Menu
عدوى «الكالتشيو» تنتقل إلى الدوري الألماني

وصلت عدوى إقامة المباريات دون جمهور إلى الدوري الألماني لكرة القدم، بعدما بدأت في إيطاليا كأول مسابقة أوروبية تتأثر بفيروس كورونا؛ حيث أصبحت المواجهة المقررة غدًا الأربعاء، بين بوروسيا مونشنجلادباخ وكولن، أولى المباريات التي تقام خلف الأبواب المغلقة في تاريخ البوندسليجا.

وأفادت السلطات المحلية، أن مباراة كولن ومضيفه مونشنجلادباخ، والمؤجلة من المرحلة الحادية والعشرين، ستقام من دون جمهور في ظل المخاوف من تفشي فيروس كورونا المستجد «كوفيد- 19».

وتركت رابطة الدوري الألماني قرار إقامة مباريات من دون جمهور بيد السلطات المحلية، مؤكدة من جهتها أن المرحلة المقبلة من البوندسليجا ستقام كما هو مقرر بين 13 مارس الجاري، وحتى يوم 16 من الشهر ذاته.

وقال مدير الرابطة كريستيان سيرفت: «بطبيعة الحال، نفضل إقامة المرحلة المقبلة بوجود المشجعين، لكن هذا القرار يعود الى السلطات المختصة، ولا يمنع القرار من إعادة النظر في اتخاذ إجراءات لدعم الأندية وتعويض الخسائر المالية الناجمة عن غياب المتفرجين».

ولن يخيّم الصمت على مباراة الأربعاء وحدها؛ حيث أعلن أولريش مورير، وزير داخلية ولاية بريمن، أن المباراة المقررة بين فريق فيردر بريمن وضيفه باير ليفركوزن، الاثنين المقبل، ضمن منافسات المرحلة السادسة والعشرين من الدوري الألماني، ستقام دون جمهور، بسبب المخاوف من تزايد انتشار العدوى.

وجاء ذلك، بعد إعلان مسؤولي مدينة دورتموند، أن مباراة فريق بوروسيا دورتموند أمام ضيفه شالكه، السبت المقبل، لحساب الجولة ذاتها من البوندسليجا، ستقام بدون جمهور، من أجل الحد من انتشار الفيروس الوافد من الصين.

وكان وزير الصحة الألماني، ينز شبان، قد أوصى أمس الأول الأحد، بإلغاء أي أحداث تشهد تجمع أكثر من ألف شخص، لكن رابطة الدوري الألماني ذكرت أنها ملتزمة بإنهاء منافسات الموسم في الوقت المحدد وذلك في مايو المقبل.

وذكرت وسائل إعلام ألمانية أن جميع المباريات المقررة ضمن منافسات الدوري الألماني مطلع الأسبوع المقبل، ستقام بدون جمهور، بعدما بات هو الحل الواقعي الوحيد لضمان استمرار المنافسة، والحفاظ على روزنامة البطولة.

وكان من المفترض إقامة مباراة الديربي بين مونشنجلادباخ وكولون، في فبراير الماضي، لكن تقرر تأجيلها إثر توقعات بهبوب عاصفة، وجاء قرار اليوم لتصبح أول مباراة في منافسات الدرجة الأولى بألمانيا تتأثر بانتشار فيروس كورونا.

وأقيمت مباراتان في الدوري الألماني، أمس الأول الأحد، بحضور الجماهير بشكل طبيعي لكن مباراة الغد ستقام بدون جمهور، في ظل المخاوف التي أثارها انتشار الفيروس في ولاية شمال الراين فيستفاليا.

اقرأ أيضًا:

رابطة الدوري الألماني تتحدى كورونا وتستكمل المباريات وفقًا للجدول

ألمانيا تستعيد «السلاح الفتاك» قبل يورو 2020

البرتغال تصطدم بفرنسا.. وألمانيا إلى جوار إسبانيا في دوري أمم أوروبا

2020-03-10T23:25:44+03:00 وصلت عدوى إقامة المباريات دون جمهور إلى الدوري الألماني لكرة القدم، بعدما بدأت في إيطاليا كأول مسابقة أوروبية تتأثر بفيروس كورونا؛ حيث أصبحت المواجهة المقررة غد
عدوى «الكالتشيو» تنتقل إلى الدوري الألماني
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

عدوى «الكالتشيو» تنتقل إلى الدوري الألماني

الصمت يخيّم على مباريات البوندسليجا

عدوى «الكالتشيو» تنتقل إلى الدوري الألماني
  • 26
  • 0
  • 0
فريق التحرير
15 رجب 1441 /  10  مارس  2020   11:25 م

وصلت عدوى إقامة المباريات دون جمهور إلى الدوري الألماني لكرة القدم، بعدما بدأت في إيطاليا كأول مسابقة أوروبية تتأثر بفيروس كورونا؛ حيث أصبحت المواجهة المقررة غدًا الأربعاء، بين بوروسيا مونشنجلادباخ وكولن، أولى المباريات التي تقام خلف الأبواب المغلقة في تاريخ البوندسليجا.

وأفادت السلطات المحلية، أن مباراة كولن ومضيفه مونشنجلادباخ، والمؤجلة من المرحلة الحادية والعشرين، ستقام من دون جمهور في ظل المخاوف من تفشي فيروس كورونا المستجد «كوفيد- 19».

وتركت رابطة الدوري الألماني قرار إقامة مباريات من دون جمهور بيد السلطات المحلية، مؤكدة من جهتها أن المرحلة المقبلة من البوندسليجا ستقام كما هو مقرر بين 13 مارس الجاري، وحتى يوم 16 من الشهر ذاته.

وقال مدير الرابطة كريستيان سيرفت: «بطبيعة الحال، نفضل إقامة المرحلة المقبلة بوجود المشجعين، لكن هذا القرار يعود الى السلطات المختصة، ولا يمنع القرار من إعادة النظر في اتخاذ إجراءات لدعم الأندية وتعويض الخسائر المالية الناجمة عن غياب المتفرجين».

ولن يخيّم الصمت على مباراة الأربعاء وحدها؛ حيث أعلن أولريش مورير، وزير داخلية ولاية بريمن، أن المباراة المقررة بين فريق فيردر بريمن وضيفه باير ليفركوزن، الاثنين المقبل، ضمن منافسات المرحلة السادسة والعشرين من الدوري الألماني، ستقام دون جمهور، بسبب المخاوف من تزايد انتشار العدوى.

وجاء ذلك، بعد إعلان مسؤولي مدينة دورتموند، أن مباراة فريق بوروسيا دورتموند أمام ضيفه شالكه، السبت المقبل، لحساب الجولة ذاتها من البوندسليجا، ستقام بدون جمهور، من أجل الحد من انتشار الفيروس الوافد من الصين.

وكان وزير الصحة الألماني، ينز شبان، قد أوصى أمس الأول الأحد، بإلغاء أي أحداث تشهد تجمع أكثر من ألف شخص، لكن رابطة الدوري الألماني ذكرت أنها ملتزمة بإنهاء منافسات الموسم في الوقت المحدد وذلك في مايو المقبل.

وذكرت وسائل إعلام ألمانية أن جميع المباريات المقررة ضمن منافسات الدوري الألماني مطلع الأسبوع المقبل، ستقام بدون جمهور، بعدما بات هو الحل الواقعي الوحيد لضمان استمرار المنافسة، والحفاظ على روزنامة البطولة.

وكان من المفترض إقامة مباراة الديربي بين مونشنجلادباخ وكولون، في فبراير الماضي، لكن تقرر تأجيلها إثر توقعات بهبوب عاصفة، وجاء قرار اليوم لتصبح أول مباراة في منافسات الدرجة الأولى بألمانيا تتأثر بانتشار فيروس كورونا.

وأقيمت مباراتان في الدوري الألماني، أمس الأول الأحد، بحضور الجماهير بشكل طبيعي لكن مباراة الغد ستقام بدون جمهور، في ظل المخاوف التي أثارها انتشار الفيروس في ولاية شمال الراين فيستفاليا.

اقرأ أيضًا:

رابطة الدوري الألماني تتحدى كورونا وتستكمل المباريات وفقًا للجدول

ألمانيا تستعيد «السلاح الفتاك» قبل يورو 2020

البرتغال تصطدم بفرنسا.. وألمانيا إلى جوار إسبانيا في دوري أمم أوروبا

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك