بعد إعلانه «روسيا راعية للإرهاب».. البرلمان الأوربي يتعرض لهجوم سيبراني

البرلمان الأوروبي
البرلمان الأوروبي

تعرّض البرلمان الأوروبي لهجوم سيبيراني بعد إعلانه روسيا "دولة راعية للإرهاب".

وصوّت البرلمان الأوروبي في جلسته المنعقدة الأربعاء، بالموافقة على توصيف روسيا دولة راعية للإرهاب.

ونصّت الوثيقة التي أعدتها خدمة الأبحاث بالبرلمان الأوروبي على أن "روسيا توجه هجمات ضد السكان المدنيين وتستهدف البنية التحتية المدنية، بما في ذلك المستشفيات والمنشآت الطبية والمدارس".

ويعد هذا التصنيف إدانة رمزية إلى حد كبير لأعمال روسيا في أوكرانيا وخارجها، ولن تكون هناك عواقب قانونية صارمة وسريعة، حيث يتمتع البرلمان الأوروبي بنفوذ محدود في السياسة الخارجية، التي لا تزال تحت سيطرة الدول الأعضاء البالغ عددها 27 دولة.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa