غرفة جدة تبحث الفرص الاستثمارية السياحية بالمحافظة

لاستغلال مقوماتها وإرثها الثقافي العريق
غرفة جدة تبحث الفرص الاستثمارية السياحية بالمحافظة

عقد مجلس السياحة والثقافة بغرفة جدة، اجتماعًا برئاسة الأمير عبدالله بن سعود بن محمد رئيس المجلس؛ للوقوف على الفرص الاستثمارية في قطاع السياحة والثقافة والترفيه بالمحافظة.

وناقش اجتماع مجلس السياحة والثقافة بغرفة جدة، أبرز التحديات لمواكبة التطور في قطاع السياحة والثقافة، والمستقبل الواعد لهذه الصناعة بالمحافظة.

وأكد المجلس أن البيئة الجغرافية الملائمة لمحافظة جدة، تمكن العديد من المنشآت الصغيرة والمتوسطة وريادة الأعمال من الدخول في مختلف الأنشطة السياحية والثقافية والترفيهية.

وتناول الاجتماع العمل على استراتيجية تزيد وتيرة التنافس في استغلال الفرص الاستثمارية السياحية على مستوى المنطقة، وتحفيز مشغلي المنتجات السياحية على أوسع نطاق، وفق خطط وآليات تتناغم مع ما تتمتع به محافظة جدة من مقومات ومخزون سياحي وإرث ثقافي عريق.

وقال الأمير عبدالله بن سعود، في ختام الاجتماع إن قطاع السياحة بالمملكة، أصبح اليوم واقعًا وطنيًّا بفضل المقومات السياحية المتميزة التي تتمتع بها المملكة، وقطاعًا إنتاجيًّا رئيسًا يُعتمد عليه، خاصةً فيما يتعلق بجذب المواطن والمقيم للسياحة الداخلية، وزيادة فرص الاستثمار، وتنمية الإمكانات البشرية الوطنية وتطويرها، وإيجاد فرص عمل جديدة للمواطن.

ودعا الأمير عبدالله بن سعود، أصحاب الأعمال والجهات ذات العلاقة، إلى الاستثمار في المنتجات السياحية للمضي نحو تبني المبادرات وتحويلها إلى مشروعات ذات قيمة مضافة على السياحة السعودية.

X
صحيفة عاجل
ajel.sa