«الصحة العالمية» تحذر من الأزمة الإنسانية في تيغراي: الأسوأ على وجه الأرض

منطقة تيغراي
منطقة تيغراي

حذر رئيس منظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم غيبريسوس، الأربعاء، من استمرار الأزمة الإنسانية في منطقة تيغراي في إثيوبيا، معتبرا أنها «أسوأ كارثة على سطح الأرض».

وفي مؤتمر صحفي، قال غيبريسوس إن «الوضع الناجم عن الصراع في المنطقة هو الأسوأ من أي أزمة إنسانية أخرى في العالم»، ونقلت «سبوتنيك».

اقرأ أيضاً
قوات تيغراي تتوعد بـ«اصطياد المرتزقة» في صفوف القوات الإثيوبية
منطقة تيغراي

وأكد أن سكان تيغراي، البالغ عددهم 6 ملايين نسمة، معزولون بشكل أساسي عن العالم تحت حصار منذ 21 شهرا.

وأضاف: «لم أسمع في الأشهر القليلة الماضية أي رئيس دولة في أي مكان يتحدث عن وضع تيغراي، خاصة في دول العالم المتقدمة، لماذا؟».

وأشار إلى أن سكان تيغراي يواجهون أوبئة متعددة كالملاريا والكوليرا والإسهال وأمراض أخرى، لافتا إلى أن المواد الغذائية والأدوية والمساعدات تصل المنطقة بكميات ضئيلة.

واندلع النزاع في تيغراي في نوفمبر 2020 عندما شن رئيس الوزراء الإثيوبي، أبي أحمد، عملية عسكرية في المنطقة للإطاحة بالسلطات المحلية في المنطقة بقياد «جبهة تحرير شعب تيغراي»، بعد أن اتهمها بمهاجمة معسكرات الجيش الاتحادي.

وفي مارس الماضي، توقف القتال إثر إعلان هدنة إنسانية، ما سمح باستئناف المساعدات الدولية إلى تيغراي.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa