منوعات
السلالة الجديدة قادرة على اختراق الجسم..

علماء: أنظمة استقبال «ACE2» وراء انتشار كورونا «المتحور» بين الشباب والأطفال

الرياض |فريق التحرير
الأحد - 12 جمادى الأول 1442 - 27 ديسمبر 2020 - 07:52 م

أكد علماء بريطانيون أن السلالة الجديدة لفيروس «كورونا المستجد»، والمكتشفة مؤخرًا في البلاد، أكثر عدوى وتصيب الأطفال؛ بسبب قدرتها على اختراق الجسم والخلايا.

ونقلت صحيفة «ديلي ميل» البريطانية عن البروفيسور ويندي باركلي، من «امبيريال كوليدج لندن» أن النسخة السابقة من الفيروس واجهت صعوبة في الارتباط بأنظمة الاستقبال «ACE2» ودخول الخلايا، ونتيجة لذلك، أصبح البالغون الذين لديهم المزيد من إنزيم «ACE2» في أنفهم وحلقهم هدفًا أسهل للفيروس، وأصيب الأطفال بشكل أقل.

وقالت باركلي: من الأسهل على السلالة الجديدة القيام بذلك «الارتباط»، لذا يمكن أن يكون الأطفال عرضة للإصابة بهذا الفيروس مثل البالغين، مضيفة أن «هذا العامل يمثل السبب الرئيس لانتشار أسرع لسلالة كورونا الجديدة».

وذكر أطباء بريطانيون في وقت سابق، أن السلالة الجديدة معدية بنسبة 70%، وتنتشر بشكل أسرع.

اقرأ أيضًا: 

«الصحة»: مرضى الحساسية ممنوعون من أخذ لقاح كورونا