإعطائه «أقراصا سحرية».

وقال عضو مجلس النقابة العامة للأطباء ورئيس لجنة آداب المهنة، الدكتور خالد أمين، إن النقابة لم تتلق من أسرة الإعلامي وائل الابراشي أو أي جهة أخرى، شكوى بوجود خطأ طبي في علاجه، وأن النقابة بادرت من جانبها بمطالبة النائب العام المستشار حمادة الصاوي، التوجيه بالتحقيق في جميع ملابسات الواقعة، وفقا لصحيفة «الأهرام» المصرية.

وأضاف أن النقابة تحاول التواصل مع الدكتور خالد منتصر لاستجلاء حقيقة ما نشره على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، عن وجود خطأ طبي في علاج الإعلامي وائل الإبراشي أدى لتدهور شديد في حالته الصحية.

كان الطبيب والكاتب الصحفي د. خالد منتصر، كنب عبر صفحته بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، أن طبيبًا شهيرًا تسبب في وفاة الإعلامي وائل الإبراشي، عن طريق إعطائه أقراصًا «سحرية» لعلاجه من فيروس كورونا.

X
صحيفة عاجل
ajel.sa