رياضة
كلاسيكو مثير في الرياض

الهلال يقهر الأهلي ويضيّق الخناق على الصدارة

الرياض |فريق التحرير
الثلاثاء - 12 جمادى الأول 1441 - 07 يناير 2020 - 10:29 م

حقق فريق الهلال فوزًا ثمينًا على حساب ضيفه الأهلي بثلاثية مقابل هدف وحيد، في الكلاسيكو المثير الذي جرى بينهما اليوم الثلاثاء، على ملعب جامعة الملك سعود بالرياض، لحساب القمة المؤجلة من الجولة الـ11 لدوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين.

وضع سالم الدوسري فريق الهلال في المقدمة، في الدقيقة 37 من تسديدة من على حدود منطقة الجزاء، قبل أن يعدل عمر السومة أوضاع الضيوف في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع من خطأ فادح لدفاعات أصحاب الأرض.

وحسم الفرنسي بافيتيمبي جوميز نقاط المباراة كاملة لصالح الزعيم، في الدقيقة 70، بعد تمريرة رائعة من جوستافو، لم يتردد في إطلاق كرة صاروخية على يسار الحارس المسيليم، وأكمل البديل على آل بليهي ثلاثية أصحاب الأرض في الدقيقة الأخيرة من عمر المباراة.

ورفع الزعيم رصيده إلى 27 نقطة في المركز الثاني على سلم ترتيب دوري المحترفين، بفارق نقطتين فقط خلف الجار اللدود النصر، متصدر الجدول، وإن امتلك الهلال مباراة مؤجلة، فيما تجمد رصيد الأهلي عند 23 نقطة ليبقى في المركز الرابع.

شوط مثير وتعادل عادل

جاءت الشوط الأول مثيرًا وسريعًا للغاية بين طرفي اللقاء، في ظل حرص كل فريق على انتزاع نقاط المباراة كاملة، فاعتمد الهلال على الاستحواذ على الكرة في منتصف الملعب، فيما لجأ الأهلي إلى الضغط العالي بطول الملعب، مع الهجوم المباغت من مرتدات عسيري وبلايلي ودجانيني والسومة.

ولم تمر 5 دقائق حتى قاد السومة هجمة سريع من العمق، تصدى لها جحفلي ليبعد الخطر عن مرمى المعيوف.

وفي الدقيقة العاشرة، أعاد العقيد لخطف الأضواء بتسديدة صاروخية لترتد من القائم، قبل أن يتابعها الجزائري بلايلي داخل الشباك؛ ليحرز هدفًا أبيضًا ألغاه الحكم بداعي التسلل.

وجاء رد الهلال في الدقيقة 20، بعدما فشل جوميز في افتتاح التسجيل، بعد تمريرة رائعة من الشهراني حولها ضعيفة ليبعدها دفاع الأهلي.

وفي الدقيقة 21 قاد دجانيني هجمة مرتدة سريعة للأهلي في موقف واحد على واحد، قبل أن يمرر كرة بعيدة عن القادم من الخلف بلايلي

وأطلق سالم الدوسري رسالة تحذير في الدقيقة 31، بعدما أهدر فرصة الهدف الأول بعد اختراق من الناحية اليسري؛ ليراوغ دفاع الأهلي ويسدد يسارية قوية تخطأ المرمى بقليل.

رسالة الدوسري أكدها في الدقيقة 37، بعدما استقبل كرة إبعاد المسيليم على حدود منطقة الجزاء ليطلق قذيفة لا ترد داخل شباك الأهلي، معلنًا تقدم أصحاب الأرض.

الرد الأهلاوي لم يتأخر كثيرًا، بعدما تكفّل السومة في الدقيقة 45 من معادلة النتيجة، بهدف رائع من تسديدة حريرة مرت إلى شباك المعيوف، بعد خطأ فادح للشهراني.

وزادت وتيرة الأثارة في الوقت المبدد، بعدما أهدر جوميز هدف محقق للأهلي بعد مرور بمهارة عالية لمدافع الأهلي آل فتيل داخل منطقة الجزاء قبل أن يسددها بغرابة ليضيع هدف التقدم، أتبعها سلمان الفرج بسديدة صاروخية من خارج حدود منطقة الجزاء مرت بجوار القائم الأيمن؛ ليطلق بعدها حكم المباراة صافرته معلنًا نهاية الشوط الأول المثير.

انتفاضة هلالية

جاءت بداية الشوط الثاني مثيرة من جانب الأهلي، بعدما باغت السومة الجميع بتسديدة قوية في الدقيقة 46، أبعدها المعيوف ببراعة، بعدها بدقيقة واحدة أرسل عسيري تمريرة سحرية إلى دجانيني في مواجهة المرمى، سددها قوية إلى جوار القائم، قبل أن يعلن حكم المباراة تسلل على الأهلي.

وفي الدقيقة 49 جاءت ردة فعل قوية من الهلال، بعدما راوغ الدوسري مدافع الضيوف آل فتيل وأطلق تسديدة قوية أبعدها المسيليم إلى ركنية.

وباغت كنو الضيوف في الدقيقة 55 بتسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء مرت إلى جوار القائم الأيمن للمعيوف، وسط حراسة حارس الأهلي.

وأهدر كاريللو في الدقيقة 61، هدف التقدم لهلال، بعد استقبال تمريرة رائعة من الدوسري؛ ليهيأها بمهارة عالية، ويسدد كرة قوية أبعدها المسيليم إلى ركنية.

وفي الدقيقة 66، كرر دفاع الهلال الأخطاء الفادحة، لتصل الكرة إلى السومة على حدود منطقة الجزاء في مواجهة المرمى تمامًا، ليتدخل البريك على نحو غير شرعي ليتلقى البطاقة الصفراء.

وأطلق عسيري في الدقيقة 69 بتسديدة بعيدة المدى، أبعدها حارس الهلال بصعوبة بالغة إلى ركلة ركنية، ليأتي الرد الهلالي عبر جوميز في الدقيقة 70، بعد تمريرة رائعة من جوستافو، لم يتردد في إطلاق كرة صاروخية على يسار الحارس المسيليم.

وفي الدقيقة 74، أحرز جوميز هدف أبيض لفريق الهلال، بعد تسلل على ممرر الكرة ياسر الشهراني، وعاد كاريللو ليصنع الفارق في الدقيقة 81 ليراوغ دفاع الأهلي ويسدد كرة رائعة أبعدها المسيليم بصعوبة إلى ركنية، حولها جيوفينكو دون خطورة على دفاع الضيوف.

وقاد ياسر الشهراني كرة من الرواق الأيسر في الدقيقة 88، ليمرر عرضية رائعة إلى الدوسري ليمرر بدوره إلى جوميز ليسدد كرة قوية أبعدها المسيليم إلى ركنية.

وحسم البديل على آل بليهي الأمور لصالح الهلال في الدقيقة الأخيرة، بعد ركنية رائعة من جيوفينكو مرت من أمام الجميع ليودعها المدافع بأريحية داخل الشباك، ليطلق بعدها الحكم صافرته معلنًا فوز الزعيم.