الدفاع الروسية تعلن تدمير قطار عسكري ومقتل مئات الجنود الأوكرانيين

الدفاع الروسية
الدفاع الروسية

أعلنت وزارة الدفاع الروسية، اليوم السبت، مقتل نحو 250 من القوميين المتطرفين الأوكرانيين خلال عمليات للقوات الروسية في أنحاء متفرقة من إقليم دونباس وأوكرانيا خلال آخر 24 ساعة.

ففي إفادته الصحفية اليوم السبت، قال المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية، إيغور كوناشينكوف، إن أسلحة جوية عالية الدقة "دمرت مساء يوم الخميس 28 يوليو، قطارًا عسكريًّا في محطة كراسنوأرميسك في جمهورية دونيتسك الشعبية".

اقرأ أيضاً
متظاهرو العراق يدخلون في اعتصام مفتوح داخل البرلمان
الدفاع الروسية

وأضاف كوناشينكوف أن القطار كان يحمل كتيبة هجومية من اللواء الأول المستقل التابع للرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي.

وأوضحت أن الضربة "أسفرت عن مقتل أكثر من 140 قوميًّا وإصابة نحو 250 آخرين".

بالإضافة إلى هؤلاء قتل 110 مسلحين من القوميين الأوكرانيين في ضربات للقوات الفضائية الروسية على أنحاء متفرقة في جمهورية دونيتسك الشعبية وأوكرانيا، وفقًا لما أعلنه كوناشينكوف.

وعلى الصعيد ذاته، استهدفت القوات الروسية، بواسطة صواريخ إسكندر، نقطة انتشار مؤقتة للكتيبة القومية المتطرفة "كراكن" وتم القضاء على 30 نازيًّا، بحسب ما ذكرت سبوتنيك.

وفي منطقة أرتيوموفسك، أصيبت نقطة الانتشار المؤقت للواء الميكانيكي الرابع عشر من القوات الأوكرانية، وبلغت الخسائر 50 جنديًّا.

وأضاف كوناشينكوف: "أسقطت طائرة مقاتلة تابعة للقوات الجوية الفضائية الروسية مقاتلة أوكرانية من طراز ميغ-29 قرب منطقة كريفوي روك، وأسقطت وسائط الدفاع الجوي 13 طائرة مسيرة أوكرانية في أنحاء متفرقة من جمهورية دونيتسك الشعبية وأوكرانيا"، وفقًا لـ"سبوتنيك عربية".

وكانت وزارة الدفاع الروسية قد حمَّلت، اليوم السبت، الولايات المتحدة وأوكرانيا مسؤولية مقتل وإصابة 193 أسيرًا من أسرى الحرب الأوكرانيين، في إشارة للضربة الصاروخية التي استهدفت مركز الاحتجاز في يلينوفكا أمس الجمعة.

وقالت الوزارة، إن القصف الذي استهدف مركز الاحتجاز أمس الجمعة 29 يوليو، تم بواسطة صواريخ هيمارس الأمريكية مشيرة، في إحصائية محدثة، إلى مقتل 50 أسير حرب أوكرانيا وإصابة 73 آخرين بجروح خطيرة، تم نقلهم إلى مراكز علاجية طبية.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa