الداخلية الكويتية تكشف حقيقة إغلاق جسر الشيخ جابر الأحمد الصباح

الداخلية الكويتية تكشف حقيقة إغلاق جسر الشيخ جابر الأحمد الصباح

كشفت وزارة الداخلية الكويتية، حقيقة ما يتمّ تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي، بشأن إغلاق جسر الشيخ جابر الأحمد الصباح بشكل مؤقت.

وأكَّدت الداخلية الكويتية، في بيان صادر عن الإدارة العامة للعلاقات والإعلام الأمني، أنَّ ما يتم تداوله بشأن إغلاق الجسر عارٍ تمامًا من الصحة، بحسب وكالة الأنباء الكويتية "كونا".

وكان وكيل وزارة الداخلية الفريق الشيخ فيصل نواف الأحمد الجابر الصباح، أصدر أمس الأول الجمعة، تعميمًا بمنع ممارسة رياضة المشي وركوب الدراجات الهوائية وغيرها من هوايات، على جسر الشيخ جابر الأحمد الصباح، وذلك حرصًا على السلامة العامة وحماية الأرواح والممتلكات.

ودشنت الكويت، في مايو من العام 2019، جسر الشيخ جابر الأحمد الصباح، والذي يمتد على طول 36 كلم فوق البحر، ويعتبر أحد أطول الجسور في العالم.

ويربط الجسر العاصمة الكويتية بشمالها، حيث يقع مشروع "مدينة الحرير" التي تخطط الحكومة إلى استثمار موسع بها، بهدف إحياء روح "طريق الحرير" التجاري التاريخي.

اقرأ أيضًا:

X
صحيفة عاجل
ajel.sa