Menu
حددت الأعمار السنية.. دراسة تكشف عن العلاقة الخطرة بين النوم والخرف

كشفت دراسة حديثة صادرة عن المعهد الوطني الفرنسي للصحة والبحوث الطبية وجامعة باريس بالتعاون مع جامعة يونيفرسيتي كوليدج في لندن، والتي أجريت على نحو ثمانية آلاف بالغ لأكثر من 25 عامًا، عن وجود علاقة بين النوم لساعات لقليلة والإصابة بالخرف.

وتبيّن أن للنوم ست ساعات أو أقل في الليلة الواحدة للذين تتراوح أعمارهم بين الخمسين السبعين عامًا صلة بزيادة خطر الإصابة بالخرف، كما أظهرت الدراسة أن خطر الإصابة بالخرف يكون أعلى بنسبة 20 إلى 40% لدى الأشخاص الذين ينامون لفترة قصيرة، والذين تكون مدة نومهم تساوي ست ساعات في الليلة أو أقل عند سن الخمسين أو الستين، مما هو لدى أولئك الذين يمضون ليالي عادية لا يقل فيها النوم عن سبع ساعات.

لاحظ الباحثون أن خطر الإصابة بالخرف أعلى بنسبة 30% لدى الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 50 و70 عامًا والذين ينامون بشكل منهجي لمدة قصيرة، بغض النظر عن مشاكلهم الصحية القلبية الوعائية المحتملة أو التمثيل الغذائي أو الاكتئاب، وهي عوامل الخطر للخرف.

يسجّل سنوياً في كل أنحاء العالم نحو عشرة ملايين إصابة جديدة بالخرف، بما في ذلك مرض الزهايمر، وفقًا لمنظمة الصحة العالمية. وكثيرًا ما يضعف النوم عند المرضى المصابين به. ومع ذلك، تشير مجموعة متزايدة من الأدلة البحثية إلى أن أنماط النوم قبل ظهور الخرف من المحتمل أيضًا أن تسهم في تطور المرض.

وشدد المعهد الوطني الفرنسي للصحة والبحوث الطبية على أن هذه النتائج تُظهر أن النوم في منتصف العمر يمكن أن يؤدي دورًا في صحة الدماغ، وأكد أهمية عادات النوم الجيدة للصحة.

اقرأ أيضًا:

التين المجفف.. وجبة صحية وحماية للجسم من أخطر الأمراض

2021-09-18T23:25:55+03:00 كشفت دراسة حديثة صادرة عن المعهد الوطني الفرنسي للصحة والبحوث الطبية وجامعة باريس بالتعاون مع جامعة يونيفرسيتي كوليدج في لندن، والتي أجريت على نحو ثمانية آلاف ب
حددت الأعمار السنية.. دراسة تكشف عن العلاقة الخطرة بين النوم والخرف
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

حددت الأعمار السنية.. دراسة تكشف عن العلاقة الخطرة بين النوم والخرف

صادرة عن المعهد الفرنسي للصحة..

حددت الأعمار السنية.. دراسة تكشف عن العلاقة الخطرة بين النوم والخرف
  • 1624
  • 0
  • 0
فريق التحرير
9 رمضان 1442 /  21  أبريل  2021   11:45 ص

كشفت دراسة حديثة صادرة عن المعهد الوطني الفرنسي للصحة والبحوث الطبية وجامعة باريس بالتعاون مع جامعة يونيفرسيتي كوليدج في لندن، والتي أجريت على نحو ثمانية آلاف بالغ لأكثر من 25 عامًا، عن وجود علاقة بين النوم لساعات لقليلة والإصابة بالخرف.

وتبيّن أن للنوم ست ساعات أو أقل في الليلة الواحدة للذين تتراوح أعمارهم بين الخمسين السبعين عامًا صلة بزيادة خطر الإصابة بالخرف، كما أظهرت الدراسة أن خطر الإصابة بالخرف يكون أعلى بنسبة 20 إلى 40% لدى الأشخاص الذين ينامون لفترة قصيرة، والذين تكون مدة نومهم تساوي ست ساعات في الليلة أو أقل عند سن الخمسين أو الستين، مما هو لدى أولئك الذين يمضون ليالي عادية لا يقل فيها النوم عن سبع ساعات.

لاحظ الباحثون أن خطر الإصابة بالخرف أعلى بنسبة 30% لدى الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 50 و70 عامًا والذين ينامون بشكل منهجي لمدة قصيرة، بغض النظر عن مشاكلهم الصحية القلبية الوعائية المحتملة أو التمثيل الغذائي أو الاكتئاب، وهي عوامل الخطر للخرف.

يسجّل سنوياً في كل أنحاء العالم نحو عشرة ملايين إصابة جديدة بالخرف، بما في ذلك مرض الزهايمر، وفقًا لمنظمة الصحة العالمية. وكثيرًا ما يضعف النوم عند المرضى المصابين به. ومع ذلك، تشير مجموعة متزايدة من الأدلة البحثية إلى أن أنماط النوم قبل ظهور الخرف من المحتمل أيضًا أن تسهم في تطور المرض.

وشدد المعهد الوطني الفرنسي للصحة والبحوث الطبية على أن هذه النتائج تُظهر أن النوم في منتصف العمر يمكن أن يؤدي دورًا في صحة الدماغ، وأكد أهمية عادات النوم الجيدة للصحة.

اقرأ أيضًا:

التين المجفف.. وجبة صحية وحماية للجسم من أخطر الأمراض

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك