رياضة
أكد أن اللقب بداية لمستقبل واعد

رئيس الاتحاد البحريني يكشف سر تميُّز الأحمر في كأس الخليج

القاهرة |فريق التحرير
الاثنين - 12 ربيع الآخر 1441 - 09 ديسمبر 2019 - 09:48 ص

أعرب الشيخ علي بن خليفة بن أحمد آل خليفة، رئيس الاتحاد البحريني لكرة القدم، عن سعادته الغامرة بتتويج منتخب بلاده بلقب كأس الخليج العربي «خليجي 24»، للمرة الأولى في التاريخ، مهنئًا الشعب البحريني بالإنجاز الكبير الذي تحقق في الدوحة.

وحصد منتخب البحرين لقب كأس الخليج على حساب المنتخب السعودي، بهدف دون رد حمل توقيع محمد الرميحي، في المباراة النهائية التي جرت على ملعب عبدالله بن خليفة بالعاصمة القطرية الدوحة؛ ليحرم الأخضر من إضافة البطولة الرابعة في خزانته العامرة بالألقاب.

وأضاف آل خليفة، في تصريحات صحفية، عقب موقعة «الدحيل»: «ألف مبروك للمنتخب البحريني هذا الفوز التاريخي، وحظ أوفر للمنتخب السعودي، المنتخبان قدما مباراة جميلة ورائعة، في نهائي العرس الخليجي، ولا يسعنا سوى أن نهنئ الشعب البحريني على هذا الانتصار، والتهنئة موصولة للجهاز الفني واللاعبين أصحاب الإنجاز التاريخي».

وشدد رئيس اتحاد الكرة البحريني على أن: «سر تألق الأحمر في البطولة، يكمن في جمهوره الوفي والكبير، المتعطش لتحقيق الإنجاز، والذي شد الرحال إلى الدوحة من أجل شحذ همم اللاعبين، ودائمًا ما كان عاملًا إيجابيًا في مسيرة المنتخب، داخل وخارج ملعبنا، لذا أشكرهم جميعًا، والبحرين ستظل بخير دائما بإذن الله».

وقدم آل خليفة، الشكر إلى الاتحاد القطري على الدعم والمساندة لجميع فرق البطولة، والمنتخب البحريني بشكل خاص، مثمنًا جهود الدوحة على تذليل كل العقبات، والدعم للجماهير الغفيرة التي حضرت إلى قطر من أجل مساندة المنتخب.

واختتم رئيس الاتحاد بالإشادة بتحقيق البطولة الهدف المنشود منها، وهو جمع الأسرة الخليجية، مشددًا على أنها: «كانت مميزة للغاية، وحققت نجاحًا كبيرًا، وهذا يعود للخبرة الكبيرة التي تمتلكها قطر في التنظيم، وإن شاء الله تكون لنا لقاءات قريبة أخرى».

واختتم آل خليفة تصريحاته: «المنتخب نجح في تقديم مستويات تليق بسمعة الكرة البحرينية، والجميع اجتهد من أجل تحقيق اللقب، والحمد لله أصبح من نصيبنا بفضل جهود المنظومة الكروية، وإن شاء الله، الكأس يدشن مستقبلًا واعدًا ينتظر الكرة البحرينية».

وكان المنتخب البحريني، انتظر قرابة نصف قرن من الزمان من أجل معانقة اللقب الخليجي، لأول مرة في مسيرته، فيما تجميد الرصيد السعودي عند الرقم 3، واستمرت السيادة على الكأس كويتية بحصاد قياسي بلغ 10 ألقاب.