أمين الشرقية يدشن خدمة التوقيع الإلكتروني للإجراءات الإدارية

ضمن برنامج التحول الرقمي..
أمين الشرقية يدشن خدمة التوقيع الإلكتروني للإجراءات الإدارية

دشن أمين المنطقة الشرقية المهندس فهد بن محمد الجبير اليوم الإثنين، خدمة التوقيع الالكتروني للإجراءات الإدارية في الأمانة، ضمن برنامج التحول الرقمي، الذي بدأته الأمانة مسبقًا؛ حيث صادق على أول إجراء الكتروني معلنًا بذلك انطلاق الخدمة التي ستعالج أكثر من 80% من الاجراءات الورقية داخل الأمانة والبلديات.

وتهدف هذه الخدمة إلى تحقيق سرعة الإنجاز من إرسال واستقبال المعاملات في الأمانة وتذليل جميع المعوقات، وزيادة الانتاجية بتقليل الإجراءات اللازمة لأتمتة الخدمات، والمرونة بتوفير الوقت والجهد وبالتالي ترفع من إنتاجية العمل بالأمانة.

جاء ذلك خلال ترؤس أمين المنطقة الشرقية الاجتماع الدوري المرئي، مع وكلاء ورؤساء البلديات، والإدارات بالأمانة، لمتابعة الجهود ومناقشة ومتابعة المبادرات والخطط والاستراتيجيات البلدية، ضمن برامج أنسنة المدن وجودة الحياة حسب الخطة التي تقوم عليها رؤية الأمانة وأهدافها؛ لإحداث الأثر الإيجابي في المدن والمحافظات بالمنطقة.

واستعرض إنجازات وخطة معالجة التشوه البصري للأمانة، وتحسين المشهد الحضري لشهر فبراير الماضي، التي شهِدت ارتفاع نسب الإنجاز فيها عن شهر يناير في عدد من العناصر، حاثًا على رفع وتيرة الأعمال في المشاريع التنموية التي تنفذها الأمانة في المنطقة، مع التقيد بالجودة ومعايير السلامة وبرامج جودة الحياة، وسرعة الانجاز فيها، ومراجعة المشاريع وتقديم الملاحظات المتعلقة بمعايير الوصول الشامل.

كما جرى مناقشة الأعمال المشتركة مع الشركة السعودية للكهرباء؛ لتقييم تجربة تجميل المحولات الكهربائية بالأمانة بالتنسيق مع الشركة، واستعراض خطة تطبيق دليل الوصول الشامل، الخاصة بذوي الإعاقة من خلال توفير وتطبيق المعايير المطلوبة للوصول إلى المكونات الرئيسية داخل البيئة العمرانية للمدن ومرافق المنشآت والمباني للقطاع العام والخاص؛ بما يحقق لهم التنقل بكل يسر وسهولة، ويضمن المساواة مع باقي فئات المجتمع، فيما تلتزم في المنشآت المقامة حديثًا بكود البناء السعودي مشتملًا على الاشتراطات الخاصة للوصول الشامل بمراحله الخمس، ومتابعة التزام المحلات والمراكز التجارية بتركيب (المنزلق لذوي الإعاقة ).

واستعرض في ختام الاجتماع الخطط المستهدفة لبلديات محافظة قرية العليا، والرفيعة، والصرار للفترة القادمة، لاستكمال مشاريعها القائمة وما أنجز منها ، مطالبًا الجميع ببذل المزيد من الجهود ومتابعة كل مراحل سير العمل بها مع الابتكار والتطوير الدائم وخلق مبادرات جديدة تخدم المكان والسكان، والرفع من مستوى رضا المستفيدين من الخدمات البلدية والاستفادة من التقنيات الحديثة في أعمال السفلتة ( الخرسانة المالئة )، إضافة إلى التركيز على أعمال المماشي من حيث مكوناتها وفق المعايير والمواصفات العالمية للبنى الرئيسية.

اقرأ أيضًا: 

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa