Menu
أسعار النفط تواصل الارتفاع.. وخام «برنت» يكسر حاجز الـ65 دولارًا للبرميل

حققت أسعار النفط مزيدًا من الصعود، اليوم الجمعة، متجاوزة حاجز الـ65 دولارًا للبرميل، وذلك تأثرًا بمخاوف من نقص إمدادات البترول من منطقة الشرق الأوسط.

طغت المخاوف من تصعيد جديد محتمل في توترات الشرق الأوسط على وفرة الإمدادات.

وارتفع خام القياس «برنت»، خلال تعاملات اليوم، بنحو 24 سنتًا، ليصل سعر البرميل إلى 65.61 دولار، وزاد خام غرب تكساس الوسيط 11 سنتًا إلى 59.67 دولار.

وما زال «برنت» دون مستواه قبل الضربة الجوية الأمريكية التي قتلت قائد «فيلق القدس» بالحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني في الثالث من يناير الجاري.

وقالت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية، إن مخزونات الخام في الولايات المتحدة زادت الأسبوع الماضي بواقع 1.2 مليون برميل، فيما علق ستيفن برينوك من «بي. في. إم» للسمسرة في النفط، قائلًا: قد تكون أعمال القتال انتهت في الوقت الراهن، لكن مخاطر الصراع على المدى الطويل لم تنتهِ بأي حال من الأحوال.

وأضاف برينوك: في ضوء ذلك، فإن خطر تعطل الإمدادات في الشرق الأوسط قائم بشكل كبير جدًا.

 اقرأ أيضا                                                           

النفط يتجه إلى أول خسارة أسبوعية منذ نوفمبر

رد الفعل الأمريكي على القصف الإيراني يدفع بأسعار النفط إلى التراجع الحاد

2020-01-10T21:12:57+03:00 حققت أسعار النفط مزيدًا من الصعود، اليوم الجمعة، متجاوزة حاجز الـ65 دولارًا للبرميل، وذلك تأثرًا بمخاوف من نقص إمدادات البترول من منطقة الشرق الأوسط. طغت المخا
أسعار النفط تواصل الارتفاع.. وخام «برنت» يكسر حاجز الـ65 دولارًا للبرميل
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

أسعار النفط تواصل الارتفاع.. وخام «برنت» يكسر حاجز الـ65 دولارًا للبرميل

تأثرًا بمخاوف من زيادة التوتر في منطقة الشرق الأوسط

أسعار النفط تواصل الارتفاع.. وخام «برنت» يكسر حاجز الـ65 دولارًا للبرميل
  • 142
  • 0
  • 0
فريق التحرير
15 جمادى الأول 1441 /  10  يناير  2020   09:12 م

حققت أسعار النفط مزيدًا من الصعود، اليوم الجمعة، متجاوزة حاجز الـ65 دولارًا للبرميل، وذلك تأثرًا بمخاوف من نقص إمدادات البترول من منطقة الشرق الأوسط.

طغت المخاوف من تصعيد جديد محتمل في توترات الشرق الأوسط على وفرة الإمدادات.

وارتفع خام القياس «برنت»، خلال تعاملات اليوم، بنحو 24 سنتًا، ليصل سعر البرميل إلى 65.61 دولار، وزاد خام غرب تكساس الوسيط 11 سنتًا إلى 59.67 دولار.

وما زال «برنت» دون مستواه قبل الضربة الجوية الأمريكية التي قتلت قائد «فيلق القدس» بالحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني في الثالث من يناير الجاري.

وقالت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية، إن مخزونات الخام في الولايات المتحدة زادت الأسبوع الماضي بواقع 1.2 مليون برميل، فيما علق ستيفن برينوك من «بي. في. إم» للسمسرة في النفط، قائلًا: قد تكون أعمال القتال انتهت في الوقت الراهن، لكن مخاطر الصراع على المدى الطويل لم تنتهِ بأي حال من الأحوال.

وأضاف برينوك: في ضوء ذلك، فإن خطر تعطل الإمدادات في الشرق الأوسط قائم بشكل كبير جدًا.

 اقرأ أيضا                                                           

النفط يتجه إلى أول خسارة أسبوعية منذ نوفمبر

رد الفعل الأمريكي على القصف الإيراني يدفع بأسعار النفط إلى التراجع الحاد

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك