تجربة فريدة من نوعها بالمملكة.. إطلاق برنامج صيفي للطلاب بأمريكا لرواد الأعمال

تجربة فريدة من نوعها بالمملكة.. إطلاق برنامج صيفي للطلاب بأمريكا  لرواد الأعمال
البرنامج الصيفي لرواد الأعمال

رفعت "معارف للتعليم" الستار عن برنامجها الصيفي لرواد الأعمال لهذا العام بالشراكة مع كلية ثندربيرد للإدارة الدولية بجامعة ولاية أريزونا - الولايات المتحدة الأمريكية ولمدة ستة أسابيع، وهي تجربة فريدة من نوعها والأولى في المملكة ضمن البرامج التعليمية المتميزة للطلاب .

ويقوم البرنامج على تدريب الطلاب في المرحلة الثانوية على تطوير مشاريعهم وتنمية مهاراتهم في ريادة الأعمال وإنشاء جيل من رواد الأعمال مؤهلين ومدربين وفق أحدث الأساليب العلمية على أيدي خبراء متخصصين.

اقرأ أيضاً
وظائف تعليمية شاغرة بعدد من مناطق المملكة
البرنامج الصيفي لرواد الأعمال

وتؤمن معارف للتعليم بمميزات هذا البرنامج ومنها التدريب على يد أكفأ الخبراء من أفضل المؤسسات التعليمية في الولايات المتحدة الأمريكية ضمن برنامج يتضمن محاضرات وورش عمل وتطبيقات عملية، وسيحظى الطلبة بمقابلة مجموعة من الرواد في مجال إدارة الأعمال للتحدث إلى الطلبة والتفاعل معهم ومشاركة خبراتهم. كما سيتيح البرنامج فرصة التعرف على طلبة من دول وثقافات مختلفة لإثراء التنوع الثقافي.

وسيقوم البرنامج خلال مدته على إثراء حصيلة الطلبة من خلال التعرف على بعض التحديات الموجودة في مجتمعاتهم أو في العالم والسعي إلى وضع حلول لها من خلال تطبيق منهج التعلم القائم على حل المشكلات وتطبيق هذه الدروس بشكل يومي لحل التحديات التي اختاروها كموضوع دراسة لهم.

وبالإضافة إلى تهيئة الطلبة لمرحلة التعليم الجامعي سيتم إعطاء الفرصة للطلبة بالمشاركة بتجربة تعليمية تفاعلية ترسخ مفاهيم وأساسيات الإدارة الدولية بالإضافة إلى تهيئة رواد الأعمال الناشئين من الطلبة للنجاح في أسواق العمل محليًا وعالميًا من خلال فهمهم لأساسيات الإدارة الدولية مثل التسويق الدولي، مجال الاستشارات، الموارد البشرية، ريادة الأعمال.. الخ.

وقد صرح الرئيس التنفيذي لمعارف للتعليم قائلًا: "إن معارف مستمرة على نهجها منذ خمسين عامًا لتحقيق رؤيتها في تطوير المخرجات التعليمية للطلاب والطالبات في المملكة العربية السعودية وتأهيلهم للمستقبل من خلال تقديم البرامج التطويرية المميزة ذات المستوى العالمي كجزء لا يتجزأ من تطوير القطاع التعليمي بما يتماشى مع رؤية ٢٠٣٠ للمملكة".

فيما قال المدير العام وعميد كلية ثندربيرد "إنه يسعدنا أن نتشارك مع معارف للتعليم لمواصلة مهمتنا المتمثلة في تمكين القادة والإداريين الدوليين والتأثير عليهم لإثراء فوائد الثورة الصناعية الرابعة للأعمال التجارية والحكومية والأصول المستدامة في جميع أنحاء العالم".

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa