معرض «مشروعات مُدن مُتميزة» يستعرض جهود «البلدية والإسكان» في التحول الرقمي

وزارة الشؤون البلدية والقروية والإسكان
وزارة الشؤون البلدية والقروية والإسكان

تقيم وزارة الشؤون البلدية والقروية والإسكان، بالتزامن مع احتفالات اليوم الوطني الـ92، معرض "مشروعات مدن متميزة في عهد خادم الحرمين الشريفين 2022"، احتفاءً بالإنجازات الوطنية الكُبرى في عهد خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين.

ويُقام المعرض في الفترة من 24 إلى 28 سبتمبر الجاري في مركز الرياض الدولي للمعارض والمؤتمرات، والذي يهدف لإبراز المشروعات الضخمة التي تشهدها المملكة العربية السعودية في عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز.

ويشتمل المعرض على عدّة مسارات أهمها مسار الخدمات التقنية التي طوّرتها الوزارة من أجل التيسير على المُستفيدين في جميع القطاعات البلدية والإسكانية، وتسهيل الوصول للخدمات وتسريع عملية الاستجابة، بالإضافة لتوفير الوقت والجهد على المُستثمرين للحصول على التراخيص اللازمة لبدء مشاريعهم.

وأُطلقت منصة "بلدي" التي تختص بخدمة القطاع البلدي بشكل كامل، في إطار حرص وزارة الشؤون البلدية والقروية والإسكان على تطوير عمليات التحول الرقمي وبما يتوافق مع رؤية المملكة 2030، إذ تجاوز حجم التعاملات الإلكترونية عبر كافة الخدمات التي تتيحها المنصة أكثر من 5 ملايين عملية، كما سجلت خلال هذا العام أكثر من 900 ألف رخصة تجارية بنمو يقارب 24%، بالإضافة إلى وصول الطلبات إلى أكثر من 1,6 طلب عبر المنصة بنمو يقدر بـ38%حتى أغسطس الماضي عبر أكثر من 180 خدمة.

وتمتاز "بلدي" بسهولة وصول المستفيدين إلى خدماتها من خلال نظام فعّال في حماية البيانات وتتبع العمليات الإلكترونية، وتسهيل التواصل والتفاعل مع الجهات ذات العلاقة، إضافة إلى قياس مؤشرات الأداء لتصل البيانات بشكل دقيق للمسؤولين لاتخاذ القرارات المناسبة.

وجاءت منصة "سكني" التي تُقدم خدماتها عبر 5 خدمات رئيسية، تبدأ من معرفة حالة الاستحقاق الفوري، والحجز ومعاينة الوحدات والأراضي السكنية بعد معرفة مواقعها ومميزاتها، والحصول على عروض الأسعار من الجهات التمويلية، وخدمة المستشار العقاري، والتصاميم الهندسية، والتصاميم الداخلية، وإصدار رخص البناء لمستفيدي البناء الذاتي، والسوق العقاري وغيرها من الخدمات.

كما تستعرض المنصة المشاريع السكنية والوحدات السكنية الجاهزة و"تحت الإنشاء" بتصاميم ونماذج ومساحات متنوعة، بالإضافة إلى استعراضها المخططات السكنية في جميع مُدن المملكة.

وتأتي منصة "إيجار" مُكملةً للجهود المستمرة التي تقوم بها "البلدية والإسكان" في مجال تنظيم السوق العقاري، حيث تهدف المنصة إلى تعزيز موثوقية قطاع الإيجار العقاري وحفظ حقوق جميع الأطراف ذات العلاقة من مؤجرين ومستأجرين ووسطاء عقاريين، وصياغة عقود إيجارية موحدة تلبي احتياجات المستفيدين، وتحسين أداء القطاع ورفع إسهامه في الناتج المحلي، وتقليص النزاعات من خلال توثيق العقود، ويتجاوز عدد الوحدات المُسجلة في المنصة 3 ملايين وحدة منذ إطلاق البرنامج، بمُعدل 3500 عقد توثيق يومياً.

فيما جاءت منصة "فُرص" المهتمة بتنظيم المجال الاستثماري البلدي، حيث جمعت كُل الفُرص الاستثمارية في القطاع في مختلف مُدن ومحافظات المملكة في منصة واحدة، يتم من خلالها الحصول على كراسات المنافسات ومعرفة الفُرص المُناسبة وتوقيتها الزمني، ما فتح آفاق أوسع لمشاركة أكبر وتنافسية عادلة.

يذكر أن وزارة الشؤون البلدية والقروية والإسكان أبرمت شراكات واتفاقات مع هيئات وقطاعات مُختلفة، من أجل تعزيز دورها في تقديم خدمات تقنية ورقمية متميزة تساعد على تحسين جودة الحياة للمُستفيدين وبما يُحقق مُستهدفات رؤية المملكة 2030.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa